يمكن أن تساعد هذه الإرشادات على تقديم الرعاية في حالة الإصابة بالعضات البسيطة من الحيوانات، مثل تلك التي يمكن أن تبضع الجلد

  • ينبغي غسل الجرح كله جيدًا بالماء والصابون.
  • ينبغي وضع كريم المضاد الحيوي وتغطية العضة بضمادة نظيفة.

اطلب العناية الطبية الفورية إذا:

  • كان الجرح عميقًا أو إذا لم تكن متأكدًا من مدى خطورته.
  • الجلد ممزق بشدة أو مسحوق أو ينزف بقدر كبير — استخدم الضغط أولاً بضمادة أو قطعة قماش نظيفة لإيقاف النزيف.
  • لاحظت زيادة في تورم أو احمرارًا أو ألمًا أو حكة، وهي علامات تحذير من حدوث عدوى.
  • كنت لديك أسئلة عن خطر إصابتك بداء الكلب أو الوقاية منه. إذا كانت العضة ناتجة عن قطة أو كلب، فحاول أن تتأكد من أن تطعيم داء لكلب للحيوان حديث. إذا كانت العضة من حيوان بري، فاطلب استشارة من طبيبك بشأن الحيوانات الأكثر ترجيحًا أن تنقل داء الكلب.

    الوطاويط تنقل داء الكلب غالبًا ويمكن أن تصيب البشر بالعدوى من دون أن تترك آثارًا واضحة لعضة. هذا هو السبب في أن مركز مكافحة الأمراض والوقاية منها توصي من يتعاملون مع الوطاويط — أو حتى من يجدون عند استيقاظهم وطواطًا غرفة النوم — أن يطلبوا استشارة طبية بشأن حقنة داء الكلب حتى لو كانوا لا يعتقدون أنهم تعرضوا لعضة.

  • لم تحصل على تطعيم التيتانوس في آخر 10 أعوام — أو خمسة أعوام إذا كان الجرح عميقًا أو متسخًا. قد تحتاج إلى حُقنة معزِّزة.
28/06/2019