التشخيص

تتضمن الفحوصات والإجراءات المُستخدمة لتشخيص سلائل المعدة ما يلي:

  • التنظير الداخلي، لرؤية ما بداخل المعدة باستخدام منظار
  • عينة نسيجية (خزعة)، التي يمكن إزالتها أثناء التنظير وتحليلها في المختبر

للمزيد من المعلومات

العلاج

يعتمد العلاج على نوع سلائل المعدة لديك:

  • السلائل الصغيرة التي ليست أورامًا غدية. قد لا تتطلب هذه السلائل العلاج. ولا تتسبب عادةً في ظهور مؤشرات وأعراض ولا تتحول إلى خلايا سرطانية إلا في حالات نادرة. قد يوصي طبيبك بالمتابعة الدورية حتى يمكن استئصال السلائل النامية أو التي تتسبب في ظهور المؤشرات والأعراض.
  • سلائل المعدة الكبيرة. قد يكون من الضروري استئصال هذه السلائل. ويمكن استئصال معظم سلائل المعدة أثناء التنظير الداخلي.
  • الأورام الغدية. يمكن أن تتحول هذه السلائل إلى خلايا سرطانية وتُستأصَل عادةً أثناء التنظير الداخلي.
  • السلائل المقترنة بداء السلائل الورمي الغدي العائلي. تُستأصَل هذه السلائل لأنها يمكن أن تتحول إلى خلايا سرطانية.

من المرجح أن يوصي طبيبك بإجراء التنظير الداخلي للمتابعة من أجل الكشف عن السلائل الناكسة.

علاج العدوى بالمَلوية البوابية

إذا كنت مصابًا بالتهاب المعدة الذي تسببه بكتيريا الملوية البوابية، فمن المرجح أن يوصي طبيبك بالعلاج بمجموعة من الأدوية، بما في ذلك المضادات الحيوية. ويمكن أن يؤدي علاج عدوى الملوية البوابية إلى اختفاء السلائل مفرطة التنسج، كما قد يوقف ظهور السلائل مرة أخرى.

الاستعداد لموعدك

من المفترض أن تبدأ بزيارة طبيب الرعاية الأولية الذي يحيلك بدوره إلى طبيب متخصص في أمراض الجهاز الهضمي (طبيب الباطنة).

إليك بعض المعلومات التي تساعدك على الاستعداد للفحص الطبي.

ما يمكنك فعله

عند التأهب للفحص الطبي، استفسر عما إذا كان هناك ما يجب أداؤه قبل الزيارة، مثل الصيام قبل إجراء فحص معين. حضِّر قائمةً بما يلي:

  • الأعراض، بما في ذلك أي عرَض قد يبدو غير مرتبط بالسبب الذي تذهب للفحص الطبي لأجله، ومتي بدأَت
  • المعلومات الشخصية الأساسية، وتتضمن الضغوط الرئيسية، والمتغيرات الحياتية التي طرأت عليك مؤخرًا والتاريخ المرضي للعائلة
  • جميع الأدوية، أو الفيتامينات أو المكملات الغذائية الأخرى التي تتناولها، بما في ذلك الجرعات
  • إليك بعض الأسئلة لطرحها على طبيبك:

اصطحب معك أحد الأقارب أو الأصدقاء إن أمكن لمساعدتك في تذكر المعلومات التي تتلقاها.

بالنسبة لحالة سلائل المعدة، إليك بعض الأسئلة التي يمكن طرحها على طبيبك:

  • ما السبب المرجح لظهور الأعراض التي لديّ؟
  • ما الفحوصات التي أحتاج إلى إجرائها؟
  • ما التصرف الأنسب لحالتي؟
  • لديّ هذه الحالات المرضية الأخرى. كيف يمكنني التعامل مع هذه المشكلات معًا على النحو الأفضل؟
  • هل هناك أي قيود يجب عليَّ اتّباعها؟
  • هل يجب أن أراجِع اختصاصيًّا؟
  • هل هناك أي كتيبات أو مطبوعات أخرى يمكنني الحصول عليها؟ ما المواقع الإلكترونية التي تَنصحني بتصفحها؟

لا تتردد في طرح أسئلة أخرى.

ما يمكن توقّعه من طبيبك

من المرجح أن يطرح عليك طبيبك أسئلة عن الأعراض التي تظهر عليك مثل:

  • هل الأعراض مستمرة أم عرضية؟
  • ما مدى شدة الأعراض؟
  • ما الذي يجعل أعراضك تتحسن، إن وُجد؟
  • ما الذي يجعل أعراضك تزداد سوءًا، إن وُجد؟
  • هل لديك تاريخ شخصي أو عائلي للإصابة بسرطان القولون أو السلائل أو داء السلائل الورمي الغدي العائلي؟
  • هل تتناول أدوية لتقليل حمض المعدة؟
16/01/2021
  1. Mahachai V, et al. Gastric polyps. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Nov. 13, 2020.
  2. Velazquez-Dohorn ME, et al. Changing trends in gastric polyps. Revista de Investigacion Clinica. 2018; doi:10.24875/RIC.17002430.
  3. Doherty GM. Stomach & duodenum. In: Current Diagnosis & Treatment: Surgery. 15th ed. McGraw Hill; 2020. https://accessmedicine.mhmedical.com. Accessed Nov. 11, 2020.
  4. Chandrasekhara V, et al. eds. Gastric polyps and thickened gastric folds. In: Clinical Gastrointestinal Endoscopy. 3rd ed. Elsevier; 2019. https://www.clinicalkey.com. Accessed Nov. 14, 2020.
  5. Nam SY, et al. Effect of Helicobacter pylori eradication on the regression of gastric polyps in National Cancer Screening Program. Korean Journal of Internal Medicine. 2018; doi:110.3904/kjim.2016.286.

ذات صلة

Products & Services

Products & Services