نظرة عامة

جراحة رأب الجفن هي بمثابة نوع من الجراحة تعالج تدلي جفنيك وقد تنطوي على إزالة الجلد الزائد والعضلات والدهون. كلما تقدمت بالعمر، تتمدد جفونك وتضعف العضلات التي تدعمهما. ونتيجة لذلك، قد تتجمع الدهون الزائدة فوق أو تحت جفنيك، مما يسبب ارتخاء الحواجب وتدلي الجفنين العلوين ووجود أكياس أسفل عينيك.

إلى جانب جعلك تبدو أكبر سنًا، يمكن أن يقلل ترهل الجلد الشديد حول عينيك من الرؤية الجانبية (الرؤية المحيطية)، وخاصة الأجزاء العلوية والخارجية لمجال الرؤية. يمكن أن تقلل أو تقضي جراحة رأب الجفن على مشاكل الرؤية وتجعل عينيك تبدو أصغر وأكثر انتباهًا.

للمساعدة في تحديد ما إذا كانت جراحة رأب العين مناسبة لك أم لا، تعرّف على ما يمكنك توقعه بشكل واقعي واكتشف فوائد ومخاطر جراحة رأب العين.

لماذا يتم إجراء ذلك

يمكنك التفكير في رأب الجفن إذا كنت تعاني من الجفون المتدلية أو المترهلة التي تمنع فتح عينيك بالكامل أو سحب جفنيك لأسفل. إزالة النسيج الزائد من أعلى جفنيك يمكن أن يحسّن من رؤيتك. يمكن أن يؤدي رأب الجفن العلوي والسفلي إلى أن يبدو شكلك أصغر وأكثر تنبهًا.

ربما يكون رأب الجفن خيارًا إذا كنت تعاني:

  • جفون علوية منتفخة أو متدلية
  • الجلد الزائد بالجفنين العلويين الذي يمنع رؤية الأشياء المحيطة
  • الجلد الزائد على الجفنين السفليين
  • انتفاخات أسفل العينين

يمكن أن تخضع لرأب الجفن في نفس الوقت مع إجراء آخر، مثل رفع الحاجب، أو شد الوجه أو سنفرة الجلد.

قد تعتمد تغطية التأمين على ما إذا كانت الجراحة لعلاج حالة تضعف الرؤية أم لا. في حالة خضوعك للجراحة فقط من أجل تحسين مظهرك، فعلى الأغلب لن تتحمل شركة التأمين التكلفة. غالبًا ما يتم إجراء رأب الجفن السفلي لأسباب تجميلية فقط.

المخاطر

تشمل المخاطر المحتملة لجراحة الجفن الآتي:

  • العدوى والنزف
  • تهيج وجفاف العين
  • صعوبة في إغلاق العين أو مشاكل أخرى في الجفون
  • تندب ملحوظ
  • إصابة بعضلات العين
  • تلون الجلد
  • الحاجة إلى جراحة متابعة
  • عدم وضوح الرؤية مؤقتًا أو قد يحدث، نادرًا، فقدان في البصر
  • المخاطر المرتبطة بالجراحة بشكل عام، بما في ذلك رد فعل الجسم تجاه التخدير والإصابة بجلطات الدم

تحدث إلى طبيبك حول ما ينطبق عليك من المخاطر الجراحية. يمكن أن يساعدك فهم ما تنطوي عليه جراحة رأب الجفن ووزن الفوائد والمخاطر في تحديد ما إذا كان هذا الإجراء خيارًا جيدًا.

كيف تستعد

قبل تحديد موعد إجراء رأب الجفن، يلتقي المريض بجراح التجميل واختصاصي طب العيون أو الجراح التجميلي المتخصص في جراحات العيون (اختصاصي رأب العيون) لمناقشة ما يلي:

  • تاريخ المريض الطبي. يطرح الجراح الأسئلة حول العمليات الجراحية السابقة والحالات الماضية أو الحالية، مثل جفاف العين والمياه الزرقاء والحساسية ومشكلات الدورة الدموية ومشكلات الغدة الدرقية والداء السكري. ويسأل الطبيب أيضًا المريض حول استخدام الأدوية والفيتامينات والمكملات العشبية وشرب الكحوليات أو استخدام التبغ والمخدرات.
  • توقعات المريض. تساعد المناقشة الأمينة حول آمال المريض ودوافعه الجراح في تحديد المرحلة للحصول على نتائج مُرضية. ويناقش الجراح مع المريض ما إذا كانت العملية مفيدة بشكل جيد لحالة المريض أم لا.

وقبل إجراء جراحة جفن العيون، يخضع المريض لما يلي:

  • الفحص البدني. يجري الجراح فحصًا بدنيًا والذي قد يتضمن فحص إفراز الدموع وقياس أجزاء من جفون العيون.
  • فحص الرؤية. يقوم الطبيب بفحص العيون والرؤية بما يشمل الرؤية المحيطية. يلزم هذا الأمر لدعم المطالبة التأمينية.
  • صورة فوتوغرافية لجفن العين. يجري تصوير جفن العين فوتوغرافيًا من زوايا مختلفة. وتساعد هذه الصور في تخطيط العملية وتقييم تأثيراتها الفورية وطويلة الأجل، وتدعم المطالبة التأمينية.

ويُطلب من المريض ما يلي:

  • التوقف عن تناول الورافين (كومادين وجانتوفين)، والأسبرين والإيبوبروفين (أدفيل، وموترين آي بي، وغيرهما)، والصوديوم نابروكسين (أليف، وغيره)، والنابروكسين (نابروسين)، وأيّ أدوية أو مكملات عشبية ترتبط بزيادة النزيف. ينبغي سؤال الطبيب عن طول الوقت اللازم للتوقف عن تناول هذه الأدوية قبل الجراحة. ينبغي تناول الأدوية التي يوافق عليها الطبيب.
  • ينبغي الإقلاع عن التدخين قبل الجراحة بعدة أسابيع. إذ إن التدخين يمكن أن يقلل من القدرة على الشفاء بعد الجراحة.
  • ينبغي الترتيب مع شخص ما يتولى القيادة بدلاً من المريض عند الذهاب إلى العملية الجراحية والعودة منها، إذا كانت الجراحة تتم في العيادات الخارجية دون إقامة في المستشفى. ينبغي تخطيط وجود شخص للإقامة مع المريض لليلة الأولى بعد العودة إلى المنزل بعد الجراحة.

ما يمكنك توقعه

بعد إجراء العملية

يتم إجراء رأب الجفن عادةً في عيادة خارجية. يقوم الجراح بحقن دواء مخدر في جفنيك كما أنه يحقنك بدواء من خلال الوريد لمساعدتك في الاسترخاء.

في أثناء إجراء العملية

إذا كنت ستخضع لجراحة في الجزء العلوي والسفلي من الجفون، فسيعمل الجراح بشكل عام على الجفون العلوية أولاً. حيث يقطع على طول طية الجفن، ويزيل بعض الجلد الزائد، والعضلات، وربما الدهون، ثم يغلق القطع.

في الجفن السفلي، يجري الجراح قطعًا أسفل الرموش تمامًا في تجعيد العين الطبيعي أو داخل الجفن السفلي. ويزيل الدهون الزائدة، والعضلات، والجلد المترهل أو يعيد توزيعهم، ثم يغلق القطع.

إذا كان الجفن العلوي يتدلى بالقرب من حدقة العين، فقد يُجري الجراح جراحة رأب الجفن مع إجراء يسمى جراحة التدلي الذي يقدم دعم إضافي إلى عضلة الحاجب.

بعد العملية

بعد الجراحة، تقضي وقتًا في غرفة التعافي، حيث يتم ملاحظتكِ لظهور المضاعفات. يمكنك المغادرة في وقت لاحق من ذلك اليوم لاسترداد صحتكِ في المنزل.

قد تشعر بعد الجراحة مؤقتًا بالآتي:

  • عدم وضوح الرؤية من مرهم التليين الذي تم وضعه على عينيك
  • عيون دامعة
  • الحساسية تجاه الضوء
  • الرؤية المزدوجة
  • انتفاخ وتنميل بالجفون
  • تورم وكدمات كما لو أن العيون سوداء
  • ألم أو شعور بعدم الراحة

من المحتمل أن يقترح عليك الطبيب الخطوات التالية بعد الجراحة:

  • استخدم أكياس الثلج على عينيك لمدة 10 دقائق كل ساعة في الليلة التالية للجراحة. في اليوم التالي، استخدم علب الثلج على عينيك من أربع إلى خمس مرات على مدار اليوم.
  • نظف جفونك بلطف واستخدم قطرة أو مراهم محددة.
  • تجنب الإجهاد ورفع الأحمال الثقيلة والسباحة لمدة أسبوع.
  • تجنب الأنشطة الشاقة، مثل التمارين الرياضية والركض، لمدة أسبوع.
  • تجنب التدخين.
  • تجنب فرك عينيك.
  • إذا كنت تستخدم عدسات لاصقة، فلا تضعها لمدة أسبوعين تقريبًا بعد الجراحة.
  • عليك ارتداء نظارات شمسية داكنة اللون لحماية جلد الجفون من الشمس والرياح.
  • عليك بالنوم ورأسك مرفوع أعلى من صدرك لبضعة أيام.
  • ضع كمادات باردة لتقليل التورم.
  • بعد بضعة أيام، عد إلى عيادة الطبيب لإزالة الغرز، إذا لزم الأمر.
  • لمدة أسبوع تقريبا، تجنب أخذ الأسبرين، الإيبوبروفين (أدفيل، موترين آي بي، وغيرهما)، نابروكسين الصوديوم (أليف، أخرى)، نابروكسين (نابروسين)، وغيرها من الأدوية أو المكملات العشبية التي قد تزيد من النزيف. إذا لزم الأمر، فاستخدم اسيتامينوفين (تايلينول، وغيره) للسيطرة على الألم.

اطلب العناية الطبية فورًا إذا واجهت أيًا مما يلي:

  • ضيق النفس
  • ألم الصدر
  • معدل ضربات قلب غير عادي
  • ألم شديد جديد في العين
  • النزف
  • مشاكل في الرؤية

النتائج

يعرب الكثيرون عن رضاهم عن نتائج جراحة رأب الجفن، ومن بينها على سبيل المثال التمتع بمظهر أكثر شبابًا، يوحي بإرهاق أقل وبمزيد من الثقة بالنفس. قد تدوم نتائج هذه الجراحة مدى الحياة لدى البعض. وقد تتجدد الإصابة بتهدل جفني العينين لدى البعض الآخر.

تزول الكدمات والتورم بوجه عام في غضون فترة من 10 أيام إلى 14 يومًا، ويحتمل أنك عندئذ ستشعر بالارتياح للخروج للعلن مجددًا. قد يستغرق اختفاء الندوب من الشقوق الجراحية شهورًا. احرص على وقاية جلد جفنك الرقيق من فرط التعرض لأشعة الشمس.

في مجالي الاختبارات والإجراءات حيث يكتشف الباحثون كيفية الحفاظ على سلامة الناس في العيادات السريرية. اِطَّلِع على الدراسات التي تقوم بها عيادة Mayo Clinic ]مايو كلينك[

28/03/2018
References
  1. AskMayoExpert. Eyelid surgery. Rochester, Minn.: Mayo Foundation for Medical Education and Research; 2016.
  2. Eyelid surgery. American Academy of Facial Plastic and Reconstructive Surgery. https://www.aafprs.org/patient/procedures/blepharoplasty.html. Accessed April 9, 2017.
  3. Flint PW, et al. Blepharoplasty. In: Cummings Otolaryngology: Head & Neck Surgery. 6th ed. Philadelphia, Pa.: Saunders Elsevier; 2015. https://www.clinicalkey.com. Accessed April 8, 2017.
  4. Yanoff M, et al., eds. Cosmetic blepharoplasty and browplasty. In: Ophthalmology. 4th ed. Edinburgh, U.K.: Mosby Elsevier; 2014. https://www.clinicalkey.com. Accessed April 7, 2017.
  5. Eyelid surgery. American Society of Plastic Surgeons. http://www.plasticsurgery.org/cosmetic-procedures/eyelid-surgery.html. Accessed April 9, 2017.
  6. Hahn S, et al. Upper lid blepharoplasty. Facial Plastic Surgery Clinics of North America. 2016;24:119.