نظرة عامة

أجهزة القضيب المزروعة هي أجهزة توضع داخل القضيب للسماح للرجال الذين يعانون ضعفًا في الانتصاب (ED) بتحقيق انتصاب. عادةً ما يوصي بأجهزة القضيب المزروعة بعد فشل علاجات ضعف الانتصاب (ED) الأخرى.

هناك نوعان أساسيان من أجهزة القضيب المزروعة، وهما نصف الصلب أو القابل للنفخ. يعمل كل واحد منهما بشكل مختلف ولدى كل واحد منهما عدة إيجابيات وسلبيات.

يحتاج تركيب أجهزة القضيب المزروعة إلى الجراحة. قبل اختيار أجهزة القضيب المزروعة، تأكد من فهم ما تنطوي عليه الجراحة، بما في ذلك المخاطر المحتملة والمضاعفات ورعاية المتابعة.

لماذا يتم إجراء ذلك

بالنسبة لمعظم الرجال، يمكن علاج ضعف الانتصاب بنجاح بالأدوية أو باستخدام مضخة القضيب (جهاز تفريغ الهواء الانقباضي لانتصاب القضيب عبر زيادة ضخ الدم فيه). قد تفكر في استخدام غرسات القضيب إذا لم تكن مرشحًا للعلاجات الأخرى أو لا يمكنك الحصول على انتصاب كافٍ للنشاط الجنسي باستخدام طرق أخرى.

ويمكن أيضا استخدام غرسات القضيب لعلاج الحالات الشديدة حيث يحدث تندب داخل القضيب، مما يؤدي إلى الانتصاب المنحني المؤلم (مرض بيروني).

غرسات القضيب ليست للجميع. قد يحذر طبيبك من غرسات القضيب إذا كان لديك:

  • الضعف الجنسي الظرفي، الناتج عن مشاكل وصراع في العلاقة بين الطرفين والذي من المحتمل أن يعود لسابق عهده
  • التهاب، مثل الالتهاب الرئوي أو التهاب المسالك البولية
  • مرض السكري الذي لا يخضع لسيطرة جيدة

ضع في اعتبارك أنه في حين أن غرسات القضيب تسمح للرجال بالانتصاب، إلا أنها لا تزيد من الرغبة الجنسية أو الإحساس. كما أن معظم عمليات زرع القضيب لن تجعل قضيبك أكبر مما هو عليه بشكل طبيعي في وقت الجراحة. في الواقع، قد يكون القضيب المنتصب أقصر بقليل مما كان عليه من قبل.

المخاطر

تتضمن مخاطر الزراعة القضيبية ما يلي:

  • العدوى. كما يحدث مع أيّ جراحة، يمكن حدوث العدوى. يمكن أن يتعرض المريض لخطر مرتفع بشأن الإصابة بالعدوى إذا كانت لديه إصابة بالحبل الشوكي أو الداء السكري.
  • مشكلات الزراعة. تُعد التصميمات الجديدة للزراعة القضيبية موثوقة، ولكن في حالات نادرة، قد يحدث خلل وظيفي في الزراعات. وتكون الجراحة ضرورية لإزالة الزراعة المكسورة أو إصلاحها أو استبدالها.
  • التآكل أو الالتصاق الداخلي. في بعض الحالات، قد تلتصق الزراعة بالجلد داخل القضيب أو تؤدي إلى تآكل الجلد داخل القضيب. وفي حالات نادرة، قد تخرج الزراعة من الجلد. وترتبط هذه المشكلات في بعض الأحيان بحدوث العدوى.

علاج العدوى

عادةً تحدث حالات العدوى بعد جراحة الجهاز القضيبي المزروع في الأسابيع الأولى القليلة أو من المحتمل في سنوات لاحقة. يمكن أن تسبب حالات العدوى في المراحل المبكرة تورمًا في كيس الصفن وتراكمًا في الصديد وحمى. قد ينطوي على حالات العدوى في وقت لاحق ألم طويل المدى مستمر أو متكرر.

من المحتمل أن تكون الجراحة لإزالة الجهاز المزروع ضرورية لعلاج العدوى. يمكن أن يكون استبدال الجهاز القضيبي المزروع أمرًا معقدًا ويمكن أن يؤدي إلى تراكم أنسجة منتدبة وتقلص طول القضيب.

كيف تستعد

في البداية، سوف تتحدث مع طبيبك أو اختصاصي المسالك البولية عن عمليات زراعة القضيب. خلال زيارتك، من المرجح أن يكون الطبيب:

  • مراجعة تاريخك الطبي. مستعدًا للإجابة عن الأسئلة حول الحالات الطبية الحالية والسابقة، وتحديدًا تجربتك مع ضعف الانتصاب. تحدث حول أي أدوية تتناولها أو قد تناولتها مؤخرًا بالإضافة إلى أي عمليات جراحية قمت بإجرائها.
  • إجراء فحص بدني. ومن أجل التأكد من أن عمليات زرع القضيب هي أفضل الخيارات لك، سوف يقوم الطبيب بإجراء الفحص البدني، بما في ذلك الفحص الكامل للمسالك البولية. سوف يقوم الطبيب بتأكيد وجود ضعف الانتصاب وطبيعته، والتأكد من أنه لا يمكن علاج ضعف الانتصاب بطريقة أخرى.

    سوف يحاول الطبيب تحديد ما إذا كان هناك أيّ سبب في احتمالية أن تتسبب زراعة القضيب في الإصابة بمضاعفات. سيقوم طبيبك أيضًا بفحص قدرتك على استخدام يديك، نظرًا لأن بعض عمليات زرع القضيب تتطلب مهارة يدوية أكبر من عمليات الزرع الأخرى.

  • ناقش توقعاتك. تأكد من فهم ما يترتب على العملية ونوع عملية زراعة القضيب التي تناسبك. من المهم أيضًا معرفة أن العملية تعتبر دائمة ولا رجعة فيها.

    سوف يشرح الطبيب أيضًا الفوائد والمخاطر، بما في ذلك المضاعفات المحتملة. وبشكل مثالي، سوف تقوم بإشراك شريكك في المناقشة مع طبيبك.

أنواع الزراعات القضيبية

يوجد نوعان رئيسيان من أنواع الزراعات القضيبية:

  • الزراعات القابلة للنفخ. يمكن استخدام الأجهزة القابلة للنفخ، وهي النوع الشائع من الزراعة القضيبية المستخدمة، لإنشاء الانتصاب وتفريغ الزراعة في الأوقات الأخرى. وتستخدم الزراعات المكونة من ثلاث قطع قابلة للنفخ خزانًا مملوءًا بالسائل أسفل جدار البطن، ومضخة وصمام تحرير يتم وضعه في كيس الصفن، وأسطوانتين قابلتين للنفخ داخل القضيب.

    لتحقيق الانتصاب، يضغط المريض على السائل لضخه من الخزان إلى الأسطوانتين. وبعد ذلك، يحرر الصمام داخل كيس الصفن لتصريف السائل وعودته إلى الخزان. ويعمل الطراز المكون من قطعتين بطريقة مماثلة، ولكن يكون خزان السائل جزءًا من المضخة المزروعة في كيس الصفن.

  • القضبان شبه الصلبة. تكون الأجهزة شبه الصلبة ثابتة دائمًا. ويمكن ثني القضيب بعيدًا عن الجسم لممارسة النشاط الجنسي وتجاه الجسم لحجبه.

    وتُعد زراعة القضيب القابلة لتغيير المواضع جهازًا شبه صلب يحتوي على سلسلة من القطع المركزية الثابتة معًا بنابض في كل طرف. ويمكن أن يحافظ على وضع الاتجاه إلى الأعلى والأسفل أفضل مما يمكن للقضبان شبه الصلبة فعله.

يمكن للتصميمات الخاصة الأخرى أن تناسب القضيب الخاضع للتقصير أو الأكبر من المتوسط. كما تتوفر بعض الزراعات القضيبية القابلة للنفخ مع أغلفة ذات مضادت حيوية والتي تقلل خطر الإصابة بالعدوى.

مقارنة بين أنواع الزراعة

عند اختيار نوع زراعة القضيب المناسب لك، فكّر بتفضيلك الشخصي وتاريخك الطبي. ربما يقترح طبيبك نوع من التصميم يفضله على نوع آخر وفقًا لعمرك، وخطر الإصابة بعدوى، والحالات الصحية، والإصابات أو العلاجات الطبية التي تناولتها في الماضي.

نوع زراعة القضيب الإيجابيات السلبيات

ثلاث قطع قابلة للنفخ

  • يحقق انتصابًا أكثر قوة وطبيعية
  • يقدم الرخاوة عند التفريغ
  • يحتوي على المزيد من الأجزاء التي يمكن أن تتعطل أكثر من أي جراحة زراعة أخرى
  • يحتاج إلى مستودع داخل البطن

قطعتان قابلتان للنفخ

  • يقدم الرخاوة عند التفريغ
  • أكثر تعقيدًا من الناحية الميكانيكية من الزراعة شبه الصلبة
  • يوفر عمليات انتصاب أقل ثباتًا من زراعة القطع الثلاث

قضيب شبه صلب

  • يتمتع بفرصة قليلة في التعطل نظرًا لقلة عدد الأجزاء
  • سهل الاستخدام لذوي مهارات التفكير والمهارات اليدوية المحدودة
  • النتائج في قضيب دائمًا ما يكون صلبًا قليلاً
  • يضع ضغطًا دائمًا على الجزء الداخلي من القضيب، والذي يمكن أن يسبب الإصابة
  • قد يكون من الصعب إخفاؤه أسفل الملابس

قد تحتاج أيضًا قبل جراحة زراعة القضيب إلى ما يلي:

  • تجنّب أدوية محددة. قد يوصي طبيبك بإيقاف تناول الأسبرين والأدوية المضادة للالتهابات مؤقتًا، الأمر الذي قد يؤدي إلى زيادة خطر النزف.
  • ترتيب وسيلة الانتقال إلى المنزل. اسأل طبيبك متى يمكنك الذهاب إلى المنزل بعد الجراحة. عادةً ما تتضمن جراحة زراعة القضيب المبيت ليلاً.
  • الحد من المأكولات والمشروبات. لا تتناول أو تشرب أي شيء بعد منتصف الليل قبل الجراحة، أو اتبع التعليمات التي يوفرها لك الطبيب.

ما يمكنك توقعه

بعد إجراء العملية

عادة ما تجرى جراحة زراعة القضيب في مركز جراحي أو مستشفى. قد يعطيك الطبيب دواء لتغيب عن الوعي أثناء الجراحة (التخدير العام) أو دواء يمنع الألم في الجزء السفلي من الجسم (التخدير النخاعي).

سيعطيك الطبيب مضادات حيوية عبر الوريد لمساعدتك في منع حدوث عدوى. سيتم حلق منطقة الجراحة أيضًا في الحال قبل الجراحة لتقليل خطر الإصابة بعدوى.

خلال الجراحة

يمكن أن يتم إدخال الأنبوب (القسطرة) إلى المثانة عبر القضيب لتجميع البول في لحظة معينة في أثناء إجراء العملية الجراحية. سوف يقوم الجراح بعمل شق أسفل رأس القضيب أو في قاعدته أو في الجزء السفلي من البطن.

وبعد ذلك، سوف يقوم الجراح بتمديد النسيج الإسفنجي في القضيب الذي سوف يمتلئ بدوره بالدم عادةً في أثناء الانتصاب. يوجد هذا النسيج داخل كل من الحجرتين المجوفتين اللتين يُطلق عليهما اسم الجسمين الكهفيين.

سوف يختار الجراح الزرع بالحجم الصحيح ويضع الأسطوانات الخاصة بالزرع داخل القضيب. يتم تخصيص جميع الأحجام لتلبية قياسات جسمك بالضبط.

إذا كان طبيبك يقوم بزرع جهاز قابل للنفخ يتكون من قسمين، فسيتم وضع وحدة ضخ وصمام داخل كيس الصفن. بالنسبة لزراعة جهاز يتكون من ثلاثة أقسام، سوف يقوم الطبيب أيضًا بزراعة خزان للسوائل أسفل الجدار البطني من خلال شق داخلي.

وبمجرد أن يتم وضع الجهاز في مكانه الصحيح، سوف يقوم الجراح بخياطة الشقوق لغلقها. تستغرق زراعة القضيب عادةً من 45 دقيقة إلى ساعة.

ما بعد الجراحة

بعد جراحة الزراعة القضيبية، يحتاج المريض لتناول الأدوية للتغلب على الألم. وقد يستمر الألم الخفيف لعدة أسابيع. وقد يحتاج أيضًا إلى تناول المضادات الحيوية لمدة أسبوع للوقاية من العدوى.

وقد ينصح الطبيب برفع القضيب إلى الأعلى على الجزء السفلي من البطن وتوجيهه إلى السرة في أثناء عملية الشفاء لمنع الانحناء إلى الأسفل.

ويقدم الطبيب تعليمات معينة حول وقت استئناف الأنشطة العادية. يمكن لمعظم الرجال استئناف التمارين الرياضية البدنية الشاقة والنشاط الجنسي بعد الجراحة بأربعة إلى ستة أسابيع. ومن الأرجح أن يحتاج المريض إلى العودة إلى الطبيب لإزالة الغرز خلال أسبوعين.

وفي هذه المرحلة، ربما ينصح الطبيب بنفخ وتفريغ الزراعات القضيبية بالكامل مرتين في اليوم لتدريب المريض على استخدامها وإطالة المنطقة المحيطة بالأسطوانات.

النتائج

بالرغم من أن زراعات القضيب هي الأكثر توغلاً والعلاج الأقل اختيارًا في أغلب الأحيان لضعف الانتصاب، فإن معظم الرجال وشريكاتهم يُعبِّرون عن شعورهم بالرضا فيما يخص الأجهزة. تتراوح استمرارية الجهاز بعمر 10 سنوات من بين 60 و80 في المائة.

في مجالي الاختبارات والإجراءات حيث يكتشف الباحثون كيفية الحفاظ على سلامة الناس في العيادات السريرية. اِطَّلِع على الدراسات التي تقوم بها عيادة Mayo Clinic ]مايو كلينك[

10/04/2018
References
  1. Trost L, et al. A practical overview of considerations for penile prosthesis placement. Nature Reviews | Urology. 2016;13:33.
  2. AskMayoExpert. Penile prosthesis. Rochester, Minn.: Mayo Foundation for Medical Education and Research; 2016.
  3. Wein AJ, et al., eds. Surgery for erectile dysfunction.. In: Campbell-Walsh Urology. 11th ed. Philadelphia, Pa.: Elsevier; 2016. http://www.clinicalkey.com. Accessed Oct. 2, 2016.
  4. Levine LA, et al. Penile prosthesis surgery: Current recommendations from the international consultation on sexual medicine. The Journal of Sexual Medicine. 2016;13:489.
  5. Tintinalli JE, et al. Complications of urologic procedures and devices. In: Tintinalli's Emergency Medicine: A Comprehensive Study Guide. 7th ed. New York, N.Y.: The McGraw Hill Companies; 2011. http://www.accessmedicine.com. Accessed Oct. 2, 2016.
  6. Lazarou S. Surgical treatment of erectile dysfunction. http://www.uptodate.com/home. Accessed Aug. 23, 2016.
  7. Castle EP (expert opinion). Mayo Clinic, Phoenix, Ariz. Oct. 4, 2016.

زراعات القضيب