نظرة عامة

التهاب اللوزتين هو التهاب يلحق باللوزتين، وهما وسادتين من الأنسجة بيضاوية الشكل في الجزء الخلفي من الحلق - حيث توجد لوزة واحدة على كل جانب. تشمل علامات وأعراض التهاب اللوزتين تورم اللوزتين، والتهاب الحلق، وصعوبة البلع، وألم بالعقد الليمفاوية على جانبي الرقبة.

تحدث معظم حالات التهاب اللوزتين بسبب العدوى بفيروس شائع، ولكن العدوى البكتيرية قد تسبب التهاب اللوزتين أيضًا.

نظرًا لأن العلاج المناسب لالتهاب اللوزتين يعتمد على السبب، فمن المهم تشخيص الحالة بسرعة ودقة. عادةً ما تُجرى جراحة استئصال اللوزتين، والتي كانت إجراءً شائعًا لعلاج التهاب اللوزتين، فقط عندما يحدث التهاب اللوزتين بشكل متكرر، ولا تستجيب الحالة للعلاجات الأخرى أو يسبب الالتهاب مضاعفات خطيرة.

الأعراض

يؤثر التهاب اللوزتين في الأغلب على الأطفال الصغار في سن ما قبل المدرسة وكذلك على المراهقين الصغار. تتضمن مؤشرات وأعراض التهاب اللوزتين ما يلي:

  • احمرار اللوزتين وتورمهما
  • تكوُّن طبقة بيضاء أو صفراء أو ظهور لطخات على اللوزتين
  • التهاب الحلق
  • صعوبة أو ألمًا عند البلع
  • الحُمَّى
  • تضخم وألم في العُقَد اللمفية الموجودة بالرقبة
  • صوت حشرجة أو صوت مكتوم أو بحة
  • رائحة الفم الكريهة
  • ألم في المعدة
  • ألم أو تيبس في الرقبة
  • الصداع

قد تشمل مؤشرات التهاب اللوزتين في حالة الأطفال الصغار غير القادرين على وصف ما يشعرون به ما يلي:

  • سيلان اللعاب بسبب صعوبة البلع أو حدوث ألم عند البلع
  • رفض الطعام
  • تهيج غير عادي

متى يجب زيارة الطبيب

من المهم الحصول على تشخيص دقيق إذا كان طفلك لديه أعراض قد تشير إلى التهاب اللوزتين.

اتصل بطبيبك إذا كان طفلك مصابًا بما يلي:

  • التهاب الحلق مع حمَّى
  • التهاب حلق لا ينتهي خلال 24 إلى 48 ساعة
  • صعوبة أو ألم في البلع
  • ضعف شديد أو إرهاق أو تهيّج

اطلب الرعاية الفورية إذا ظهرت على طفلك أي من العلامات التالية:

  • صعوبة في التنفس
  • صعوبة بالغة في البلع
  • سَيَلان اللعاب المفرط

الأسباب

غالبًا ما تكون الفيروسات الشائعة السبب في الإصابة بالتهاب اللوزتين، لكن قد تكون العدوى البكتيرية هي السبب أيضًا.

وأكثر أنواع البكتيريا المسببة لالتهاب اللوزتين شيوعًا هي بكتيريا العقدية المقيحة، وهي البكتيريا التي تسبب التهاب الحلق العقدي. كما يمكن أن تسبب سلالات أخرى من البكتيريا العقدية أو أنواع أخرى من البكتيريا التهاب اللوزتين أيضًا.

لماذا تصاب اللوزتين بالعدوى؟

لوزتا الحلق هما خط الدفاع الأول لجهاز المناعة ضد البكتيريا والفيروسات التي تدخل الفم. هذه الوظيفة قد تجعل اللوزتين تحديدًا عرضة للعَدوى و الالتهابات. وعلى الرغم من ذلك، تقل وظيفة جهاز المناعة للوزتين بعد البلوغ - وقد يكون ذلك الأمر هو السبب في ندرة حالات التهاب اللوزتين بين البالغين.

عوامل الخطر

تتضمن عوامل الخطر في حالات التهاب اللوزتين ما يلي:

  • العمر الصغير. يؤثر التهاب اللوزتين على الأطفال، ويُعد التهاب اللوزتين الذي سببه البكتيريا أكثر شيوعًا بين الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 5 سنوات و15 سنة.
  • التعرض المتكرر للجراثيم. يميل الأطفال في عمر المدارس إلى المخالطة اللصيقة لأقرانهم ويتعرضون في كثير من الأحيان للفيروسات أو البكتيريا التي يمكن أن تسبب التهاب اللوزتين.

المضاعفات

يمكن أن يتسبب التهاب أو تورم لوزتي الحلق الناجم عن التهاب اللوزتين المتكرر أو المستمر (المزمن) في حدوث مضاعفات مثل:

  • صعوبة التنفس أثناء النوم (انقطاع النّفس الانسدادي النّومي).
  • عدوى تنتشر بعمق في النسيج المحيط (التهاب النسيج الخلوي حول اللوزتين)
  • عَدوى تؤدي إلى تجمع الصديد خلف اللوزة (خراج حول اللوزة)

العدوى العِقدِيَّة

إذا لم يتم علاج التهاب اللوزتين الناجم عن العقدية المقيحة أو غيرها من سلالات بكتيريا المكورات العقدية، أو في حالة عدم استكمال العلاج بالمضادات الحيوية، فسيكون لدى طفلك مخاطر متزايدة للإصابة باضطرابات نادرة مثل:

  • الحمى الروماتيزمية، وهي حالة خطيرة من الالتهابات، والتي يمكن أن تؤثِّر على القلب، والمفاصل، والجهاز العصبي، والجلد
  • مضاعفات الحمى القرمزية، وهي عدوى خاصة بالمكورات العقدية تتميز بظهور طفح جلدي بارز
  • التهاب الكُلى (الْتِهاب كُبَيباتِ الكُلى التَّالِي للعِقْدِيَّات)
  • التهاب المفاصل التفاعلي التالي للعقديات، وهو حالة تسبِّب التهاب المفاصل

الوقاية

تعتبر الجراثيم التي تسبب التهاب اللوزتين الفيروسي والبكتيري معدية. لذلك، تعد أفضل طريقة للوقاية هي الالتزام بممارسات صحية جيدة. يمكنك تعليم أطفالك ما يلي:

  • غسل أيديهم جيدًا وكثيرًا خصوصًا بعد استخدام الحمام وقبل تناول الطعام
  • تجنب مشاركة الطعام، أو كؤوس الشراب، أو زجاجات المياه، أو الأواني
  • استبدال فرشاة الأسنان بعد التشخيص بالإصابة بالتهاب اللوزتين

ولمساعدة طفلك في منع انتشار حالات العدوى الفيروسية أو البكتيرية للآخرين:

  • أبقِ طفلك في المنزل عندما يكون مريضًا
  • اسأل طبيبك عن الوقت المناسب لعودة طفلك إلى المدرسة
  • علم طفلك أن يستخدم منديلاً لتغطية فمه في كل مرة يعطس فيها أو يسعل، أو عند الضرورة، أن يستخدم مرفقه
  • علم طفلك أن يغسل يده جيدًا بعد العطس أو السعال

07/11/2020
  1. Kliegman RM, et al. Tonsils and adenoids. In: Nelson Textbook of Pediatrics. 21st ed. Elsevier; 2020. https://www.clinicalkey.com. Accessed Oct. 9, 2020.
  2. Tonsillitus. American Academy of Otolaryngology — Head and Neck Surgery. https://www.enthealth.org/conditions/tonsillitis/. Accessed Oct. 8, 2020.
  3. Ferri FF. Pharyngitis/Tonsillitis. In: Ferri's Clinical Advisor 2021. Elsevier; 2021. https://www.clinicalkey.com. Accessed Oct. 9, 2020.
  4. Tonsillopharyngitis. Merck Manual Professional Version. https://www.merckmanuals.com/professional/ear,-nose,-and-throat-disorders/oral-and-pharyngeal-disorders/tonsillopharyngitis. Accessed Oct. 8, 2020.
  5. Mattke AC, ed. Common illnesses and concerns. In: Mayo Clinic Guide to Raising a Healthy Child: Ages 3 to 11. Mayo Clinic; 2019.
  6. McInerny TK, et al., eds. Pharyngitis and tonsillitis. In: American Academy of Pediatrics Textbook of Pediatric Care. 2nd ed. American Academy of Pediatrics; 2017. https://www.ebscohost.com/ebooks. Accessed Oct. 13, 2020.
  7. Infectious mononucleosis. Merck Manual Professional Version. https://www.merckmanuals.com/professional/infectious-diseases/herpesviruses/infectious-mononucleosis. Accessed Oct. 14, 2020.
  8. Sore throat. Centers for Disease Control and Prevention. https://www.cdc.gov/antibiotic-use/community/for-patients/common-illnesses/sore-throat.html. Accessed Oct. 14, 2020.
  9. Drutz JE. Acute pharyngitis in children and adolescents: Symptomatic treatment. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Oct. 14, 2020.
  10. Reye's syndrome information page. National Institute of Neurological Disorders and Stroke. https://www.ninds.nih.gov/Disorders/All-Disorders/Reyes-Syndrome-Information-Page. Accessed Oct. 8, 2020.
  11. Kliegman RM, et al. Acute pharyngitis. In: Nelson Textbook of Pediatrics. 21st ed. Elsevier; 2020. https://www.clinicalkey.com. Accessed Oct. 14, 2020.
  12. AskMayoExpert. Adenotonsillectomy. Mayo Clinic; 2019.
  13. Mitchell RB, et al. Clinical practice guideline: Tonsillectomy in children (update). Otolaryngology — Head and Neck Surgery. DOI: 10.1177/0194599818801757.
  14. .Paradise JL. Tonsillectomy and/or adenoidectomy in children: Indications and contraindications. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Oct. 8, 2020.
  15. Messner AH. Tonsillectomy (with or without adenoidectomy) in children: Postoperative care and complications. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Oct. 8, 2020.
  16. Healthy habits to prevent the spread of flu. Centers for Disease Control and Prevention. https://www.cdc.gov/flu/prevent/actions-prevent-flu.htm. Accessed Oct. 8, 2020.
  17. Orvidas LJ (expert opinion). Mayo Clinic. Oct. 22, 2020.