التشخيص

لا تُشترَط التحاليل والتصوير بالأشعة السينية لتشخيص التهاب القصيبات. يستطيع الطبيب تحديد المشكلة عن طريق فحص طفلك والاستماع لرئتيه بمساعدة سماعة طبية.

إذا كان من المحتمَل أن يكون طفلك مصابًا بالتهاب قصيبات حاد، أو إذا كانت أعراضه تزداد سوءًا، أو إذا كان الطبيب يشك في إصابته بحالة مَرَضية أخرى، فسيطلب إجراء بعض الفحوص له، مثل:

  • تصوير الصدر بالأشعة السينية. سيطلب الطبيب إجراء تصوير الصدر بالأشعة السينية بحثًا عن مؤشرات التهاب الرئة.
  • تحاليل العدوى الفيروسية. سيأخذ الطبيب عينة من مخاط طفلك لفحصها ومعرفة ما إن كانت عدوى فيروسية هي السبب في إصابته بالتهاب القصيبات. يتم هذا عن طريق إدخال مسحة طبية برفق في الأنف.
  • اختبارات الدم. في بعض الحالات، تُستخدَم تحاليل الدم لمعرفة عدد كرات الدم البيضاء عند طفلك. يدل زيادة عدد كرات الدم البيضاء على مُقاوَمة الجسد لعدوى. كما أنه يمكن تحديد ما إن كان منسوب الأكسجين قد انخفض في دم طفلك أم لا عن طريق تحاليل الدم.

سيسألك الطبيب كذلك عن أية مؤشرات لوجود جفاف، خاصةً إذا كان طفلك يرفض الشرب وتناوُل الطعام أو يستمر بالتقيُّؤ. من علامات الجفاف غور العينين، وجفاف الفم والجلد، والخمول، وانخفاض نسبة البول أو انقطاعه.

للمزيد من المعلومات

العلاج

عادةً ما يستمر الْتهاب القصيبات لمدة تتراوح بين أسبوعين وثلاثة أسابيع. يمكن أن يتلقَّى معظم الأطفال المصابين بالتهاب القصيبات الرعاية في المنزل مع الحصول على رعاية مساندة. من المهم أن تنتبه للتغييرات في الصعوبة في التنفُّس، مثل الكفاح من أجل كل تنفُّس، وعدم القدرة على التحدُّث أو البكاء بسبب الصعوبة في التنفُّس، أو إصدار أصوات خَفْخَفَة مزعجة في كل تنفُّس.

نظرًا إلى أن الفيروسات تسبِّب الإصابة بالتهاب القُصَيْبات، فلا تكون المضادات الحيوية — المُستخدمة لعلاج حالات العَدوى التي تسبِّبها البكتيريا — فعَّالة في مواجهتها. يمكن الإصابة بحالات العَدوى البكتيرية مثل الْتهاب الرئة أو الْتهاب الأذن مع الْتهاب القُصَيْبَات، وقد يصف لك الطبيب تناول أحد المضادات الحيوية لعلاج هذه العَدوى.

لم يتم إثبات أن الأدوية التي تفتح المسالك الهوائية (موسِّعات الشعب الهوائية) مفيدة بصورة روتينية وعادةً ما لا تُتناوَل لعلاج التهاب القصيبات. وفي الحالات الشديدة، قد يختار الطبيب تجربة العلاج بالألبوتيرول الرَّذاذي لمعرفة ما إذا كان سيحسِّن الحالة أم لا.

ولم تثبُت فعالية علاج التهاب القُصَيْبات بأدوية الكورتيكوستيرويد الفموية والطَّرق على الصدر لتخفيف المُخاط (العلاج الطبيعي للصدر) ولا يُوصى بها.

الرعاية في المستشفى

قد تحتاج نسبة صغيرة من الأطفال إلى تَلَقِّي الرعاية بالمستشفى للسيطرة على حالتهم. في المستشفى، يتلقَّى الطفل الأكسجين المرطَّب للاحتفاظ بكمية كافية من الأكسجين في الدم، وقد يتلقَّى السوائل عبر الوريد للوقاية من الجفاف. في الحالات الشديدة، قد يُدخَل أنبوب إلى القصبة الهوائية لتساعد الطفل على التنفُّس.

التجارب السريرية

استكشِف دراسات مايو كلينك حول التطورات الجديدة في مجال العلاجات والتدخلات الطبية والاختبارات المستخدمة للوقاية من هذه الحالة الصحية وعلاجها وإدارتها.

نمط الحياة والعلاجات المنزلية

على الرغم من أنه قد لا يكون تقصير مدة مرض طفلك ممكنًا، فيمكنك أن تجعل طفلك يشعر براحة أكثر. إليك بعض النصائح لتجربتها:

  • ترطيب الهواء. إذا كان الهواء في غرفة طفلك جافًّا، يمكن لجهاز الترطيب الذي يُطلق رذاذًا باردًا أو لجهاز التبخير ترطيب الهواء والمساعدة على تخفيف الاحتقان والسعال. احرص على الحفاظ على نظافة جهاز الترطيب لمنع نمو البكتيريا والعَفَن.
  • حافظ على جلوس طفلك بشكل مستقيم. عادةً ما يسهِّل الجلوس بشكل مستقيم التنفُّس.
  • حافظ على شرب طفلك للسوائل. للوقاية من الإصابة بالجفاف، امنح طفلك الكثير من السوائل الصافية ليشربها، مثل الماء أو العصير. قد يشرب طفلك بمعدَّل أبطأ من المعتاد؛ وذلك بسبب الاحتقان. قدِّم له كميات صغيرة من السوائل بشكل متكرِّر.
  • جرِّب استخدام القطرات الأنفية المِلحية لتخفيف الاحتقان. يمكنك شراء هذه القطرات المتاحة دون وصفة طبية (OTC). إن هذه القطرات فعَّالة وآمنة ولا تسبِّب التهيُّج حتى للأطفال. لاستخدامها، ضع عدة قطرات في فتحة الأنف، ثم اشفط البصلة من داخل فتحة الأنف على الفور (ولكن لا تدفع البصلة داخل الأنف كثيرًا). وكرِّر العملية في فتحة الأنف الأخرى.
  • فكِّر في المسكنات للألم المتاحة دون وصفة طبية. لعلاج الحُمَّى أو الألم، اسأل طبيبك عن إعطاء الأطفال الرضّع أو الأطفال أدوية الحُمَّى والألم المتاحة دون وصفة طبية، مثل الأسِيتامينُوفين (تيلينول وغيره) أو الأيبوبروفين (أدفيل، موترين، وغيرهما) كبديل أكثر أمانًا من الأسبيرين. لا يُوصى بتناول الأطفال الأسبيرين؛ نظرًا إلى وجود خطر الإصابة بمتلازمة راي، وهي حالة نادرة ولكن ربما أن تكون مهدِّدة للحياة. يجب ألا يتناول الأطفال والمراهقون الذين يتعافون من الجديري المائي أو الأعراض الشبيهة بالإنفلونزا الأسبيرين أبدًا؛ لأن خطر الإصابة بمتلازمة راي يرتفع لديهم.
  • الحفاظ على التواجد في بيئة خالية من التدخين. يمكن أن يزيد التدخين من سوء أعراض حالات عدَوى الجهاز التنفسي. إذا كان أحد أفراد العائلة يدخِّن، فاطلب منه أن يدخِّن خارج المنزل وخارج السيارة.

لا تستخدم الأدوية المتاحة دون وصفة طبية، باستثناء مخفِّضات الحُمَّى ومسكنات الألم، لعلاج السعال ونزلات البرد لدى الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 6 سنوات. كما يجب تجنب استخدام هذه الأدوية للأطفال الذين تقل أعمارهم عن 12 عامًا.

الاستعداد لموعدك

من المرجح أن تبدأ بزيارة طبيب العائلة أو طبيب طفلك. إليك بعض المعلومات التي تساعدك على الاستعداد لموعد زيارتك إلى الطبيب، وما يجب أن تتوقعه منه.

ما يمكنك فعله

قبل موعدك الطبي، ضع قائمة بالتالي:

  • اكتب أي أعراض يتعرض لها طفلك، ومن ضمنها أي أعراض قد لا تبدو ذات صلة بالْتهاب الجهاز التنفسي العلوي والوقت الذي بدأت في الظهور به
  • أي معلومات أساسية، مثل ما إذا كان طفلك قد وُلِدَ قبل موعده أو كان يعاني من مشكلة في القلب أو الرئة
  • أسئلة لطرحها على طبيبك

قد تتضمَّن بعض الأسئلة التي قد تحتاج لطرحها على طبيبك ما يلي:

  • ما السبب المرجَّح لحدوث هذه الأعراض لدى طفلي؟ هل هناك أسباب محتملة أخرى؟
  • هل يحتاج طفلي لأية اختبارات؟
  • كم تستمر مدة تلك الأعراض عادة؟
  • هل حالة طفلي معدِيَة؟
  • ما التصرُّف الأمثل؟
  • ما البدائل للطريقة العلاجية الأوَّليَّة التي تقترحها؟
  • هل يحتاج طفلي إلى علاج؟ وإن كان كذلك، فهل هناك دواء بديل مكافئ للدواء الذي وصفتَه لي؟
  • ما الذي يمكنني فعله لأساعد طفلي على التحسُّن؟
  • هل هناك أي كتيبات أو مطبوعات أخرى يمكنني الحصول عليها؟ ما المواقع الإلكترونية التي تَنصحني بها؟

لا تتردَّد في طرح المزيد من الأسئلة أثناء موعدك الطبي.

ما الذي تتوقعه من طبيبك

قد يطرح عليكَ الطبيب أسئلة مثل:

  • متى ظهرت الأعراض على طفلكَ لأول مرة؟
  • هل كانت الأعراض التي ظهرتْ على طفلكَ مستمرة أم كانت تظهر وتختفي؟
  • ما مدى شدة الأعراض التي يشعر بها طفلك؟
  • ما الذي يبدو أنه يُحسِّن من الأعراض التي لدى طفلكَ، إن وُجِد؟
  • ما الذي يبدو أنه يزيد من الأعراض التي يشعر بها طفلك سوءًا، إن وُجد؟

سيطرح عليكَ الطبيب أسئلة إضافية بناءً على إجاباتكَ والأعراض التي يشعر بها طفلكَ واحتياجاته. سيُساعد استعدادكَ لطرح الأسئلة مع توقُّعها على تحقيق الاستفادة القصوى من وقتكَ مع الطبيب.

07/05/2020
  1. AskMayoExpert. Bronchiolitis (pediatric). Mayo Clinic; 2018.
  2. Bronchiolitis. Merck Manual Professional Version. https://www.merckmanuals.com/professional/pediatrics/respiratory-disorders-in-young-children/bronchiolitis#. Accessed April 16, 2019.
  3. Smith DK, et al. Respiratory syncytial virus bronchiolitis in children. American Family Physician. 2017; https://www.aafp.org/afp/2017/0115/p94.html. Accessed April 16, 2019.
  4. Ralston SL, et al. Clinical practice guideline: The diagnosis, management, and prevention of bronchiolitis. Pediatrics. 2014; doi:10.1542/peds.2014-2742. Reaffirmed 2019.
  5. Ghazaly M, et al. Overview of prevention and management of acute bronchiolitis due to respiratory syncytial virus. Expert Review of Anti-Infective Therapy. 2018; doi:10.1080/14787210.2018.1543589.
  6. Korppi M. Therapeutic strategies for pediatric bronchiolitis. Expert Review of Respiratory Medicine. 2019; doi:10.1080/17476348.2019.1554439.
  7. Meissner HC. Viral bronchiolitis in children. New England Journal of Medicine. 2016; doi:10.1056/NEJMra1413456.
  8. Protect against respiratory syncytial virus. Centers for Disease Control and Prevention. https://www.cdc.gov/features/rsv/. Accessed April 16, 2019.
  9. Respiratory syncytial virus infection (RSV): About RSV. Centers for Disease Control and Prevention. https://www.cdc.gov/rsv/index.html. Accessed April 16, 2019.
  10. Kou M, et al. Bronchiolitis: From practice guideline to clinical practice. Emergency Medicine Clinics of North America. 2018; doi:10.1016/j.emc.2017.12.006.
  11. Kyler KE, et al. Current concepts in the evaluation and management of bronchiolitis. Infectious Disease Clinics of North America. 2018; doi:10.1016/j.idc.2017.10.002.
  12. Use caution when giving cough and cold products to kids. U.S. Food and Drug Administration. https://www.fda.gov/drugs/resourcesforyou/specialfeatures/ucm263948.htm. Accessed April 23, 2019.
  13. Nasal irrigation. Natural Medicines. https://naturalmedicines.therapeuticresearch.com/databases/health-wellness/professional.aspx?productid=1229. Accessed April 23, 2019.
  14. Hull NM, et al. Molecular analysis of single room humidifier bacteriology. Water Research. 2015; doi:10.1016/j.watres.2014.11.024.
  15. American Academy of Pediatrics Committee on Infectious Diseases. Recommendations for prevention and control of influenza in children, 2018-2019. Pediatrics. 2018; doi:10.1542/peds.2018-2367.
  16. Sullivan JE, et al. Clinical report — Fever and antipyretic use in children. Pediatrics. 2011; doi:10.1542/peds.2010-3852. Reaffirmed July 2016.
  17. Labeling of drug preparations containing salicylates. Electronic Code of Federal Regulations. https://www.ecfr.gov/cgi-bin/text-idx?SID=76be002fc0488562bf61609b21a6b11e&mc=true&node=se21.4.201_1314&rgn=div8. Accessed April 24, 2019.
  18. Synagis (prescribing information). MedImmune LLC; 2017. https://www.synagis.com/hcp/home.html. Accessed Nov. 10, 2019.
  19. Baughn JM (expert opinion). Mayo Clinic. Dec. 3, 2019.