هل يمكن أن يصاب البالغون بالحساسية من الطعام؟

تبدأ معظم أنواع الحساسية من الطعام في مرحلة الطفولة، ولكن يمكن الإصابة بها في أي سن. لا يُعرف السبب، ولكن يصاب بعض البالغين بالحساسية من الطعام الذين اعتادوا تناوله دون مشاكل. وأحيانًا يتعافى الطفل من الحساسية من الطعام لتظهر مرة أخرى في مرحلة البلوغ.

إن الأطعمة الأكثر شيوعًا التي تسبب الحساسية من الطعام لدى البالغين هي الفول السوداني والأسماك والمحار (الروبيان أو جراد البحر) وشجرة الجوز (اللوز وعين الجمل والجوز والكاجو).

إذا كنت تعاني من الحساسية من الطعام، فستحتاج إلى تجنب الطعام المسبب للحساسية. فتفاعل الحساسية يمكن أن يضع جهازك المناعي في حالة طوارئ بسرعة، مما يؤثر على العديد من الأعضاء في الجسم. وبالنسبة إلى بعض الأشخاص، حتى قدر ضئيل من الطعام قد يسبب علامات وأعراضًا مثل مشكلات الهضم أو الطفح الجلدي أو تورم الوجه أوصعوبة في التنفس.

يتعرض بعض المصابين بالحساسية من الطعام إلى خطر الإصابة بتفاعل مهدد للحياة (فرط الحساسية) مما يتطلب العلاج الفوري.

لا تتجاهل التفاعل الذي يحدث بعد فترة وجيزة من تناول طعام معين. زر الطبيب لتحديد السبب في حدوث هذا التفاعل. حتى وإن أصبت بتفاعل خفيف نسبيًا في الماضي، فإن تفاعلات الحساسية اللاحقة قد تكون أكثر خطورة. احصل على العلاج الفوري لأي تفاعل حاد من الطعام.

27/09/2018 See more Expert Answers