نظرة عامة

شق البروستاتة عبر الإحليل هو إجراء يهدف إلى علاج المشكلات البولية الناتجة عن تضخم البروستاتا، وهي حالة تُعرف بتضخم البروستاتا الحميد. وبوجه عام، يُستخدم شق البروستاتة عبر الإحليل مع الرجال الأصغر سنًا الذين تكون البروستاتا لديهم صغيرة ويهتمون بشأن الخصوبة.

يتم إدخال أداة بصرية جراحية مركبة (منظار القطع) عبر طرف القضيب من خلال الأنبوب الذي يحمل البول من المثانة (الإحليل). وتحيط البروستاتا بالإحليل. يشق الطبيب تجويفًا أو تجويفين صغيرين في منطقة التقاء البروستاتا بالمثانة (عنق المثانة) لتوسيع القناة البولية والسماح للبول بالمرور بسهولة أكبر.

ويمثل شق البروستاتة عبر الإحليل أحد خيارات العلاج طفيفة التوغل لتضخم البروستاتا الحميد. لتحديد العلاج المناسب لك لتضخم البروستاتا الحميد، سيضع طبيبك في حسبانه حدة أعراضك وأي مشكلات صحية أخرى لديك وشكل البروستاتا وحجمها.

لماذا يتم إجراء ذلك

تساعد عملية شق البروستاتة عبر الإحليل على تخفيف حدة المؤشرات والأعراض المتعلقة بالبول التي يسببها تضخم البروستاتا الحميد، بما في ذلك:

  • الحاجة المتكررة أو الملحة إلى التبول
  • صعوبة في البدء في التبوُّل
  • تبول بطيء (وطويل)
  • زيادة عدد مرَّات التبوُّل ليلًا
  • التوقف والبدء من جديد أثناء التبول
  • الشعور بعدم القدرة على تفريغ المثانة بالكامل
  • عدوى الجهاز البولي

كما يمكن اللجوء لعملية شق البروستاتة عبر الإحليل لعلاج المضاعفات الناجمة عن احتباس تدفق البول أو منع حدوثها، مثل:

  • عدوى الجهاز البولي المتكررة
  • ضرر الكلى أو المثانة
  • العجز عن السيطرة على البول أو العجز عن التبول
  • حصوات المثانة
  • ظهور دم في البول

لعملية شق البروستاتة عبر الإحليل الكثير من المميزات مقارنةً بوسائل علاج تضخم البروستاتة الحميد الأخرى، مثل قطع البروستاتا عبر الإحليل واستئصال البروستاتة جراحيًا. ومن هذه المميزات:

  • انخفاض خطر النزف. من الممكن أن تكون عملية شق البروستاتة عبر الإحليل خيارًا جيدًا للرجال الذين يتناولون مضادات تخثر الدم أو لديهم اضطرابات في النزف لا تسمح لدمائهم بالتخثر بشكل طبيعي.
  • البقاء في المستشفى لأقصر فترة ممكنة. يمكن إجراء عملية شق البروستاتة عبر الإحليل دون مبيت في المستشفى، لكن بعض الرجال يحتاجون إلى البقاء في المستشفى تحت الرقابة الليلية بعد العملية. وتمثل عملية شق البروستاتة عبر الإحليل خيارًا أكثر أمانًا من الجراحة إذا كنت تعاني من مشكلات صحية أخرى.
  • تقلل من خطر النشوة الجنسية الجافة. على عكس بعض خيارات علاج تضخم البروستاتا الحميد، لا تسبب عملية شق البروستاتة عبر الإحليل مشكلة قذف السائل المنوي في المثانة بدلاً من قذفه خارج القضيب (القذف الرجوعي). وعلى الرغم من أن القذف الرجوعي لا يسبب ضررًا، إلا أنه قد يؤثر على قدرتك على الإنجاب.

المخاطر

يُعَدُّ إجراء شق البروستاتا عبر الإحليل آمنًا بشكل عام مع وجود القليل من المضاعفات الرئيسية، إن وُجِدَت. يُمكن أن تشمل المخاطر المحتملة لإجراء شق البروستاتا عبر الإحليل ما يلي:

  • صعوبة مُؤقَّتة في التبوُّل. قد تُواجه صعوبة في التبوُّل لبضعة أيام بعد العملية. حتى تتمكن من التبول بمفردك، قد تحتاج إلى إدخال أنبوب (قسطرة) في القضيب لإخراج البول من المثانة.
  • التهاب المسالك البولية. هذا النوع من العدوى من المضاعفات المحتمَلة بعد أي إجراء للبروستاتا. من المحتمَل بشكل متزايد أن تحدث العدوى كلما طالت فترة استخدام القِسطار. ويتضمن العلاج عادةً استخدام المضادات الحيوية.
  • الحاجة إلى إعادة العلاج. قد يكون إجراء شق البروستاتا عبر الإحليل أقل فعالية في أعراض الجهاز البولي مقارنةً بغيره من العلاجات طفيفة التوغل أو الجراحة. قد تحتاج إلى العلاج مرة أخرى بعلاج آخر لتضخم البروستاتا الحميد.

كيف تستعد

الطعام والأدوية

قبل الجراحة بعدة أيام، سيطلب منك الطبيب التوقف عن تناول بعض الأدوية التي تزيد من خطر حدوث نزف، مثل وارفارين (Jantoven) أو كلوبيدوغريل (Plavix). وسيصف لك الطبيب بعض المضادات الحيوية للوقاية من عدوى الجهاز البولي.

الاحتياطات الأخرى

رتب وسيلة تنقلك إلى المنزل لأنك لن تكون قادرًا على قيادة سيارتك بنفسك بعد العملية في ذلك اليوم أو بوجه عام إذا كانت هناك قسطرة مثبتة في مثانتك.

يكون التعافي بعد شق البروستاتة عبر الإحليل سريعًا بوجه عام، ومعظم الرجال تظهر عليهم أعراض قليلة بعد الجراحة. استشر طبيبك بشأن مدة التعافي التي قد تحتاج إليها.

ما يمكنك توقعه

إما سوف تحصل على تخدير عام، مما سوف يتسبب في نومك، أو مخدر يمنع عنك الشعور بمنطقة من الخصر للأسفل (الإحصار النخاعي).

في أثناء إجراء العملية

قد يضع الطبيب هلامًا مخدرًا داخل الإحليل وقد يخدر منطقة البروستاتا بحقنة تُحقن من خلال المستقيم.

بمجرد عمل المخدر، سيدخل الطبيب منظار القطع في طرف القضيب ويمده إلى منطقة البروستاتا. يحتوي منظار القطع على عدسة أو كاميرا وجهاز قطع وصمامات لإطلاق سائل لغسل منطقة الجراحة. وباستخدام منظار القطع، يصنع الطبيب شقًا أو شقين على السطح الداخلي للبروستاتا.

بعد العملية

يمكن إجراء عملية شق البروستاتة عبر الإحليل دون مبيت في المستشفى، أو يمكنك البقاء في المستشفى تحت الملاحظة ليلة العملية.

غالبًا ما ستحتاج إلى تركيب قسطرة بولية بسبب التورم الذي يمنع تدفق البول. ويمكن إزالة أنبوب القسطرة بوجه عام بعد يوم إلى ثلاثة أيام. كما أنك ستحتاج إلى تناول المضادات الحيوية للوقاية من عدوى الجهاز البولي.

ربما تلاحظ:

  • ظهور دم في البول. ويستمر عادةً بضعة أيام.
  • أعراض تبول مثيرة للقلق. فقد تشعر بحاجة ملحة أو متكررة للتبول، وستحتاج للنهوض من النوم ليلًا عدة مرات للتبول. ويشعر أغلب الرجال بألم حارق، خاصةً في فتحة القضيب قبل الانتهاء من التبول. وتستمر هذه الأعراض بشكل عام بضعة أيام.
  • صعوبة في حبس البول. من الممكن أن تشعر بفقدان السيطرة على المثانة (سلس البول) لأن مثانتك معتادة على دفع البول عبر مجرى البول الذي تضيق بسبب تضخم أنسجة البروستاتا. وفي أغلب الحالات، تتحسن هذه المشكلة بمرور الوقت.
  • عدوى الجهاز البولي. عدوى الجهاز البولي هي واحدة من المضاعفات المحتملة بعد إجراء علاج تضخم البروستاتا. ويزيد خطر الإصابة بالعدوى كلما زادت فترة استخدام القسطار.

النتائج

قد يستغرق الأمر عدة أسابيع حتى تشعر بتحسن ملحوظ في الأعراض البولية. إذا لاحظت أي تفاقم في الأعراض البولية بمرور الوقت، فاستشر طبيبك. يحتاج بعض الرجال إلى علاج إضافي لتضخم البروستاتا الحميد.

10/11/2021
  1. McVary KT. Surgical treatment of benign prostatic hyperplasia. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed May 30, 2021.
  2. Partin AW, et al., eds. Minimally invasive and endoscopic management of benign prostatic hyperplasia. In: Campbell-Walsh Wein Urology. 12th ed. Elsevier; 2021. https://www.clinicalkey.com. Accessed June 27, 2021.
  3. Prostate enlargement (benign prostatic hyperplasia). National Institute of Diabetes and Digestive and Kidney Diseases. https://www.niddk.nih.gov/health-information/urologic-diseases/prostate-problems/prostate-enlargement-benign-prostatic-hyperplasia. Accessed June 13, 2021.
  4. Benign prostatic hyperplasia (BPH). Urology Care Foundation. https://www.urologyhealth.org/urology-a-z/b/benign-prostatic-hyperplasia-(bph). Accessed June 13, 2021.
  5. Foster HE, et al. Surgical management of lower urinary tract symptoms attributed to benign prostatic hyperplasia: AUA guideline. The Journal of Urology. 2018; doi:10.1016/j.juro.2018.05.048.

شقّ البروستاتا عبر الإحليل (TUIP)