نظرة عامة

رأب الجفن هو نوع من الجراحة يهدف إلى إزالة الجلد الزائد من الجفون. فمع التقدم في العمر، تتمدد الجفون وتضعف العضلات التي تدعمها. نتيجة لذلك، يمكن أن يتجمع الجلد والدهون الزائدة فوق الجفون وأسفلها. ويمكن أن يسبب هذا ترهل الحواجب وتدلي الجفون العلوية وانتفاخ المنطقة التي تقع أسفل العيون.

إلى جانب التقدم في العمر، يمكن أن يقلل الترهل الشديد في الجلد حول العينين مستوى الرؤية الجانبية (الرؤية المحيطية)، خاصة الجزأين العلوي والخارجي من مجال الرؤية. ويمكن أن يقلل رأب الجفن من مشكلات الرؤية هذه أو يتخلص منها. كما يمكن أن تجعل الجراحة مظهر العيون أكثر شبابًا ويقظةً.

تعرَّف على كيفية أداء عملية رأب الجفن وفوائد هذا الإجراء ومخاطره.

لماذا يتم إجراء ذلك

تكون عملية رأب الجفن من الخيارات العلاجية في الحالات التالية:

  • الجفون العلوية المتدلية أو المنتفخة
  • الجلد الزائد في الجفن العلوي الذي يعوق الرؤية المحيطية جزئيًا
  • الجلد الزائد في الجفن السفلي
  • الانتفاخات تحت العين

يمكن إجراء عملية رأب الجفن في آنٍ واحد مع إجراءات أخرى، مثل شد الحاجب أو شد الوجه أو تجديد البشرة.

وقد يتحدد سريان التغطية التأمينية على ما إذا كانت العملية الجراحية ستعالج حالة مَرَضية تؤثر على الرؤية أم لا. فقد لا يغطي التأمين العمليات الجراحية التي تُجرى لأغراض تجميلية.

المخاطر

تنطوي كل العمليات الجراحية على مخاطر، بما في ذلك تفاعلات بسبب التخدير وجلطات دموية. بالإضافة إلى ذلك، تشتمل المخاطر النادرة لجراحة الجفن على ما يأتي:

  • العدوى والنزيف
  • جفاف العيون وتهيجها
  • صعوبة في إغلاق العينين أو مشكلات أخرى في الجفن
  • تندب ملحوظ
  • إصابة عضلات العين
  • تبدل لون الجلد
  • تشوش الرؤية مؤقتًا أو فقدان البصر نادرًا
  • الحاجة إلى جراحة متابعة

كيف تستعد

ستتلقي بالطبيب قبل تحديد موعد جراحة رأب الجفن. ويمكن أن يضم فريق الأطباء الذين ستلتقي بهم جرّاح تجميل أو اختصاصي طب العيون أو طبيب عيون متخصصًا في الجراحة التجميلية للمنطقة المحيطة بالعينين. وستشمل المناقشة ما يلي:

  • تاريخك الطبي. سيسألك الطبيب عن العمليات الجراحية السابقة. وقد يسألك أيضًا حول الحالات المَرَضية السابقة أو الحالية، مثل جفاف العين والمياه الزرقاء والحساسية ومشكلات الدورة الدموية والغدة الدرقية وداء السكري. وسيسألك أيضًا عن الأدوية والفيتامينات والمكملات العشبية التي تتناولها والكحوليات والتبغ والمخدرات غير المشروعة التي تتعاطاها.
  • أهدافك. ناقش مع الطبيب الهدف العلاجي الذي تريده من الجراحة استعدادًا لتحقيق نتائج جيدة. كما سيناقش الطبيب معك ما إذا كانت الجراحة تناسبك أم لا.

قبل إجراء جراحة الجفن، من المحتمل أن تخضع لفحص جسدي، إلى جانب الاختبارات التالية:

  • الفحص الشامل للعين. قد يشمل هذا اختبار إفرازات الدموع وفحص أجزاء معينة من الجفون.
  • اختبار مجال الإبصار. يُستخدم هذا الاختبار لمعرفة ما إذا كانت هناك نقاط عمياء في زوايا العين (الرؤية المحيطية) أم لا. ويكون هذا الاختبار ضروريًا لدعم المطالبة بالتأمين.
  • التصوير الفوتوغرافي للجفن. يساعد التقاط الصور للجفن من زوايا مختلفة على الاستعداد للجراحة، وتوثيق ما إذا كان هناك سبب طبي لها، ما قد يؤهل المريض لمطالبة التأمين.

من المحتمل أن يطلب منك الطبيب اتباع الخطوات التالية:

  • التوقف عن تناول وارفارين (Jantoven)، والأسبرين، وأيبوبروفين (Advil وMotrin IB وغيرهما)، ونابروكسين الصوديوم (Aleve وغيره)، ونابروكسين (Naprosyn)، والأدوية أو المكملات العشبية الأخرى التي يمكن أن تزيد من النزيف. واسأل الطبيب عن مدة التوقف عن تناول هذه الأدوية قبل الجراحة. ويجب عليك ألا تتناول سوى الأدوية التي وصفها الجرّاح.
  • أقلع عن التدخين قبل الجراحة بعدة أسابيع، لأنه قد يؤثر على سرعة التعافي بعد الجراحة.
  • احرص على أن يكون لديك مرافق يصطبحك بالسيارة إلى مكان إجراء العملية الجراحية ثم يعيدك إلى المنزل بعد إجرائها، وهذا في حال كنت ستخضع للجراحة من دون مبيت في المستشفى. اتخذ الترتيبات اللازمة لإقامة مرافق معك خلال الليلة الأولى بعد عودتك إلى المنزل عقب إجراء الجراحة.

ما يمكنك توقعه

بعد إجراء العملية

تُجرى عملية رأب الجفن عادةً في عيادة خارجية. وقد تُحقَن في الجفون لتخديرها أو تُعطى أدوية من خلال الوريد لمساعدتك على الاسترخاء.

في أثناء إجراء العملية

يفتح الجرَّاح شقًا في ثنية الجفن، وذلك في حالة الجفون العلوية. ويزيل بعض الجلد الزائد والعضلات وربما الدهون. ثم يغلق الشق.

أما في الجفن السفلي، فيفتح الجرَّاح شقًا أسفل الرموش مباشرةً في الثنيات الطبيعية للجفن أو داخل الجفن السفلي. ويزيل الجرَّاح الدهون الزائدة والعضلات وأجزاء الجلد المترهلة أو يعيد توزيعها. ثم يغلق الشق.

وإذا تدلى جفنك العلوي بالقرب من حدقة عينك، فقد يُجري الجرَّاح عملية رأب الجفن مع إجراء طبي آخر يسمى تدلي الجفن. وتهدف جراحة تدلي الجفن إلى رفع الجفن إزالة الجلد الزائد منه.

بعد العملية

بعد الجراحة، تقضي وقتًا في غرفة الإفاقة، حيث يراقب أعضاء الطاقم الطبي حالتك تجنبًا لحدوث أي مضاعفات. يمكنك المغادرة لاحقًا في اليوم نفسه للشفاء في المنزل.

بعد الجراحة، قد تصاب مؤقتًا بما يأتي:

  • عدم وضوح الرؤية من مرهم التزليق المدهون على عينيك
  • كثرة الدموع
  • الحساسية للضوء
  • ازدواج الرؤية
  • جفون منتفخة أو خدرة
  • تورم وكدمات مشابهة لاسمرار منطقة العينين
  • الشعور بألم أو بعدم الراحة

اتخذ الخطوات الآتية لمساعدتك على التعافي من الجراحة ما لم يعطِك الجراح تعليمات مختلفة.

افعل ما يأتي:

  • استخدم كمادات باردة على عينيك لمدة 10 دقائق كل ساعة في الليلة التي تلي الجراحة. في اليوم التالي، استخدم الكمادات الباردة على عينيك من 4 إلى 5 مرات على مدار اليوم.
  • استخدم قطرات العين أو المراهم الموصوفة لك.
  • نم ورأسك مرفوع أعلى من صدرك لبضعة أيام.
  • ضع كمادات باردة لتقليل التورم.
  • ارتدِ نظارات شمسية داكنة لحماية بشرة جفونك من الشمس والرياح.
  • إذا لزم الأمر، فاستخدم الأسيتامينوفين (تيلينول وغيره) للسيطرة على الألم.

احذر من:

  • ممارسة أي عمل شاق لمدة أسبوع، تجنب رفع الأشياء الثقيلة أو السباحة أو الركض أو ممارسة التمارين الهوائية.
  • التدخين.
  • فرك العينين.
  • وضع العدسات اللاصقة لمدة أسبوعين تقريبًا.
  • تناول الأسبرين، والأيبوبروفين (أدفيل وموترين آي بي وغيرهما)، ونابروكسين الصوديوم (أليف وغيره)، ونابروكسين (نابروسين)، والأدوية الأخرى أو المكملات العشبية التي يمكن أن تزيد من النزيف.

حسب التعليمات، عد إلى عيادة الطبيب لإزالة الغرز، إذا لزم الأمر.

اطلب العناية الطبية فورًا إذا كان لديك أي من الأعراض الآتية:

  • ضيق النفس
  • ألم في الصدر
  • سرعة قلب غير طبيعية
  • ألم جديد وشديد في العين
  • النزيف
  • مشكلات في الرؤية

النتائج

يؤكد الكثير من الأشخاص الذين خضعوا لجراحة رأب الجفن أنهم يشعرون بمزيد من الثقة بالنفس وأنهم يبدون أصغر سنًا وأكثر راحة. ويحظى بعض الأشخاص بنتائج جراحة تدوم مدى الحياة. وفي حالات أخرى، قد تتدلى الجفون مجددًا.

وتقل الكدمات والتورم بصفة عامة خلال مدة تتراوح بين 10 و14 يومًا. أما ندوب الجروح الناتجة عن الجراحة، فقد تستغرق شهورًا حتى تختفي. ويُنصح بحماية جلد الجفن الرقيق من التعرض لأشعة الشمس.

خبرة Mayo Clinic وقصص المرضى

يخبرنا مرضانا عن أن نوعية تفاعلاتهم واهتمامنا بالتفاصيل وكفاءة زياراتهم تعني الرعاية الصحية مثلما لم يختبروها من قبل. راجع قصص مرضى Mayo Clinic الراضين.

24/06/2022
  1. AskMayoExpert. Eyelid surgery. Mayo Clinic; 2021.
  2. Eyelid surgery. American Society of Plastic Surgeons. https://www.plasticsurgery.org/cosmetic-procedures/eyelid-surgery. Accessed March 1, 2022.
  3. Yanoff M, et al., eds. Cosmetic blepharoplasty and browplasty. In: Ophthalmology. 5th ed. Elsevier; 2019. https://www.clinicalkey.com. Accessed March 1, 2022.
  4. Eyelid surgery. American Academy of Ophthalmology. https://www.aao.org/eye-health/treatments/eyelid-surgery. Accessed March 1, 2022.
  5. Eyelid surgery. American Academy of Facial Plastic and Reconstructive Surgery. https://www.aafprs.org/A/FR4.aspx. Accessed March 1, 2022.
  6. Bhattacharjee K, et al. Lower eyelid blepharoplasty: An overview. Indian Journal of Ophthalmology. 2020; doi: 10.4103/ijo.IJO_2265_19.