نظرة عامة

المخاوف المرضية المُحددة هي خوف طاغٍ وغير معقول من أشياء أو مواقف تمثل خطرًا فعليًّا بسيطًا لكنها تثير القلق والتهرب. على عكس القلق الوجيز قد تشعر به عند إلقاء خطاب أو الخضوع لاختبار، تستمر حالات الرهاب المحدد لوقت طويل، وتتسبب في ردات فعل بدنية ونفسية حادة، ويمكنها أن تؤثر في قدرتك على العمل بشكل طبيعي في العمل أو المدرسة أو في الأوساط الاجتماعية.

تعتبر حالات الرهاب المحدد من بين اضطرابات القلق الأكثر شيوعًا، ولا تحتاج جميع حالات الرهاب إلى العلاج. ولكن إذا أثرت حالات الرهاب المحدد في حياتك اليومية، تتوفر العديد من العلاجات التي يمكنها مساعدتك في التعامل مع مخاوفك والتغلب عليها — في كثير من الأحيان بشكل دائم.

الأعراض

ينطوي رهاب محدد على خوف شديد ومستمر من كائن أو وضع معين لا يتناسب مع الخطر الفعلي. هناك أنواع عديدة من الرهاب، وليس من غير المعتاد التعرض لرهاب محدد حول أكثر من كائن أو وضع واحد. يمكن أن تحدث أنواع معينة من الرهاب مع أنواع أخرى من اضطرابات القلق.

الفئات الشائعة من حالات الرهاب المحددة هي الخوف من:

  • مواقف مثل الطائرات أو الأماكن المغلقة أو الذهاب إلى المدرسة
  • الطبيعة، مثل العواصف الرعدية أو المرتفعات
  • الحيوانات أو الحشرات، مثل الكلاب أو العناكب
  • الدم أو الحقن أو الإصابة، مثل الإبر أو الحوادث أو الإجراءات الطبية
  • غيرها، مثل الاختناق، والتقيؤ، والضوضاء الصاخبة أو المهرجين

يشار إلى كل نوع من أنواع الرهاب باسمه الخاص. تتضمن الأمثلة على المصطلحات الأكثر شيوعًا، رهاب المرتفعات بسبب الخوف من الارتفاعات ورهاب الأماكن المغلقة بسبب الخوف من الأماكن الضيقة.

بغض النظر عن الرهاب المحدد الذي تعانيه، فمن المرجح أن تؤدي هذه الأنواع من ردود الفعل إلى:

  • شعور فوري بالخوف الشديد والقلق والذعر عند تعرضك لمصدر خوفك أو حتى التفكير فيه
  • الوعي بأن مخاوفك غير معقولة أو مبالغ فيها ولكنك تشعر بعدم القدرة على السيطرة عليها
  • تفاقم القلق عندما يصبح الموقف أو الكائن أقرب إليك في الوقت أو القرب المادي
  • القيام بكل شيء ممكن لتجنب الكائن أو الموقف أو تحمله بقلق أو خوف شديد
  • صعوبة في التعامل بشكل طبيعي بسبب خوفك
  • ردود فعل جسدية وأحاسيس، بما في ذلك التعرق، أو سرعة ضربات القلب، أو ضيق الصدر أو صعوبة في التنفس
  • الشعور بالغثيان أو الدوار أو الإغماء بالقرب من الدم أو الإصابات
  • في حالات الأطفال، من المحتمل حدوث نوبات غضب، أو تشبث أو بكاء أو رفض ترك جانب الوالد أو الاقتراب من مصادر خوفهم

متى تزور الطبيب

يمكن أن يكون الخوف غير المعقول مصدر إزعاج — حيث تضطر إلى استخدم الدرج بدلاً من المصعد أو القيادة في الطريق الطويل للعمل بدلاً من أخذ الطريق السريع، على سبيل المثال — ولكنه لا يعتبر رهابًا محددًا ما لم يعطل حياتك بشكل خطير. إذا كان القلق يؤثر سلبًا على التعامل في المدرسة أو العمل أو المواقف الاجتماعية، فتحدث مع طبيبك أو أخصائي الصحة العقلية.

مخاوف الطفولة، مثل الخوف من الظلام، أو الوحوش، أو أن يُترك الطفل بمفرده، هي أمور شائعة، ومعظم الأطفال يتخلصون منها. وﻟﻜﻦ إذا كان ﻃﻔﻠﻚ ﻳﺘﻤﺘﻊ ﺑﺨﻮف ﻣﺴﺘﻤﺮ وﻣﻔﺮط ﻳﺆﺛﺮ ﻋﻠﻰ اﻟﻮﻇﺎﺋﻒ اﻟﻴﻮﻣﻴﺔ ﻓﻲ اﻟﻤﻨﺰل أو اﻟﻤﺪرﺳﺔ، فتحدث إلى طبيب طفلك.

يمكن مساعدة معظم الأشخاص باستخدام العلاج المناسب. ويميل العلاج إلى أن يكون أسهل عندما تتم معالجة الفوبيا على الفور بدلاً من الانتظار.

الأسباب

لا يزال الكثير غير معروف عن السبب الحقيقي لمرض معيّن. يمكن أن تتضمن الأسباب ما يلي:

  • التجارب السلبية. تتطور العديد من حالات الرهاب نتيجة وجود تجربة سلبية أو نوبة ذعر تتعلق بجسم أو وضع معين.
  • علم الوراثة والبيئة. قد يكون هناك رابط بين رهابك الخاص ورهاب أو قلق والديك — قد يكون هذا بسبب علم الوراثة أو السلوك المعروف.
  • وظيفة الدماغ. قد تلعب التغيرات في وظائف الدماغ دورًا أيضًا في تطوير أنواع معينة من الرهاب.

عوامل الخطر

قد تزيد هذه العوامل من خطر الإصابة بالمخاوف المرضية المحددة:

  • السن. يمكن أن تظهر المخاوف المرضية المحددة في فترة الطفولة، عادةً في سن العاشرة (10)، ولكن قد تحدث لاحقًا في الحياة.
  • أقاربك. إذا أُصيب أحد أفراد عائلتك بأحد المخاوف المرضية المحددة أو التوتر، فمن المرجح إصابتك به أيضًا. قد يكون هذا مرتبطًا بميول وراثية، أو قد يتعلم الأطفال المخاوف المرضية المعينة عن طريق ملاحظة رد فعل أحد أفراد العائلة لأحد المخاوف تجاه موضوع ما أو موقف.
  • مزاجك. ربما يزداد خطر الإصابة إذا كنت حساسًا، أو مكبوتًا بشكل زائد أو سلبيًا أكثر من الطبيعي.
  • التجربة السلبية. قد يحفز المرور بتجربة مؤلمة ومخيفة، مثل أن تكون محاصرًا في مصعد أو أن يهاجمك حيوان ما، تطور أحد المخاوف المرضية المعينة.
  • التعلم عن التجارب السلبية. قد يؤدي السماع عن المعلومات أو التجارب السلبية، مثل حوادث الطائرات، إلى تطور أحد المخاوف المرضية المعينة.

المضاعفات

على الرغم من أن الإصابة بنوع محدد من الرهاب قد يبدو سخيفًا للآخرين، ولكن يمكن أن يكون مدمراً للأشخاص الذين يعانون منه، الأمر الذي يسبب مشاكل تؤثر على العديد من جوانب الحياة.

  • العزل الاجتماعي. تجنب الأماكن والأشياء التي تخشاها يمكن أن يسبب مشاكل أكاديمية، ومهنية وفي العلاقات. يتعرض الأطفال الذين يعانون من هذه الاضطرابات لخطر حدوث مشاكل أكاديمية والشعور بالوحدة، وقد يواجهون مشاكل في المهارات الاجتماعية إذا كانت سلوكياتهم تختلف اختلافًا كبيرًا عن أقرانهم.
  • اضطرابات المزاج. يعاني العديد من الأشخاص المصابون بنوع محدد من الرهاب من الاكتئاب كما هو الحال بالنسبة لاضطرابات القلق الأخرى.
  • سوء استخدام المواد. يمكن أن يؤدي التوتر الناجم عن العيش بجانب الإصابة بنوع معين من الرهاب إلى إدمان المخدرات أو الكحول.
  • الانتحار. قد يتعرض بعض الأفراد الذين يعانون من نوع معين من الرهاب للانتحار.

الوقاية

إذا كنت تعاني رهابًا مُحددًا، ففكر في اللجوء إلى مساعدة من معالج نفسي، خاصة إذا كان لديك أطفال. على الرغم من أن العوامل الوراثية قد تلعب دورًا في الإصابة برهاب مُحدد، إلا أن رؤية تفاعل رهابي لشخص آخر قد يسبب رهابًا مُحددًا عند الأطفال.

وبمواجهة مخاوفك، ستعلّم طفلك مهارات القدرة على الصمود، وتشجعه أو تشجعها على التصرف بشجاعة كما فعلت.

16/05/2018
  1. Anxiety disorders. In: Diagnostic and Statistical Manual of Mental Disorders DSM-5. 5th ed. Arlington, Va.: American Psychiatric Association; 2013. http://www.psychiatryonline.org. Accessed Sept. 2, 2016.
  2. Specific phobias fact sheet. National Institute of Mental Illness. http://www2.nami.org/factsheets/specificphobias_factsheet.pdf. Accessed Sept. 2, 2016.
  3. Gabbard GO, ed. Specific phobia. In: Gabbard's Treatments of Psychiatric Disorders. 5th ed. Arlington, Va.: American Psychiatric Association; 2014. http://www.psychiatryonline.org. Accessed Sept. 2, 2016.
  4. Specific phobic disorders. Merck Manual Professional Version. http://www.merckmanuals.com/professional/psychiatric-disorders/anxiety-and-stressor-related-disorders/specific-phobic-disorders. Sept. 2, 2016.
  5. What are anxiety disorders? American Psychiatric Association. https://www.psychiatry.org/patients-families/anxiety-disorders/what-are-anxiety-disorders. Accessed Sept. 2, 2016.
  6. Augustyn M. Overview of fears and specific phobias in children and adolescents. http://www.uptodate.com/home. Accessed Sept. 2, 2016.
  7. Sawchuk CN (expert opinion). Mayo Clinic, Rochester, Minn. Sept. 26, 2016.