نظرة عامة

متلازمة الألم الناحي المركب هو شكل غير شائع من الألم المزمن الذي يؤثر عادةً على الذراع أو الساق. متلازمة الألم الناحي المركب تتطور عادةً بعد إصابة أو جراحة أو سكتة دماغية أو نوبة قلبية، ولكن الألم لا يتناسب مع شدة الإصابة الأولية.

سبب متلازمة الألم الناحي المركب غير مفهوم بشكل واضح. علاج متلازمة الألم الناحي المركب يكون أكثر فعالية عند بدئه في وقت مبكر. في مثل هذه الحالات، التحسن وحتى الهدأة ممكنة.

الأعراض

يمكن أن تشمل علامات متلازمة الألم الناحي المركب وأعراضها ما يلي:

  • ألم خفقان أو حرقان مستمر عادة ما يحدث في الذراع أو الساق أو اليد أو القدم
  • الحساسية تجاه اللمس أو البرد
  • تورم منطقة الألم
  • تغيرات في درجة حرارة الجلد؛ يمكن أن يكون الجلد متعرقًا في بعض الأوقات، ويمكن أن يكون باردًا في أوقات أخرى
  • تغيرات في لون الجلد، وهو ما يمكن أن يتأرجح ما بين اللون الأبيض المبرقش إلى اللون الأحمر أو الأزرق
  • تغيرات في نسيج الجلد، بحيث يمكن أن يصبح رقيقًا أو رفيعًا أو لامعًا في المنطقة المصابة
  • تغيرات في نمو الشعر أو الأظافر
  • تيبس المفاصل وتورمها وتلفها
  • التشنجات العضلية وضعفها وفقدانها (الضمور)
  • انخفاض القدرة على تحريك الجزء المصاب من الجسم

يمكن أن تتغير الأعراض بمرور الوقت وتختلف من شخص لآخر. غالبًا ما يحدث كل من الألم والتورم والاحمرار والتغيرات الملحوظة في درجة الحرارة ورد الفعل التحسسي (خاصة تجاه البرودة واللمس) أولاً.

وبمرور الوقت يمكن أن يصبح الطرف المصاب باردًا وشاحبًا ويخضع لتغيرات في الجلد والأظافر بالإضافة إلى التشنجات العضلية وشد العضلات. وبحدوث هذه التغيرات غالبًا ما تصبح الحالة لا رجعة فيها.

يمكن في بعض الأحيان انتشار متلازمة الألم الناحي المركب من مصدرها لأي مكان في الجسم كالطرف المقابل. يمكن أن يزداد الألم سوءًا بسبب الضغط النفسي.

في بعض الأشخاص تنتهي علامات متلازمة الألم الناحي المركب وأعراضها من تلقاء نفسها. وفي أشخاص آخرين، يمكن أن تستمر العلامات والأعراض لأشهر أو سنوات. من المرجح أن يكون العلاج أكثر فعالية عند بدئه في مرحلة مبكرة من المرض.

متى تزور الطبيب

إذا كنت تعاني ألمًا شديدًا ومستمرًا يؤثر في أحد الأطراف ويجعل من لمس هذا الطرف أو تحريكه أمرًا غير محتمل، فزر طبيبك لتحديد السبب. من الضروري علاج متلازمة الألم الناحي المركب مبكرًا.

الأسباب

تحدث متلازمة الألم الناحي المعقد في نوعين، مع وجود علامات وأعراض مماثلة، ولكن لأسباب مختلفة:

  • النوع 1. يعرف أيضًا باسم متلازمة الحثل الانعكاسي الودي، ويحدث هذا النوع بعد المرض أو الإصابة التي تلحق الضرر بأعصاب الطرف المصاب بطريق غير مباشر. حوالي 90 بالمئة من الأشخاص يعانون من النوع الأول لمتلازمة الألم الناحي المعقد.
  • النوع 2. هذا النوع الذي أشير إليه سابقًا باسم الحراق، يتبع إصابة واضحة بالأعصاب.

تحدث العديد من حالات متلازمة الألم الناحي المعقد بعد تعرض الذراع أو الساق إلى صدمة قوية، مثل إصابة هرسية أو كسر أو بتر. الصدمات الكبرى والصغرى الأخرى — مثل الجراحة والنوبات القلبية والعدوى وحتى التواء الكاحلين — يمكن أن تؤدي أيضًا إلى متلازمة الألم الناحي المعقد. الضغط النفسي قد يكون عاملاً مؤَرِّثًا أيضًا.

ليس من المفهوم تمامًا لما يمكن لهذه الإصابات أن تؤدي إلى الإصابة بمتلازمة الألم الناحي المعقد، ولكن قد يكون ذلك بسبب اختلال التفاعل بين الجهاز العصبي المركزي والجهاز العصبي المحيطي والاستجابات الالتهابية غير الملائمة.

المضاعفات

إذا لم يتم تشخيص وعلاج متلازمة الألم الموضعي مبكرا، فيمكن للمرض أن يتفاقم لعلامات وأعراض أكثر إعاقة. قد يتضمن هذا:

  • ضعف الأنسجة (ضمور). إذا كنت تتجنب تحريك ذراع أو رجل بسبب الألم أو إذا كان لديك مشكلة في تحريك طرفًا بسبب التصلب، فإن جلدك، وعظامك وعضلاتك سوف تبدأ غالبًا بالتدهور والضعف.
  • شد العضلات (انقباض العضلات). يمكن أن يحدث أيضًا شد في عضلاتك. هذا يمكن أن يؤدي إلى حالة تنقبض فيها يدك وأصابعها أو قدمك وأصابعها على وضع ثابت.

الوقاية

قد تساعدك الإجراءات التالية في الحد من الإصابة بمتلازمة الألم الناحي المعقد:

  • تناول فيتامين سي بعد التعرض لكسر في المعصم. أظهرت الدراسات أن الأشخاص الذين تناولوا جرعة يومية تبلغ 500 مليجرام من فيتامين ج بعد التعرض لكسر في المعصم يعانون نسبة خطر أقل من الإصابة بمتلازمة الألم الناحي المركب مقارنةً مع أولئك الذين لم يتناولوا فيتامين سي.
  • التحرك المبكر بعد التعرض لسكتة دماغية. تشير بعض الأبحاث إلى أن الأشخاص الذين ينهضون من الفراش ويتجولون بعد فترة وجيزة من السكتة الدماغية (التحرك المبكر) يتعرضون لخطر أقل من الإصابة بمتلازمة الألم الناحي المركب.

16/05/2018
References
  1. McMahon SB, et al. Wall and Melzack's Textbook of Pain. 6th ed. Philadelphia, Pa.: Saunders Elsevier. 2013. https://www.clinicalkey.com. Accessed Dec. 21, 2013.
  2. Ferri FF. Ferri's Clinical Advisor 2014: 5 Books in 1. Philadelphia, Pa.: Mosby Elsevier; 2014. https://www.clinicalkey.com. Accessed Dec. 21, 2013.
  3. Borchers AT, et al. Complex regional pain syndrome: A comprehensive and critical review. Autoimmunity Reviews. In press. Accessed Dec. 21, 2013.
  4. Abdi S. Etiology, clinical manifestations, and diagnosis of complex regional pain syndrome in adults. http://www.uptodate.com/home. Accessed Dec. 21, 2013.
  5. Complex regional pain syndrome fact sheet. National Institute of Neurological Disorders and Stroke. http://www.ninds.nih.gov/disorders/reflex_sympathetic_dystrophy/detail_reflex_sympathetic_dystrophy.htm. Accessed Dec. 21, 2013.
  6. Abdi S. Prevention and management of complex regional pain syndrome in adults. http://www.uptodate.com/home. Accessed Dec. 21, 2013.