نظرة عامة

يقيس اختبار الهيموغلوبين نسبة الهيموغلوبين في الدم. الهيموغلوبين عبارة عن بروتين في خلايا الدم الحمراء التي تحمل الأكسجين إلى أعضاء الجسم والأنسجة وينقل ثاني أكسيد الكربون من الأعضاء والأنسجة إلى الرئتين.

إذا كشف اختبار الهيموغلوبين أن نسبة الهيموغلوبين أقل من المعتاد، فهذا يعني أنك تعاني انخفاض عدد خلايا الدم الحمراء (فقر دم). يمكن أن يكون هناك العديد من الأسباب لفقر الدم بما في ذلك نقص الفيتامين والنزيف والأمراض المزمنة.

إذا أظهر اختبار الهيموغلوبين مستوى أعلى من الطبيعي، فهناك العديد من الأسباب المحتملة مثل الاضطراب الدموي المعروف بكثرة الحُمر الحقيقية والعيش في ارتفاعات عالية والتدخين والجفاف.

لماذا يتم إجراء ذلك

ربما تخضع لاختبار الهيموجلوبين لعدة أسباب:

  • لفحص الصحة العامة. ربما يجري طبيبك اختبار الهيموجلوبين كجزء من فحص تعداد الدم الكامل خلال فحص طبي منتظم لمراقبة صحتك العامة ولفحصك للتحقق من العديد من الاضطرابات، مثل الأنيميا.
  • لتشخيص حالة طبية. قد يقترح طبيبك إجراء اختبار الهيموجلوبين إذا كنت تعاني الضعف، أو الإرهاق، أو ضيق النفس أو الدوخة. قد تشير هذه العلامات والأعراض إلى الإصابة بالأنيميا أو كثرة الكريات الحمراء. قد يساعد اختبار الهيموجلوبين في تشخيص هذه الحالات الطبية أو الحالات الأخرى.
  • لمتابعة حالة طبية. إذا لم يتم تشخيصك بالأنيميا أو كثرة الكريات الحمراء، فقد يستخدم طبيبك اختبار الهيموجلوبين لمراقبة حالتك وتوجيه علاجك.

كيف تستعد

إذا كانت عينة دمك ستختبر فقط للكشف عن الهيموجلوبين، يمكنك تناول الطعام والشراب على نحو طبيعي قبل الاختبار. إذا كانت عينة دمك سوف تستخدم في اختبارات أخرى، فقد تحتاج إلى الصيام لفترة معينة من الوقت قبل أن تُجمع العينة. سوف يقدم لك الطبيب تعليمات محددة.

ما يمكنك توقعه

بالنسبة لاختبار الهيموجلوبين، يقوم أحد أفراد فريق الرعاية الصحية بأخذ عينة من الدم بوخز طرف أحد أصابعك أو بإدخال إبرة داخل أحد الأوردة في ذراعك. بالنسبة للأطفال الرضع، ربما يتم أخذ العينة من خلال وخز الكعب.

يتم إرسال عينة الدم إلى أحد المختبرات لتحليلها. يمكنك استئناف ممارسة أنشطتك المعتادة فورًا بعد أخذ العينة.

النتائج

النطاق الطبيعي للهيموجلوبين:

  • بالنسبة للرجال، من 13.5 إلى 17.5 جرامًا لكل ديسيلتر
  • بالنسبة للنساء، من 12.0 إلى 15.5 جرامًا لكل ديسيلتر

تختلف النطاقات الطبيعية للأطفال باختلاف العمر والجنس. قد يختلف النطاق الطبيعي للهيموجلوبين من إحدى الممارسات الطبية إلى الأخرى.

أقل من النتائج الطبيعية

يُشير انخفاض مستوى الهيموجلوبين لديك عن المستوى الطبيعي إلى إصابتك بفقر الدم. هناك أشكال متعددة لفقر الدم، لكل منها أسباب مختلفة، من الممكن أن تتضمن:

  • نقص الحديد
  • نقص فيتامين ب-12
  • نقص الفولات
  • النزف
  • حالات الإصابة بالسرطان التي تؤثر على نخاع العظم، مثل ابيضاض الدم
  • مرض الكلى
  • أمراض الكبد
  • قصور الغدة الدرقية
  • الثَلاسيمِيَّة — اضطراب وراثي يتسبب في انخفاض مستويات الهيموجلوبين وخلايا الدم الحمراء

إذا تم تشخيص حالتك من قبل بأنها إصابة بفقر الدم، فربما يُشير مستوى الهيموجلوبين الأقل من الطبيعي إلى حاجتك إلى تغيير خطة العلاج.

أعلى من النتائج الطبيعية

إذا كان لديك ارتفاع في مستوى الهيموغلوبين عن المستوى الطبيعي، فقد يكون هذا ناجمًا عن التالي:

  • كثرة الحمر الحقيقية — وهو اضطراب بالدم، ينتج فيه النخاع العظمي خلايا الدم الحمراء بشكل مفرط
  • أمراض الرئة
  • الجفاف
  • العيش في ارتفاعات عالية
  • التدخين بكثافة
  • حروق
  • فرط القيء
  • فرط المجهود البدني

إذا تم تشخيصك سابقًا بالإصابة بكثرة الحمر الحقيقية، فقد يدل ارتفاع مستوى الهيموغلوبين لديك على الحاجة إلى تعديل خطة علاجك.

إذا كان مستوى الهيموغلوبين لديك أقل أو أعلى من المستوى الطبيعي، فقد يرغب طبيبك في تقييم نتائج فحص الهيموغلوبين مع نتائج فحوص أخرى أو قد تُستلزم فحوص إضافية لتحديد الخطوات التالية.

لمعرفة تفاصيل حول معنى نتائج فحص الهيموغلوبين الخاص بك، تحدث مع طبيبك.

22/12/2017
  1. Hemoglobin. Lab Tests Online. http://labtestsonline.org/understanding/analytes/hemoglobin/tab/sample/. Accessed Nov. 27, 2016.
  2. Longo DL, et al., eds. Disorders of hemoglobin. In: Harrison's Principles of Internal Medicine. 19th ed. New York, N.Y.: McGraw-Hill Education; 2015. http://accessmedicine.com. Accessed Nov. 27, 2016.
  3. CBC with differential, blood. Mayo Medical Laboratories. Rochester, Minn.: Mayo Foundation for Medical Education and Research. http://www.mayomedicallaboratories.com/test-catalog/Clinical+and+Interpretive/9109. Accessed Nov. 27, 2016.
  4. Nicoll D, et al. Pocket Guide to Diagnostic Tests. 6th ed. New York, N.Y.: The McGraw-Hill Companies; 2012. http://www.accessmedicine.com. Accessed Nov. 27, 2016.

فحص الهيموجلوبين