كيف تُجْرِي الإسعافات الأولية للكَدَمات

By Mayo Clinic Staff

تتشكل الكدمة عند التعرض إلى ضربة تؤدي إلى تحطُّم أوعية الدم القريبة من سطح الجلد، ومن ثمَّ تسمح بتسريب كمية من الدم إلى الأنسجة التي تقع تحت الجلد. قد يُسبب الدم المُحتبس ظهور الكدمة التي تبدو في البداية كعلامة بلون يجمع بين الأسود والأزرق، ثُمَّ يتغير اللون خلال التعافي.

ويمكن تعزيز علاج الكدمة باستخدام بعض الأساليب البسيطة القليلة. تذكر أسلوب الراحة والثلج والضغط والرفع والذي يُضار إليه بالاختصار RICE:

  • الراحة للمنطقة المصابة بالكدمات إذا أمكن.
  • الثلج على الكدمة باستخدام كمادات الثلج الملفوفة بمنشفة. وينبغي تركها على موضع الإصابة لمدة 10 إلى 20 دقيقة. ويمكن تكرار الممارسة عدة مرات في اليوم لمدة يوم أو يومين، حسب اللزوم.
  • الضغط على المنطقة المصابة بالكدمة إذا كانت متورِّمة، باستخدام الضمادة المرنة. ولا ينبغي شدها شدًا زائدًا.
  • رفع المنطقة المصابة.

إذا كان الجلد تالفًا، فلا يحتاج المصاب للضمادة. ويمكن تناول مسكنات الألم المتاحة دون وصفة طبية لتخفيف الألم، حسب اللزوم.

ينبغي استشارة الطبيب، في الحالات التالية:

  • ملاحظة وجود تورُّم مؤلم في المنطقة المصابة بالكدمة
  • استمرار الشعور بالألم بعد الإصابة التي تبدو بسيطة بثلاثة أيام
  • التعرض المتكرر للكدمات الكبيرة أو المؤلمة، خاصةً إذا ظهرت الكدمة على الجذع أو الظهر أو الوجه، أو إذا ظهرت دون أسباب معروفة
  • سهولة الإصابة بالكدمات ووجود تاريخ للإصابة بنزف شديد، مثل النزف الذي يحدث في أثناء الإجراءات الجراحية
  • ملاحظة تكتل (ورم دموي) من فوق الكدمة
  • النزف غير الطبيعي في مكان آخر، مثل النزف من الأنف أو اللثة
  • بدء الكدمة فجأة، دون وجود تاريخ من الإصابة بالكدمات
  • وجود تاريخ عائلي لسهولة الإصابة بالكدمات أو النزف

يمكن أن تشير هذه العلامات والأعراض إلى مشكلة أشد خطورة، مثل مشكلة التجلط الدموي أو الأمراض المرتبطة بالدم.

28/06/2019

اطلع كذلك على