التشخيص

سوف يفحص طبيبك أيَّ كدمات أو مناطق بها تورم ويتعرف على السجل الطبي الدقيق لتحديد الأسباب المحتملة لمؤشرات المرض وأعراضه. وفي بعض الحالات، قد يُطلَب منك إجراء اختبار حساسية بوخزة الجلد أو اختبارات أخرى.

العلاج

قد لا تتطلَّب حالتك تلقِّي العلاج، إذا كانت خفيفة. غالبًا ما تُشفَى حالات الطَّفْح الجلدي والوذمة الوعائية من تلقاء نفسها. لكن يمكن للعلاج أن يخفِّف من حِدَّة الحكة الشديدة أو الانزعاج الشديد أو الأعراض المستمرة.

الأدوية

قد تشمل الطرق العلاجية للطَّفْح والوذمة الوعائية دواءً يُصرَف بوصفة طبية، ويشمل ذلك:

  • أدوية مضادة للحكة. إن العلاج القياسي للطَّفْح والوذمة الوعائية هو مضادات الهيستامين التي لا تجعلك تشعر بالنعاس. تقلِّل هذه الأدوية من الحكة والتورُّم وغيرهما من أعراض الحساسية. هي متاحة، سواءٌ دون وصفة طبية أو بوصفة طبية.
  • الأدوية المضادة للالتهابات. بالنسبة للوذمة الوعائية أو حالات الطَّفْح الحادة، قد يصف الأطباء أحيانًا دواء الكورتيكوستيرويد الفموية — مثل بريدنيزون — للحد من التورُّم والاحمرار والحكة.
  • الأدوية الكابتة لجهاز المناعة. إذا كانت مضادات الهيستامين والكورتيكوستيرويدات غير فعَّالة، فقد يصف لك الطبيب دواءً قادرًا على تهدئة جهازك المناعي المُفرِط النشاط.

حالات الطوارئ

في حال تعرضك لهجمة شديدة من الشرى أو الوذمة الوعائية، عليك التوجه إلى غرفة الطوارئ للحصول على حقنة إيبينفرين؛ وهو أحد أنواع الأدرينالين. إذا عانيت من قبل من هجمات شديدة أو تكررت الهجمات رغم تلقيك العلاج، فسيزودك طبيبك بأداة تشبه القلم لتتمكن من حقن نفسك بالإيبينفرين في الحالات الطارئة.

التجارب السريرية

استكشِف دراسات مايو كلينك حول التطورات الجديدة في مجال العلاجات والتدخلات الطبية والاختبارات المستخدمة للوقاية من هذه الحالة الصحية وعلاجها وإدارتها.

نمط الحياة والعلاجات المنزلية

إذا تعرضت لطفح خفيف أو إلى وذمة وعائية، فقد تساعدك هذه النصائح لتخفيف هذه الأعراض:

  • تجَنَّب المثيرات قد تكون هذه المثيرات طعامًا أو أدوية معينة أو الطَّلْع (اللِّقاح) أو وَبَغ الحيوانات الأليفة أو اللاتكس أو لسعات الحشرات. إذا ظننت أن الدواء قد سبب لك طفحًا جلديًّا، فتوقف عن استخدامه واتصل بمقدِّم الرعاية الأساسية.
  • استخدم دواءً مضادًّا للحكة دون وصفة طبية. قد تساعد مضادات الهيستامين التي تؤخذ عبر الفم والمتاحة دون وصفة طبية مثل اللوراتيدين (Claritin) والسيتريزين (Zyrtec Allergy) والدايفينهايدرامين (Benadryl Allergy، وغيره) على تهدئة الحكة، ضع في حسبانك أنك قد تفضل نوعًا لا يسبب النعاس، اسأل الصيدلي عن الخيارات المتاحة.
  • ضع منشفة باردة. إن تغطية المنطقة المتأثرة بمنشفة باردة يمكن أن يساعد على تلطيف الجلد ومنع الخدش.
  • خذ حمامًا باردًا ومريحًا. ستجد بعض الراحة بأخذكَ لحمام بارد، فبعض الناس يستفيدون من الاستحمام في ماء بارد مع وضع القليل من صودا الخَبز أو دقيق الشوفان (أفينو وغيره)، ولكنه يظل حلًّا مؤقتًا، وليس للتحكم في الحكة المزمنة على المدى الطويل.
  • ارتدِ ملابس فضفاضة من القطن الناعم. تجَنَّب ارتداء الملابس الخشنة والضيقة والمصنوعة من الصوف، فذلك سيعينك على تجَنُّب تهيُّج الجلد،
  • تجَنَّب الشمس. عندما توجد خارج المنزل،احتمِ في الظل للتخفيف من شعوركَ بالانزعاج.

الاستعداد لموعدك

من المحتمل أن تبدأ في زيارة طبيب الرعاية الرئيسي. ومع ذلك، في بعض الحالات عند الاتصال لتحديد موعد، يمكن إحالتك إلى أخصائي أمراض جلدية (طبيب جلدية) أو أخصائي علاج حساسية مباشرةً.

ما يمكنك فعله

إليك بعضَ المعلومات التي ستجعلكَ جاهزًا لموعدكَ الطبي.

  • اكتُبْ قائمة لمُؤشِّرات وأعراض المرض لديكَ، ووقت حدوثها، ومدة استمرارها.
  • اصنعْ قائمة بأية أدوية تتناولها، بما في ذلك الفيتامينات والأعشاب والمُكمِّلات الغذائية. الأفضل أن تأخذ الزجاجات الأصلية وقائمة بالجرعات والإرشادات.
  • أعدَّ قائمةً بالأسئلة التي تودُّ طرحها على طبيبك.

قد تتضمَّن الأسئلة التي ترغب في طرحها بشأن الطَّفح والوذمة الوعائية في الدم ما يلي:

  • ما السبب المُرجَّح لحدوث أعراضي؟
  • هل أنا بحاجة إلى إجراء بعض الاختبارات لتأكيد التشخيص؟
  • ما الأسباب الأخرى المحتمَلة لهذه الأعراض؟
  • هل من المرجَّح أن تكون حالتي مؤقَّتة أم مزمنة؟
  • ما التصرُّف الأمثل؟
  • ما البدائل للطريقة العلاجية الأوَّليَّة التي تقترحها؟
  • هل أحتاج إلى وصفة دوائية، أم يُمكنني استخدام الأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية لعلاج الحالة المرضية؟
  • ما النتائج التي يُمكنني التنبُّؤ بها؟
  • هل يُمكن أن أنتظر لرؤية ما إذا كانت العلامات ستختفي من تلقاء نفسها؟

ما الذي تتوقعه من طبيبك

قد يطرح طبيبك عليك عددًا من الأسئلة، مثل:

  • متى أول مرة بدأت تعاني فيها الأعراض؟
  • كيف بدا رد فعل جلدك في بداية ظهوره؟
  • هل تغيرت الأعراض بمرور الوقت؟
  • هل لاحظت أي شيء يفاقم أعراضك أو يحسنها؟
  • هل تسبب آفاتك الجلدية شعورًا بالحكة بصفة رئيسية، أم أنها تثير حرقانًا أو وخزًا؟
  • هل تزول آفاتك الجلدية تمامًا من دون أن تخلّف رضًّا أو علامة؟
  • هل أنت مصاب بأي حساسيات معلومة؟
  • هل انتابك من قبل رد فعل جلدي مشابه؟
  • هل جربت تناول طعام جديد لأول مرة، أو غيرت منتجات غسيل ملابسك أو اقتنيت حيوانًا أليفًا جديدًا؟
  • ما الأدوية التي تتناولها، سواء أكانت موصوفة، أو تصرف من دون وصفة طبية، أو مكملات غذائية؟
  • هل بدأت في تناول أي أدوية جديدة، أو بدأت مسار علاج دوائي جديد تناولته من قبل؟
  • هل تغيرت صحتك العامة مؤخرًا؟ هل أصبت بحمى أو فقدت وزنًا؟
  • هل أصيب أي من أفراد أسرتك من قبل بهذا النوع من رد الفعل الجلدي؟ هل أي من أفراد أسرتك مصاب بأي حساسيات معلومة؟
  • ما العلاجات المنزلية التي استخدمتها؟
03/03/2020
  1. AskMayoExpert. Urticaria. Mayo Foundation for Medical Education and Research; 2018.
  2. Kang S, et al., eds. Urticaria and angioedema. In: Fitzpatrick's Dermatology. 9th ed. McGraw-Hill Education; 2019. https://accessmedicine.mhmedical.com. Accessed Aug. 29, 2019.
  3. Hives (urticaria). American College of Allergy, Asthma, and Immunology. http://acaai.org/allergies/types/skin-allergies/hives-urticaria. Accessed Aug. 29, 2019.
  4. Ferri FF. Urticaria. In: Ferri's Clinical Advisor 2020. Elsevier; 2020. https://www.clinicalkey.com. Accessed Aug. 29, 2019.
  5. Asero R. New-onset urticaria. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Aug. 29, 2019.
  6. Zuraw B, et al. An overview of angioedema: Clinical features, diagnosis, and management. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Aug. 29, 2019.
  7. Hives. American Academy of Dermatology. https://www.aad.org/public/diseases/itchy-skin/hives. Accessed Aug. 29, 2019.
  8. Thompson DA. Hives. In: Adult Telephone Protocols: Office Version. 4th ed. American Academy of Pediatrics; 2018.
  9. Briggs JK. Hives. In: Triage Protocols for Aging Adults. Wolters Kluwer; 2019.

ذات صلة

News from Mayo Clinic

Products & Services