التشخيص

سيلقي الطبيب نظرة قريبة على جلدك لتحديد ما إذا كانت لديك قرحة فراش ومدى الضرر الواقع. سيحاول الطبيب تحديد طور للجرح. فتحديد الأطوار يساعد على تحديد العلاج الأفضل للمريض. كما قد يطلب الطبيب إجراء فحص الدم لتقييم الحالة الصحية العامة.

أسئلة يطرحها الطبيب

قد يطرح طبيبك بعض الأسئلة، مثل:

  • متى ظهرت قرحة الضغط لأول مرة؟
  • ما درجة الألم الذي تشعر به؟
  • هل أصبت بقرح ضغط سابقًا؟
  • كيف تمت السيطرة عليها؟ وماذا كانت نتيجة العلاج؟
  • ما نوع الرعاية المتاحة لك؟
  • ما الروتين الذي تتبعه لتغيير وضعيتك؟
  • ما المشكلات الطبية التي جرى تشخيصك بها، وما العلاجات الحالية التي تتلقاها؟
  • ما نظامك الغذائي اليومي الطبيعي، بما في ذلك تناول السوائل؟

العلاج

يتضمن علاج قرح الضغط الحد من الضغط الواقع على الجلد المصاب، ورعاية الجروح، والسيطرة على الألم، واتقاء العدوى والحفاظ على التغذية الجيدة.

فريق العلاج

دائمًا ما تحتاج العناية بالجروح إلى اتباع نهجٍ متعدد الخصائص. فقد يشمل فريق رعايتك:

  • طبيب الرعاية الأولية (PCP) وهو المشرف على خطتك العلاجية
  • طبيبًا أو ممرضًا مختصين في علاج الجروح
  • ممرضين أو مساعدين خبراء وقادرين على تقديم الرعاية الكافية للجروح
  • أخصائيًا اجتماعيًا سيساعدك أنت وأسرتك على اكتساب الصلاحيات والتعامل مع القلق المصاحب لفترة العلاج الطويلة
  • أخصائي علاج طبيعي سيساعدك على تحسين حركتك
  • أخصائي العلاج المهني الذي سيساعدك على الحصول على مكانٍ يناسبك
  • أخصائي تغذية لمراقبة احتياجات جسدك الغذائية وإمدادك بنظامٍ غذائيٍ يناسبك
  • طبيبًا مختصًا في الحالات الجلدية (أخصائي جلدية)
  • جراح أعصاب، وجراح عظام، وجراحًا تجميليًا

تقليل الضغط

الخطوة الأولى في علاج قرح الفراش هي تقليل الضغط والاحتكاك المسبب لها. وتشمل الاستراتيجيات:

  • إعادة التوضيع. إذا كنت مصابًا بقرحة الضغط، فقم بتحويل مكانك وتغييره دائمًا. يعتمد عدد مرات إعادة التوضيع على حالتك وجودة السطح الذي ترقد عليه. إذا كنت تستخدم كرسيًّا متحركًا بشكل عام، فجرّب تحريك ثقلك كل 15 دقيقة أو فترة نحو ذلك وغير أوضاعك كل ساعة. إذا كنت ترقد على السرير، فغيّر أوضاعك كل ساعتين.
  • استخدام أسطح داعمة. استخدام مرتبة وسرير ووسائد خاصة تساعدك على الجلوس أو الرقد بطريقة تحمي جلدك الضعيف.

تنظيف الجروح وتضميدها

تعتمد رعاية قرح الضغط على مدى عمق الجرح. وبشكل عام، تتضمن نظافة الجروح وتضميدها:

  • التنظيف. إذا لم يتأذ الجلد المصاب، فاغسله باستخدام منظف خفيف وجففه بالربت عليه. نظف القرح المفتوحة بمياه، أو محلول مياه مالحة (محلول ملحي) في كل مرة يتم فيها تغيير الضمادة.
  • وضع ضمادة. تسرع الضمادة التعافي من خلال الحفاظ على رطوبة الجرح. ينتج هذا حائلاً ضد العدوى ويحافظ على جفاف الجلد المحيط. تتضمن خيارات الضمادة الأغشية والشاش والهلام والرغوة والأغطية المعالجة. قد تحتاج إلى مزيج من الضمادات.

إزالة النسيج التالف

ينبغي للجروح أن تكون خالية من النسيج التالف، أو الميت، أو المُصاب؛ لتلتئم على النحو السليم. تُجرى إزالة (إنْضار) هذا النسيج بواسطة عدد من الأساليب، مثل غسل الجرح بالماء بلطف، أو إزالة النسيج التالف.

تدخلات أخرى

وتتضمن عمليات التدخل الأخرى ما يلي:

  • العقاقير للسيطرة على الألم. الأدوية غير الستيرويدية المضادة للالتهابات (NSAIDs)، مثل إيبوبروفين (أدفيل، وموترين آي بي، وغيرهما)، ونابروكسين (أليف، وغيره) يمكن أن تقلل الألم. ويمكن أن تفيد قبل وبعد تصحيح الوضع ورعاية الجرح. كما يمكن أن تفيد الأدوية الموضعية للألم في أثناء رعاية الجرح.
  • عقاقير لمكافحة العدوى. يمكن علاج القروح الناتجة عن الضغط المصابة بالعدوى التي لا تستجيب للتدخلات الأخرى، بالمضادات الحيوية الموضعية أو عن طريق الفم.
  • نظام غذائي صحي. تعزز التغذية السليمة شفاء الجروح.
  • علاج الضغط لسلبي. هذه الطريقة والتي تسمَّى أيضًا بالإغلاق بمساعدة التفريغ (VAC) تستخدم جهازًا لتنظيف الجرح بالشفط.

الجراحة

قد تحتاج قروح الفراش/الضغط الكبيرة التي لا تُشفى وحدها إلى عمليةٍ جراحية. إحدى طرق العلاج الجراحي هي أخذ قطعةٍ من عضلاتك، أو جلدك، أو أي نسيجٍ آخر واستخدامها في تغطية الجرح وتوطيد العظام المصابة (الترميم بتقنية السدائل).

التأقلم والدعم

قد يعاني الأشخاص الذين يعانون من قروح الضغط من عدم الراحة أو الألم أو العزلة الاجتماعية أو الاكتئاب. تحدث مع فريق الرعاية الخاص بك بشأن احتياجاتك للحصول على الدعم والراحة. يمكن لاختصاصي اجتماعي أن يساعد في تحديد مجموعات العمل المجتمعي التي تقدم خدمات وتثقيفًا ودعمًا للأشخاص الذين يتعاملون مع تقديم الرعاية الصحية على المدى الطويل أو الأمراض القاتلة.

يمكن للوالدين أو مقدمي الرعاية للأطفال الذين يعانون من قروح الضغط التحدث مع أحد اختصاصيي حياة الطفل للمساعدة في التعامل مع المواقف الصحية الصعبة.

ويمكن أن يكون أفراد عائلات الأشخاص الذين يعيشون في مرافق المساعدة على العيش وأصدقاؤهم داعمين للمقيمين ويمكن أن يعملوا مع طاقم التمريض لضمان توفير الرعاية الوقائية المناسبة.

09/03/2018
References
  1. Pressure ulcers. Merck Manual Professional Version. http://www.merck.com/mmpe/sec10/ch126/ch126a.html. Accessed Dec. 16, 2016.
  2. Berlowitz D. Clinical staging and management of pressure-induced injury. http://www.uptodate.com/home. Accessed Dec. 16, 2016.
  3. Barbara Woodward Lips Patient Education Center. How to prevent pressure ulcers. Rochester, Minn.: Mayo Foundation for Medical Education and Research; 2013.
  4. AskMayoExpert. Skin ulcers. Rochester, Minn.: Mayo Foundation for Medical Education and Research; 2016.
  5. Ferri FF. Pressure ulcers. In: Ferri's Clinical Advisor 2017. Philadelphia, Pa.: Elsevier; 2017. https://www.clinicalkey.com. Accessed Dec. 16, 2016.
  6. Barbara Woodward Lips Patient Education Center. How to manage pressure ulcers. Rochester, Minn.: Mayo Foundation for Medical Education and Research; 2013.
  7. Berlowitz D. Prevention of pressure ulcers. http://www.uptodate.com/home. Accessed Dec. 16, 2016.
  8. Tleyjeh I, et al. Infectious complications of pressure ulcers. http://www.uptodate.com/home. Accessed Dec. 16, 2016.
  9. Lebwohl MG, et al. Superficial and deep ulcers. In: Treatment of Skin Disease: Comprehensive Therapeutic Strategies. 4th ed. Philadelphia, Pa.: Saunders Elsevier; 2014. https://www.clinicalkey.com. Accessed Dec. 16, 2016.
  10. National Pressure Ulcer Advisory Panel (NPUAP) announces a change in terminology from pressure ulcer to pressure injury and updates the stages of pressure injury. News release. www.npuap.org. Accessed April 13, 2016.
  11. Raetz J, et al. Common questions about pressure ulcers. American Family Physician. 2015;92:888.
  12. Berlowitz D. Epidemiology, pathogenesis and risk assessment of pressure ulcers. http://www.uptodate.com/home. Accessed Dec. 16, 2016.
  13. Gibson LE (expert opinion). Mayo Clinic, Rochester, Minn. Dec. 23, 2016.
  14. Pressure ulcer prevention. Rockville, Md.: Agency for Healthcare Research and Quality. https://www.guidelines.gov/summaries/summary/43935/pressure-ulcer-prevention-in-evidencebased-geriatric-nursing-protocols-for-best-practice?q=pressure+ulcer+prevention. Accessed Dec. 16, 2016.

ذات صلة

قرح الفراش (قرح الضغط)