نظرة عامة

إن جراحة تدلي المستقيم هي إجراء يهدف إلى إصلاح تدلي المستقيم، والذي يحدث عندما يتمدد الجزء الأخير من الأمعاء الغليظة (المستقيم) ويتدلى من فتحة الشرج. تُعيد الجراحة المستقيم إلى مكانه.

هناك عدد من أساليب القيام بجراحة تدلي المستقيم. سيقترح طبيبك الطريقة الأنسب لك استنادًا إلى حالتك وصحتك العامة.

لماذا يتم إجراء ذلك

تُجرى جراحة تدلي المستقيم للأشخاص الذين يعانون من أعراض مزمنة من تدلي المستقيم مثل تسرب البراز، وعدم القدرة على السيطرة على التبرز (سلس البراز)، أو التبرز المتعسر. تشيع المشكلة أكثر في النساء المسنات.

المخاطر

تنطوي جراحة المستقيم على مخاطر شديدة. تختلف المخاطر بناء على التقنية الجراحية. ولكن بوجه عام، تتضمن مخاطر جراحة تدلي المستقيم ما يلي:

  • النزف
  • انسداد الأمعاء
  • تلف الأبنية القريبة، مثل الأعصاب والأجهزة
  • تضييق (ضيق) الفتحة الشرجية
  • العدوى
  • الناسور — اتصال غير طبيعي بين أجزاء الجسم، مثل المهبل والمستقيم
  • معاودة الإصابة بتدلي المستقيم
  • الإصابة بإمساك جديد أو تفاقمه

كيف تستعد

للتحضير لجراحة تدلي المستقيم، قد يطلب منك الطبيب:

  • التنظيف بصابون خاص. قبل الجراحة، سوف تتم مطالبتك بالاستحمام باستخدام صابون مطهر للمساعدة في منع الجراثيم على جلدك من التسبب في حدوث التهابات بعد الجراحة.
  • توقف تناول أدوية محددة. اعتمادًا على نوع العملية، قد تتم مطالبتك بالتوقف عن تناول بعض الأدوية.

سوف تقضي يومًا أو أكثر في المستشفى بعد جراحة تدلي المستقيم. حتى تشعر بالارتياح قدر الإمكان في أثناء إقامتك، فلا تنسى إحضار:

  • وسائل العناية الشخصية، مثل فرشاة الأسنان أو فرشاة الشعر أو لوازم الحلاقة
  • ملابس مريحة، مثل ثوب ونعال
  • وسائل التسلية، مثل الكتب والألعاب

ما يمكنك توقعه

في أثناء جراحة تدلي المستقيم

يمكن إجراء جراحة تدلي المستقيم من خلال البطن (تثبيت المستقيم) — إما من خلال عمل شق كبير (جراحة مفتوحة) وإما بالمنظار — أو من خلال المنطقة حول فتحة الشرج (العجان).

قد يتم إجراء الجراحة بالتخدير العام، حيث تكون نائمًا، أو التخدير النخاعي، حيث يكون النصف السفلي من الجسم مخدرًا؛ أو باستخدام مزيج من الأدوية المهدئة والتخدير الموضعي لتخدير فتحة الشرج (تخدير العجان).

يعتمد أسلوب الجراح على عدد من العوامل، مثل عمرك والمشاكل الصحية الأخرى لديك وخبرة الجراح وتفضيلاته والمعدات المتوفرة. لا يعتبر أحد الإجراءات أفضل من غيره. ناقش الخيارات المتاحة مع الجراح.

أنواع جراحة تدلي المستقيم:

  • إصلاح تدلي المستقيم عن طريق البطن. عن طريق عمل شق بالبطن، يسحب الجراح المستقيم لإعادته إلى موضعه. باستخدام بعض الغرز أو معلاق شبكي، يقوم الجراح بتثبيت المستقيم في الجدار الخلفي للحوض (عظم العجز). في بعض الحالات، مثل وجود تاريخ طويل من الإمساك، يزيل الجراح جزءًا من القولون.
  • جراحة تدلي المستقيم بالمنظار. يستخدم هذا الإجراء، الذي يتم أيضًا عبر البطن، شقوقًا صغيرة عديدة. يُدخل الجراح أدوات جراحية خاصة وكاميرا صغيرة عبر شقوق البطن لإصلاح تدلي المستقيم. توجد طريقة روبوتية ناشئة تستخدم الروبوت لتنفيذ العملية.
  • إصلاح تدلي المستقيم عبر المنطقة المحيطة بالشرج (الاستئصال العجاني للقولون السيني والمستقيم). خلال الشكل الأكثر شيوعًا من هذا الإجراء (إجراء ألتميير)، يسحب الجراح المستقيم عبر الشرج، ويزيل جزءًا من المستقيم والسيني ويوصل الجزء المتبقي من المستقيم في الأمعاء الغليظة (القولون). يقتصر هذا الإصلاح عادةً على غير المرشحين للخضوع للإصلاح المفتوح أو عن طريق المنظار.

    ثمة طريقة أخرى لإصلاح تدلي المستقيم عن طريق العجان (إجراء ديلورم) عادةً ما يتم لحالات التدلي القصير. تتم إزالة بطانة المستقيم ويتم طي الطبقة العضلية لتقصير المستقيم.

إذا كنت مصابًا بتدلي المستقيم وأي من بعض الحالات الأخرى مثل الهبوط المهبلي أو هبوط أحد أعضاء الحوض، يمكن إجراء كلا الإصلاحين في جراحة واحدة.

بعد جراحة علاج تدلي المستقيم

ستقضي وقتًا قصيرًا في المستشفى حتي تُشفى وتستعيد وظيفة الأمعاء. ستبدأ بشرب السوائل الشفافة والانتقال إلى الأطعمة الصلبة. يعتمد مقدار الوقت الذي تقضيه في المستشفى، وقد يكون حتى صباح اليوم التالي، على الإجراء الذي خضعت له.

من المحتمل أن يوصي طبيبك بشرب الكثير من السوائل واستخدام ملينات البراز وتناول حمية غنية بالألياف في الأسابيع التالية للجراحة لتجنب الإمساك والحزق المفرط الذي يمكن أن يؤدي إلى تكرار حالة تدلي المستقيم. معظم الأشخاص قادرون على العودة إلى الأنشطة الطبيعية في غضون أربعة إلى ستة أسابيع بعد الجراحة.

يحتاج بعض الأشخاص إلى علاج طبيعي لتعلم كيفية استخدام عضلات قاع الحوض مرة أخرى.

النتائج

بالنسبة لمعظم الأشخاص، تخفف جراحة تدلي المستقيم المعاناة من الأعراض وتحسن من سلس البراز والإمساك. ومع ذلك في بعض الحالات، يمكن أن يزداد الإمساك سوءًا أو يصبح مشكلة لم تكن قائمة قبل العملية الجراحية. إذا كنت تعاني الإمساك، فتحدث إلى طبيبك حول طرق تخفيفه.

تحدث معاودة الإصابة بتدلي المستقيم بعد إجراء العملية الجراحية بنسبة 2 إلى 5 في المائة من الأشخاص. يبدو أنه أكثر شيوعًا بدرجة طفيفة لدى الأشخاص الذين قاموا بالعملية العجانية مقارنةً بالبطنية.

10/04/2018
References
  1. Rectal prolapse. American Society of Colon & Rectal Surgeons. https://www.fascrs.org/patients/disease-condition/rectal-prolapse. Accessed March 15, 2016.
  2. Varma MG, et al. Surgical approach to rectal procidentia (rectal prolapse). http://www.uptodate.com/home. Accessed March 15, 2016.
  3. Chua HK (expert opinion). Mayo Clinic, Rochester, Minn. Aug. 9, 2013.

جراحة تدلي المستقيم