نظرة عامة

تنظير المهبل هو إجراء يُستخدم لفحص عنق الرحم والمهبل والفرج عن قرب بحثًا عن أي مؤشرات للمرض. يستخدم الطبيب أداةً خاصة تُسمى منظار المهبل أثناء تنظير المهبل.

وقد يوصي الطبيب بتنظير المهبل إذا كانت نتيجة اختبار عنق الرحم غير طبيعية. فإذا وجد الطبيب منطقة من الخلايا مشتبه في إصابتها أثناء إجراء تنظير المهبل، يمكنه جمع عينة من الأنسجة للاختبار المعملي (خزعة).

قد تشعرين بالقلق قبل إجراء فحص تنظير المهبل، ومع ذلك، تساعدكِ معرفة ما هو متوقع أثناء تنظير المهبل على الشعور بمزيد من الارتياح.

لماذا يتم إجراء ذلك

قد يوصي طبيبك بتنظير المهبل إذا كشف فحص عنق الرحم أو فحص الحوض عن وجود شذوذ.

يمكن استخدام تنظير المهبل لتشخيص الآتي:

  • الثآليل التناسلية
  • التهاب عنق الرحم
  • تغيرات سابقة للإصابة بالسرطان في أنسجة عنق الرحم
  • تغيرات سابقة للإصابة بالسرطان في أنسجة المهبل
  • تغيرات سابقة للإصابة بسرطان الفرج

للمزيد من المعلومات

المخاطر

يعد تطهير المهبل إجراءً آمنًا يقترن بمخاطر ضئيلة للغاية. في حالات نادرة قد تحدث مضاعفات في أثناء الخزعات المجموعة في أثناء تطهير المهبل، وتشمل:

  • النزيف الشديد
  • العدوى
  • ألم الحوض

متى تتصل بطبيبك

تتضمن العلامات والأعراض التي قد تشير لحدوث مضاعفات:

  • نزيفًا أكثر غزارة عمَّا تعانين في الطبيعي أثناء دورتك الشهرية
  • قشعريرة
  • الحمى
  • ألم حاد في البطن

يُرجى الاتصال بالطبيب إذا كنت تعانين أيًا من هذه العلامات والأعراض بعد تنظير المهبل.

كيف تستعد

للإعداد للتنظير المهبلي، قد يوصي طبيبكِ بما يلي:

  • تجنبي تحديد موعد لتنظير المهبل أثناء دورتكِ الشهرية
  • لا تمارسي الجنس المهبلي في اليوم أو اليومين السابقين لتنظير المهبل
  • لا تستخدمي السدادات القطنية في اليوم أو اليومين السابقين لتنظير المهبل
  • لا تستخدمي الأدوية المهبلية ليومين قبل التنظير المهبلي
  • تناولي مُسكن آلام يُعطى دون وصفة طبية، مثل إيبوبروفين (أدفيل ومورتين آي بي، وأدوية أخرى) أو أسيتامينوفين (تايلينول، وغيره) قبل الذهاب إلى موعد تنظير المهبل

التكيف مع القلق قبل التنظير المهبلي

قد تشعر العديد من النساء بالقلق عند انتظارهن لفحوصات تنظير المهبل. قد يجعلكِ القلق تشعرين بعدم الارتياح عمومًا. قد تجدين من الصعب التركيز وقد تعانين صعوبة في النوم.

النساء اللاتي يشعرن بقلق شديد حيال التنظير المهبلي قد يعانين من ألم أثناء الإجراء أكثر من أولئك الذين يجدون طرقًا للسيطرة على قلقهم وإدارته. من المحتمل أيضًا أن يتخطى النساء اللاتي يشعرن بقلق شديد مواعيد التنظير المهبلي.

  • اسألي طبيبك عن منشورات أو كتيبات عن تنظير المهبل وما يمكنكِ توقعه.
  • دوّني أي أسئلة أو مخاوف قد تراودكِ بشأن هذا الإجراء واطلب من الطبيب مراجعتها معكِ قبل أن يبدأ التنظير المهبلي.
  • اعثري على الأنشطة التي تساعدكِ في الاسترخاء، مثل ممارسة التمارين والتأمل والالتقاء مع الأصدقاء والعائلة.
  • فكري في إحضار جهاز تشغيل الموسيقى، مثل مشغل ملفات MP3 إلى موعد التنظير المهبلي. اسألي طبيبكِ إذا كان من الجيد أن تستمعي إلى الموسيقى بهدوء أثناء الاختبار. قد تشعر المرأة بألم وقلق أقل إذا استمعن إلى الموسيقى أثناء التنظير المهبلي.

ما يمكنك توقعه

في أثناء التنظير المهبلي

عادةً ما يُجرى تنظير المهبل في عيادة الطبيب، ويستغرق الإجراء بوجه عام من 10 دقائق إلى 20 دقيقة. ستستلقين على ظهركِ على سرير فحص مع وضع قدميكِ على دعامات، كما هو الحال عند إجراء فحص الحوض أو اختبار سرطان عنق الرحم.

سيضع الطبيب منظارًا معدنيًا في المهبِل. حيث يُبقي هذا المنظار جدران المهبِل مفتوحة ليتمكن الطبيب من رؤية عنق الرحم.

ثم يضع الطبيب أداة تكبير خاصة، تُسمى مِنظار المهبِل، على بعد بضع بوصات من الفَرْج. ويسلط ضوءًا ساطعًا داخل المهبِل وينظر عبر عدسات مِنظار المهبِل، كما لو كان يستخدم منظار ثنائي العدسة.

وسيستخدم الطبيب القطن لتنظيف عنق الرحم والمهبل من أي مخاط. وقد يضع محلول الخل أو نوعًا آخر من المحاليل على المنطقة. ومن الممكن أن يجعلكِ ذلك تشعرين بحرقة أو وخز. ويساعد هذا المحلول على إبراز أي منطقة تحتوي على خلايا مشتبه بها.

خلال الخزعة

إذا وجد طبيبك منطقة محل شك، فقد يتم جمع عينة صغيرة من الأنسجة للاختبارات المعملية. لجمع الأنسجة، يستخدم طبيبك آلة حادة للخزعة؛ لإزالة جزء صغير من الأنسجة. إذا كانت هناك العديد من المناطق محل شك، فسيأخذ طبيبك عينات خزعة متعددة.

ما تشعر به خلال الخزعة يعتمد على نوع الأنسجة التي تتم إزالتها:

  • خزعة عنق الرحم. ستسبب خزعة عنق الرحم شعورًا خفيفًا بعدم الراحة، ولكنها لا تكون مؤلمة عادةً؛ قد تشعرين ببعض الضغط أو التقلص.
  • خزعة المهبل. يمكن أن تسبب خزعة الجزء السفلي من المهبل أو الفرج إيلامًا؛ لذلك قد يقوم الطبيب بإعطاء مخدر موضعي لتخدير المنطقة.

قد يضع طبيبكِ محلولاً كيميائيًا على منطقة الخزعة للحد من النزيف.

بعد تنظير المهبل

إذا لم يأخذ الطبيب الخاص بكِ عينة خزعة في أثناء فحص تنظير المهبل الخاص بك، فلن تكون هناك أي قيود على أنشطتك فور إتمام الفحص. قد تواجهين بعض التبقيع المهبلي أو نزيفًا طفيفًا جدًا من المهبل في اليوم أو اليومين التاليين.

إذا تم أخذ عينة خزعة أثناء فحص تنظير المهبل الخاص بك، فقد تواجهين:

  • ألمًا في المهبل أو منطقة الفرج يستمر ليوم أو يومين
  • نزيفًا طفيفًا من المهبل يستمر لأيام قليلة
  • إفرازات داكنة من المهبل

استخدمي فوطًا صحية لاحتجاز أي دم أو إفرازات. تجنبي استخدام السدادات القطنية والدش المهبلي والجماع المهبلي لأسبوع بعد أخذ الخزعة أو للمدة التي يوجهك إليها الطبيب.

النتائج

قبل المغادرة من موعدكِ لتنظير المهبل، اسألي طبيبكِ عن الموعد المتوقع للحصول على النتائج. واطلبي أيضًا الحصول على رقم هاتف يمكنكِ الاتصال به في حالة عدم تلقيكِ أي رد من طبيبكِ في خلال فترة زمنية محددة.

نتائج تنظير المهبل ستحدد ما إذا كنتِ ستحتاجين إلى مزيد من الفحوصات والعلاج أم لا.

29/07/2021
  1. Frequently asked questions: Special procedures FAQ 135: Colposcopy. The American College of Obstetricians and Gynecologists. https://www.acog.org/Patients/FAQs/Colposcopy?IsMobileSet=false. Accessed Oct. 1, 2019.
  2. Feltmate CM, et al. Colposcopy. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Oct. 1, 2019.
  3. Lobo RA, et al. Intraepithelial neoplasia of the lower genital tract (cervix, vagina, vulva): Etiology, screening, diagnosis, management. In: Comprehensive Gynecology. 7th ed. Elsevier; 2017. https://www.clinicalkey.com. Accessed Oct. 1, 2019.
  4. Smith RP. Colposcopy. In: Netter's Obstetrics and Gynecology. 3rd ed. Elsevier; 2018. https://www.clinicalkey.com. Accessed Nov. 12, 2019.
  5. Fowler GC, et al., eds. Colposcopic examination. In: Pfenninger and Fowlers' Procedures for Primary Care. 4th ed. Elsevier; 2020. https://www.clinicalkey.com. Accessed Oct. 1, 2019.
  6. Abdelhakim AM, et al. Effect of music in reducing patient anxiety during colposcopy: A systematic review and meta-analysis of randomized controlled trials. Journal of Gynecology Obstetrics and Human Reproduction. 2019; doi:10.1016/j.jogoh.2019.07.007.
  7. Khan MJ, et al. ASCCP colposcopy standards: Role of colposcopy, benefits, potential harms, and terminology for colposcopic practice. Journal of Lower Genital Tract Disease. 2017; doi:10.1097/LGT.0000000000000338.

تنظير المهبل