التشخيص

سيستعرض الطبيب الأعراض لديكَ وتاريخكَ الطبي، وسيجري لك فحصًا بدنيًّا. قد يجري طبيبك عدة فحوص بما في ذلك:

الفحص العصبي

قد يَفحص طبيبكَ صحتكَ العصبية عن طريق اختبار:

  • ردود أفعالكَ اللاإرادية
  • قوة العضلات
  • شدِّة العضلات
  • حاستا اللمس والبصر
  • التناسُق
  • التوازُن

قد تشمل الاختبارات التي تُساعد في تأكيد تشخيص الوهن العضلي الوبيل ما يلي:

اختبار الإيدروفونيوم

قد يشير الحقن بكلوريد الإيدروفونيوم الكيميائي، الذي يؤدي إلى تحسن مفاجئ ومؤقت في قوة العضلات، إلى إصابتك بالوهن العضلي الوبيل.

يمنع كلوريد الإيدروفونيوم الأنزيم الذي يحلل الأسيتيل كولين، وهو المادة الكيميائية التي تنقل الإشارات من النهايات العصبية إلى مواقع مستقبلات العضلات الخاصة بك.

اختبار كيس الثلج

إذا كان لديك الجفن المتدلي، قد يضع طبيبك حقيبة ممتلئة بالثلج على جفنك. بعد دقيقتين، يزيل طبيبك الحقيبة ويفحص الجفن المتدلي من أجل علامات التحسن.

تحليل الدم

قد يكشف فحص الدم عن وجود أجسام مضادة غير طبيعية تُعطِّل مواقع المستقبِلات؛ حيث ينقل العصب الإشارة إلى العضلات لتتحرَّك.

التحفيز المتكرر للعصب

في دراسة التوصيل العصبي هذه، يضع الأطباء الأقطاب على جلدك فوق العضلات المراد اختبارها. يُرسِل الأطباء نبضات كهربائية صغيرة عبر الأقطاب الكهربائية لقياس قدرة العصب على إرسال إشارة إلى عضلاتك.

لتشخيص الوَهَن العضلي الوبيل، سيقوم الأطباء باختبار العصب عدة مرات لمعرفة إذا ما كانت قدرته على إرسال الإشارات تزداد سوءًا مع الإرهاق والتعب.

مخطط كهربية الليف العضلي (EMG)

يقيس هذا الاختبار النشاط الكهربائي الذي ينتقل بين دماغك وعضلاتك. يتضمن هذا الاختبار إدخال قطب كهربي وهو سلك دقيق من خلال جلدك وفي العضلات لاختبار ألياف عضلة واحدة.

التصوير

قد يطلب طبيبكَ فحصَ بالتصويرِ المقطعي المحوسب أو التصوير بالرنينِ المغناطيسي لفحصِ وجودِ ورمٍ أو أيِّ شذوذٍ أخر في الغُدَّةِ الصعترية.

اختبارات الوظائف الرئوية

تقيِّم تلك الأبحاث ما إذا كانت الحالة التي لديك تؤثر على تنفسك أم لا.

العلاج

قد تُخفِّف أنواع العلاج المختلفة، سواء بمفردها أو باقترانها بأنواع أخرى، أعراض الوهن العضلي الوبيل. سيعتمد العلاج الذي ستحصل عليه على عمركَ ودرجة شدة المرض ومدى سرعة تطوُّره.

الأدوية

  • مثبِّطات الكولينستيراز. الأدوية مثل البيريدوستيغمين (ميستينون، ريجونال) ونيوستيجمين (بلوكسيفيرز) تعزز التواصل بين الأعصاب والعضلات. هذه الأدوية ليست علاجًا، لكن يمكنها تحسين انقباض وقوة العضلات لدى بعض الأشخاص.

    تشمل الآثار الجانبية المحتملة: اضطراب الجهاز الهضمي والإسهال والغثيان والإفراط في إفراز اللعاب والتعرق.

  • الكورتيكوستيرويدات. الكورتيكوستيرويدات مثل بريدنيزون تثبط الجهاز المناعي، مما يحد من إنتاج الأجسام المضادة. لكن الاستخدام المطول للكورتيكوستيرويدات يمكن أن يؤدي إلى آثار جانبية خطيرة، مثل ترقق العظام وزيادة الوزن وداء السكري وزيادة خطر الإصابة ببعض العدوى.
  • مثبِّطات المناعة. قد يصف طبيبك أيضًا الأدوية الأخرى التي تؤثر في جهاز المناعة لديك، مثل أذاثيوبرين (أذاثان، إيميوران)، أو مايكوفينولات موفيتيل (سيلسبت)، أو سيكلوسبورين (سانديميون)، أو الميثوتريكسيت (تريكسال) أو تاكروليموس (أستروجراف إكس إل، بروجراف). هذه الأدوية، التي قد تستغرق عدة أشهر لتبدأ بالعمل، يمكن استخدامها مع الكورتيكوستيرويدات.

    قد يكون لمثبطات جهاز المناعة آثار جانبية خطيرة، مثل زيادة احتمالية الإصابة بالعدوى وتلف الكبد أو الكلى.

المعالجة الوريدية

تُستخدَم أنواع العلاج التالية عادةً لمدة قصيرة، لعلاج التفاقُم المفاجئ في الأعراض أو قبل الجراحة أو قبل غيرها من أنواع العلاج الأخرى.

  • فصادة البلازما. يَستخدِم هذا الإجراء عملية ترشيح تُماثِل الغسيل الكلوي. وفيها يُوجَّه دمكَ عبر آلة تُزيل الأجسام المضادة التي تَعُوق نقل الإشارات من النهايات العصبية إلى مواقع المستقبِلات بالعضلات. ومع ذلك، عادةً لا تستمرُّ التأثيرات الجيدة سوى بضعة أسابيع، ومن الممكن أن يُؤدِّي تَكرار الإجراء إلى صعوبة في الوصول إلى الشريان لعلاجه.

    تتضمَّن المخاطر المرتبطة بفصادة البلازما انخفاضًا في ضغط الدم أو نزيفًا أو مشاكل عدم انتظام ضربات القلب أو التشنُّج العضلي. كما يُصاب بعض الأشخاص بردِّ فعل تحسُّسي تجاه المحاليل المستخدَمة في استبدال البلازما.

  • حقن الغلوبولين المناعي وريديًّا (IVIg). يَمُدُّ هذا العلاج جسمكَ بالأجسام المضادَّة الطبيعية؛ مما يُحفِّز استجابة جهازكَ المناعي. عادةً تظهر النتائج الإيجابية في أقل من أسبوع، وقد تستمرُّ لمدة تتراوح بين ثلاثة إلى ستة أسابيع.

    عادةً ما تكون الآثار الجانبية خفيفة، وقد تتضمَّن قشعريرة، ودوخة، وصداعًا، واحتباس السوائل.

  • الأجسام المضادة أحادية النسيلة. يُعطَى دواء ريتوكسيماب (ريتوكسان) ودواء الإكليزوماب (سولاريس) المُعتمد حديثًا، عن طريق الوريد لعلاج بعض حالات الوَهَن العضلي الوبيل. تُستخدَم هذه الأدوية عادةً لعلاج الأشخاص الذين لا يستجيبون لأنواع العلاج الأخرى. يُمكن أن تُسبِّب هذه الأدوية آثارًا جانبية خطيرة.

الجراحة

إن بعض الأشخاص المصابين بالوهن العضلي الوبيل يظهر لديهم ورما في غُدَّة التُّوتَة‎. إذا ظهر أنك مصاب بورم يسمى الورم التوتي فسيقوم الأطباء باستئصال الغدة التوتية (‎اسْتِئْصال التُّوتَة‎).

وحتى إن لم تُصَب بورم في الغدة التوتية فإن إزالتها قد يُحسن من أعراض الوهن العضلي الوبيل. ومع ذلك فإن منافع اسْتِئْصال التُّوتَة قد تأخذ أعوامًا حتى تظهر.

يمكن إجراء عملية استئصال الغدة التوتية كعملية جراحية مفتوحة أو تدخل جراحي طفيف التوغل. في العملية الجراحية المفتوحة، يقوم جراحك بشق عظمة الصدر المركزية (عظمة القص) لفتح صدرك وإزالة الغدة التوتية.

أما التدخل الجراحي طفيف التوغل فهو لإزالة الغدة التوتية بعمل شقوق أصغر. وقد تتضمن ما يلي:

  • اسْتِئْصال التُّوتَة بمساعدة الفيديو. وفي أحد أشكال هذه الجراحة يقوم الجراحون بعمل شق صغير في رقبتك أو شقوق أصغر في أحد جوانب صدرك. ثم يستخدمون كاميرا طويلة رفيعة (منظار فيديو داخلي) وأدوات صغيرة لمشاهدة غُدَّة التُّوتَة‎ وإزالتها.
  • اسْتِئْصال التُّوتَة بمساعدة الإنسان الآلي. وفي هذا النوع استئصال التوتة، يقوم الجراحون بعمل عدة شقوق صغيرة في جانب صدرك ويستأصلون الغدة التوتية باستخدام نظام روبوتي به ذراع كاميرا وأذرع ميكانيكية.

قد تؤدي تلك الإجراءات إلى فقدان أقل للدم، وألمًا أقل، وكذلك معدلات وفيات أقل، بل وإقامات قصيرة في المستشفى مقارنة بإجراء عملية الجراحة المفتوحة.

نمط الحياة والعلاجات المنزلية

لمساعدتك في تحقيق أقصى فائدة من التكيُّف مع أعراض الوهن العضلي الوبيل:

  • عدِّل من روتينك في تناول الطعام. حاول أن تأكل عندما تكون عضلاتك بقوة جيدة. خُذْ وقتك في مضغ الطعام وتمهَّل بين تناول كل لقمة وأخرى. قد يكون تناوُل عدة وجبات صغيرة على مدار اليوم أمرًا سهلًا. حاوِلْ أيضًا أن تتناول المأكولات الرخوة أو الطرية وتجنَّب المأكولات التي تتطلَّب الكثير من المضغ كالفواكه أو الخضراوات الطازجة.
  • اتخذ تدابير الحماية في المنزل. ركِّب مقابض إمساك أو درابزين في الأماكن التي تحتاج فيها إلى دعم الحركة؛ كالمكان المجاور لحوض الاستحمام أو درجات السلم. حافِظْ على نظافة الأرض وأزِلْ أيَّ سجاد غير ثابت في الأماكن التي قد تمشي فيها. أبْقِ الممرات والأروقة والأرصفة خارج منزلك خاليةً من أوراق الشجر والثلوج وغيرها من العوائق المحتملة التي قد تتسبَّب في عرقلتك وإيقاعك.
  • استخدِم الأجهزة والمعدات الكهربائية. قد تفقد طاقتك بسرعة عند القيام بمهام. حاوِلْ أن تستخدم فرشاة أسنان كهربائية وأجهزة فتح علب الصفيح الآلية وغيرها من الأجهزة الكهربائية لتأدية المهام أينما أمكن.
  • ارتدِ عُصابة عين في الليل. إذا كنتَ مصابًا بازدواج الرؤية، يُمكن لارتداء عُصابة العين أن يعمل على تحسين المشكلة. جرِّب ارتداء عُصابة عين في أثناء الكتابة أو القراءة أو مشاهدة التلفزيون. بدِّل ارتداء عُصابة العين دوريًّا للمساعدة في تجنُّب إجهاد العين.
  • الخُطَّة. إذا كانت لديك مهام أو كنتَ تقوم بالتسوق أو تجري مشاوير، فخطِّط للأنشطة التي تتوافق مع الوقت الذي تكون فيه بكامل طاقتك.

التأقلم والدعم

يمكن أن يكون التعامل مع الوهن العضلي الوبيل أمرًا صعبًا لك ولأحبائك. يمكن أن يؤدي الإجهاد إلى تفاقم حالتك، لذا ابحث عن طرق للاسترخاء. اطلب المساعدة عند الحاجة إليها.

تعرَّف على كل ما يمكنك فعله حول حالتك، واجعل المقربين منك يتعرفون على ذلك أيضًا. قد تستفيد جميعًا من مجموعة دعم، حيث يمكنك مقابلة أشخاص يفهمون ما تمر به أنت وأفراد أسرتك.

الاستعداد لموعدك

من المحتمَل أن تزور طبيب العائلة أو طبيبكَ العام أولًا، والذي يُحيلكَ بعد ذلك إلى طبيب مدرَّب على أمراض الجهاز العصبي (طبيب أعصاب) لمزيد من التقييم.

يَرِد فيما يلي بعض المعلومات للمساعدة في الاستعداد للموعد الطبي المحدَّد لكَ.

ما يمكنك فعله

اصطحِب صديقًا أو أحد أفراد العائلة لمساعدتكَ في استيعاب المعلومات التي تُقدَّم لك. جهِّزْ قائمة بما يلي:

  • اكتبْ أي أعراض كانت لديكَ ومتى بدأت
  • كلُّ الأدوية أو الفيتامينات أو المكمِّلات الغذائية الأخرى التي تتناولها، بما في ذلك الجُرعات
  • الأسئلة التي قد يكون مطلوبًا طرحها على طبيبك

فيما يلي بعض الأسئلة التي يجب طرحها على طبيبكَ فيما يتعلَّق بالوهن العضلي الوبيل:

  • ما السبب المُرجَّح لحدوث هذه الأعراض؟
  • ما الفحوصات التي قد أحتاج إلى إجرائها؟
  • ما مسار العلاج الذي تُوصي به؟
  • ما بدائل النهج الأولى التي تقترحها؟
  • لديَّ تلك المشاكل الصحية الأخرى. كيف يمكنني التعامل مع هذه المشاكل معًا على النحو الأفضل؟
  • هل هناك قيود ينبغي عليَّ اتباعها؟
  • هل هناك منشورات أو مواد مطبوعة أخرى يُمكِنُني الحصول عليها؟ ما هي المواقع الإلكترونية التي تنصح بالاطلاع عليها؟

لا تتردَّدْ في طرح أسئلة أخرى.

ما الذي تتوقعه من طبيبك

استعدَّ للإجابة عن الأسئلة التي يحتمل أن يطرحها عليك طبيبك، مثل:

  • هل أعراضُك مُستمرَّة أم عرَضِية؟
  • إلى أي مدًى تفاقمت الأعراض؟
  • ما الذي يُحسِّن من أعراضكَ، إن وُجد؟
  • ما الذي يجعَل أعراضَك تزداد سُوءًا، إن وُجِدت؟

الوهن العضلي الوبيل - الرعاية في Mayo Clinic (مايو كلينك)

07/09/2019
  1. AskMayoExpert. Myasthenia gravis. Rochester, Minn.: Mayo Foundation for Medical Education and Research; 2018.
  2. Clinical overview of MG. Myasthenia Gravis Foundation of America. http://www.myasthenia.org/HealthProfessionals/ClinicalOverviewofMG.aspx. Accessed April 1, 2019.
  3. Jameson JL, et al., eds. Myasthenia gravis and other diseases of the neuromuscular junction. In: Harrison's Principles of Internal Medicine. 20th ed. New York, N.Y.: The McGraw-Hill Companies; 2018. https://accessmedicine.mhmedical.com. Accessed April 1, 2019.
  4. Myasthenia gravis fact sheet. National Institute of Neurological Disorders and Stroke. http://www.ninds.nih.gov/disorders/myasthenia_gravis/detail_myasthenia_gravis.htm. Accessed April 1, 2019.
  5. Simon RP, et al. Motor disorders. In: Clinical Neurology. 10th ed. New York, N.Y.: McGraw-Hill Education; 2018. https://accessmedicine.mhmedical.com. Accessed April 1, 2019.
  6. Jordan A, et al. Recent advances in understanding and managing myasthenia gravis. F1000Research. 2018;7:1727. https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pubmed/?term=Recent+advances+in+understanding+and+managing+myasthenia+gravis. Accessed April 1, 2019.
  7. Bird SJ. Overview of the treatment of myasthenia gravis. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed April 1, 2019.
  8. Bird SJ. Thymectomy for myasthenia gravis. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed April 4, 2019.
  9. Barbara Woodward Lips Patient Education Center. Myasthenia gravis: A guide for patients. Rochester, Minn.: Mayo Foundation for Medical Education and Research; 2003. http://forms.mayo.edu/index.html#MC1735. Accessed April 4, 2019.
  10. Riggins ER. Allscripts EPSi. Mayo Clinic, Rochester, Minn. April 30, 2019.