نظرة عامة

تصيب متلازمة فرط تحفيز المبيض النساء اللاتي يتناولن أدوية هرمونية عن طريق الحقن لتحفيز تكوّن البويضات في المبايض. قد يحدث ذلك لدى النساء اللاتي يخضعن للتلقيح الصناعي (IVF) أو تحفيز التبويض أو التلقيح داخل الرحم.

ويمكن أن يؤدي وجود كمية مفرطة من الهرمونات بالجسم إلى الإصابة بمتلازمة فرط تحفيز المبيض (OHSS)، حيث تتورم المبايض وتصبح مؤلمة. وقد يُصاب عدد صغير من النساء بمتلازمة فرط تحفيز المبيض الحادة، والتي يمكن أن تتسبب في زيادة الوزن بشكل سريع، وألم في البطن، والقيء، وضيق التنفس.

وقليلاً ما تحدث متلازمة فرط تحفيز المبيض أثناء علاج الخصوبة باستخدام الأدوية التي تؤخذ عن طريق الفم، مثل كلوميفين (كلوميد، سيروفين). وأحيانًا تحدث متلازمة فرط تحفيز المبيض بصورة تلقائية، حيث لا يكون لها علاقة بعلاجات الخصوبة.

الأعراض

غالبًا ما تبدأ أعراض متلازمة فرط تنبيه المبيض في غضون 10 أيام بعد استخدام أدوية الحقن لتحفيز الإباضة. يمكن أن تتراوح الأعراض من معتدلة إلى حادة وقد تتفاقم أو تتحسن بمرور الوقت.

حالات متلازمة فرط تحفيز المبيض (OHSS) من الخفيفة إلى المعتدلة

يمكن أن تشمل أعراض متلازمة فرط تنبيه المبيض الخفيفة إلى المعتدلة ما يلي:

  • ألمًا خفيفًا إلى معتدل في البطن
  • انتفاخ البطن أو زيادة حجم الخصر
  • الغثيان
  • قيء
  • إسهال
  • وجعًا في منطقة المبيضين
  • زيادة مفاجئة في الوزن، عادةً أكثر من 6.6 رطلاً (3 كجم)

تُصاب بعض النساء اللاتي يستخدمن أدوية الخصوبة عن طريق الحقن بنوع خفيف من متلازمة فرط تنبيه المبيض، والذي يختفي بعد أسبوع تقريبًا. ولكن إذا حدث الحمل، فقد تسوء أعراض متلازمة فرط تنبيه المبيض وتستمر لعدة أيام لأسابيع.

متلازمة فرط تحفيز المبيض الحادة

إذا كنتِ مصابة بمتلازمة فرط تحفيز المبيض، فقد تصابين بما يلي:

  • زيادة سريعة في الوزن — مثل من 33 إلى 44 رطلاً (15 إلى 20 كجم) في خمسة إلى 10 أيام
  • ألم حاد في البطن
  • قيء وغثيان شديدين ومتواصلين
  • الجلطات الدموية بالساقين
  • نقص التبول
  • ضيق النفس
  • تضخم أو شد في البطن

متى تزور الطبيب

إذا كنتِ تتناولين علاجات الخصوبة وكنتِ تعانين من أعراض متلازمة فرط تنبيه المبيض، فأخبري طبيبكِ. حتى إذا كانت لديكِ حالة معتدلة من متلازمة فرط تحفيز المبيض، فإن طبيبكِ سيرغب في مراقبتكِ للتحقق من الزيادة المفاجئة في الوزن أو زيادة سوء الأعراض.

اتصلي بطبيبك على الفور إذا كنتِ تعانين من مشاكل في التنفس أو ألم في ساقيك أثناء علاج الخصوبة. قد يشير هذا إلى وجود حالة طارئة تحتاج إلى العناية الطبية السريعة.

الأسباب

لا يزال سبب متلازمة فرط تحفيز المبيض غير مفهوم تمامًا، رغم أن الإصابة بارتفاع مستوى هرمون موجهة الغدد التناسلية المشيمائية (HCG) — وهو هرمون يُنتج عادةً خلال الحمل — في نظامك يمكن أن يكون ذا دور في ذلك. تتفاعل الأوعية الدموية للمبيض بصورة غير طبيعية لهرمون موجهة الغدد التناسلية المشيمائية (HCG) وتبدأ في تسريب سائل. يُورّم هذا السائل المبيضين، وأحيانًا تتحرك كميات كبيرة منه إلى البطن.

وخلال علاجات الخصوبة، قد يُعطى هرمون موجهة الغدد التناسلية المشيمائية (HCG) ليمكن للجريبة الناضجة إطلاق بويضتها. تحدث متلازمة فرط تحفيز المبيض عادةً خلال أسبوع بعد تلقيكِ حقن هرمون موجهة الغدد التناسلية المشيمائية (HCG). إن صرتِ حاملًا خلال دورة العلاج، فقد تسوء متلازمة تحفيز المبيض بينما يبدأ جسمكِ في إنتاج هرمون موجهة الغدد التناسلية المشيمائية (HCG) الخاص به استجابةً للحمل.

تزداد احتمالية تسبب أدوية العقم القابلة للحقن في متلازمة تحفيز المبيض بأكثر من العلاج باستخدام كلوميفين، وهو دواء يعطى في صورة حبة تتناوليها كل شهر.

عوامل الخطر

تتضمن العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بمتلازمة فرط تحفيز المبيض (OHSS) ما يلي:

  • متلازمة المبيض متعدد الكيسات، وهي اضطراب تناسلي شائع يسبب فترات حيض غير منتظمة، وفرط نمو الشعر ومظهرًا غير طبيعي للمبايض في الفحص بالموجات فوق الصوتية
  • عدد كبير من الجريبات
  • عمر أقل من 30 عامًا
  • انخفاض وزن الجسم
  • ارتفاع أو تزايد حاد لمستوى الإيستراديول (الإستروجين) قبل حقن محفزات هرمون موجهة الغدد التناسلية المشيمية البشرِيّة
  • نوبات سابقة من متلازمة فرط تحفيز المبيض (OHSS)

في بعض الحالات، تصيب متلازمة فرط تحفيز المبيض (OHSS) نساء ليس لديهن أي عوامل خطر على الإطلاق.

المضاعفات

يُصاب نحو من 1 إلى 2 بالمائة من النساء اللاتي يخضعن لتحفيز المبيض بالشكل الحاد من متلازمة فرط تحفيز المبيض. ويمكن لمتلازمة فرط تحفيز المبيض الحادة أن تشكل خطرًا على الحياة. قد تشمل المضاعفات:

  • تجمع السوائل في البطن وأحيانًا في الصدر
  • اضطراب الشوارد الكهربية (الصوديوم، والبوتاسيوم وغيرهما)
  • حدوث جلطات دموية في الأوعية الدموية الكبيرة، وعادة ما تكون في الساقين
  • الفشل الكلوي
  • التواء في المبيض (التواء المبيض)
  • تمزق أحد الكيسات بالمبيض، مما قد يؤدي إلى الإصابة بنزيف خطير
  • صعوبات في التنفس
  • فقدان الحمل نتيجة الإجهاض أو إنهائه بسبب المضاعفات
  • نادرًا، الموت

الوقاية

للحد من فرص الإصابة بمتلازمة فرط تنبيه المبيض، فسوف تحتاجين إلى خطة مخصصة فرديًا لأدوية الخصوبة. من المتوقع أن يراقب الطبيب بعناية دورات كل علاج، ويشمل ذلك القيام بموجبات صوتية متكررة لفحص نمو الحويصلات وكذلك فحوص دم لفحص مستويات الهرمون.

استراتيجيات للمساعدة في الوقاية من متلازمة فرط تنبيه المبيض:

  • تعديل الأدوية أو استبدالها. يستخدم الطبيب أقل جرعة ممكنة من الجونادوتروبين للوصول إلى تنشيط المبايض وحفز التبويض. قد يساعد إعطاء دواء الميتافورمين (جلوكوفاجي وجلومتزا وغيرها) للمصابات بمتلازمة تكيس المبيض خلال تحفيز المبيض على الوقاية من فرط تنبيه المبيض.
  • الهبوط. إذا كان مستوى هرمون الاستروجين عاليًا أو كان هناك العديد من الحويصلات، فقد يجعل الطبيب المريضة تتوقف عن تلقي أدوية الحقن والانتظار بضعة أيام قبل إعطاء موجهة الغدد التناسلية المشيمائية البشرِيّة، والذي يحفز التبويض. ويعرف هذا باسم الهبوط.
  • تجنب استخدام حقن محفزات هرمون موجهة الغدد التناسلية المشيمائية البشرِيّة. حيث أن متلازمة فرط تنبيه المبيض تحدث غالبًا بعد تعاطي حقن هرمون موجهة الغدد التناسلية المشيمائية البشرِيّة، تم تطوير بدائل عن هرمون موجهة الغدد التناسلية المشيمائية البشرِيّة باستخدام منبهات هرمون مطلق لموجهة الغدد التناسلية، مثل ليوبروليد (لوبرون)، وكذلك كطريقة للوقاية من متلازمة فرط تنبيه المبيض أو الحد منها.
  • تجميد الأجنة. إذا كانت المريضة تخضع للإخصاب في المختبر، فقد يتم إزالة جميع الحويصلات (الناضجة وغير الناضجة) من المبايض للحد من فرص متلازمة فرط تنبيه المبيض. يتم تخصيب الحويصلات الناضجة ثم تجمد، ومن ثم تتمكن المبايض من الراحة. يمكن للمريضة استئناف عملية الإخصاب في المختبر في وقت لاحق، عندما يكون الجسم مستعدًا.

16/05/2018
References
  1. Ovarian hyperstimulation syndrome. American Society for Reproductive Medicine. https://www.asrm.org/FACTSHEET_Ovarian_Hyperstimulation_Syndrome/. Accessed Aug. 29, 2016.
  2. Humaidan P, et al. Ovarian hyperstimulation syndrome: Review and new classification criteria for reporting in clinical trials. Human Reproduction. 2016;31:1997.
  3. Busso CE, et al. Pathogenesis, clinical manifestations, and diagnosis of ovarian hyperstimulation syndrome. http://www.uptodate.com/home. Accessed Aug. 29, 2016.
  4. Hoffman BL, et al. Treatment of the infertile couple. In: Williams Gynecology. 2nd ed. New York, N.Y.: The McGraw-Hill Companies; 2012. http://accessmedicine.com. Accessed Aug. 29, 2016.
  5. Kwik M, et al. Pathophysiology, treatment and prevention of ovarian hyperstimulation syndrome. Current Opinion in Obstetrics and Gynecology. 2016;28:236.
  6. Busso CE, et al. Management of ovarian hyperstimulation syndrome. http://www.uptodate.com/home. Accessed Aug. 29, 2016.
  7. D'Angelo A, et al. Coasting (withholding gonadotrophins) for preventing ovarian hyperstimulation syndrome. Cochrane Database of Systematic Reviews. http://onlinelibrary.wiley.com/doi/10.1002/14651858.CD002811.pub3/full. Accessed Aug. 29, 2016.

متلازمة فرط تحفيز المبيض