العلاج

تأتي التغييرات في نمط الحياة، مثل ممارسة التمرينات الرياضية وتناول طعام صحي منخفض الدهون كخط دفاعي أول ضد ارتفاع الكوليسترول. وتتضمن التوصيات المحددة ما يلي:

  • تقليل كمية الدهون المشبعة في حميتك الغذائية لأقل من 30 في المائة من سعراتك الحرارية اليومية.
  • تناول 10 إلى 20 جرامًا من الألياف الذائبة يوميًا. تتضمن المصادر الجيدة: الشوفان، والبازلاء، والفول، والتفاح، والموالح، والجزر.
  • زيادة النشاط البدني.
  • الحفاظ على وزن جسم صحي.

في حالة كنت تعاني فرط كوليسترول الدم الوراثي، من المحتمل أن يوصي طبيبك أيضًا بتناول أدوية للمساعدة في تقليل مستويات كوليسترول البروتين الشحمي الخفيض الكثافة (LDL) لديك. يعتمد الدواء أو الأدوية المحددان على عوامل عدة، بما في ذلك عوامل الخطورة لديك، وعمرك، ووضعك الصحي الحالي، والآثار الجانبية المحتملة.

تشمل خيارات الأدوية الشائعة ما يلي:

  • أدوية الستاتينات. تعمل أدوية الستاتينات— أحد أكثر الأدوية وصفًا لتخفيض الكوليسترول— على حجب مادة تحتاجها كبدك لصناعة الكوليسترول. يتسبب ذلك في إزالة الكبد للكوليسترول من الدم. قد تساعد أدوية الستاتينات الجسم في إعادة امتصاص الكوليسترول من الرواسب المركبة في جدران الشرايين، وربما يكون ذلك عكس مرض الشريان التاجي. تتضمن الخيارات أتورفاستاتين (ليبيتور)، وفلوفاستاتين (ليسكول)، ولوفاستاتين (ألتوبريف)، وبيتافاستاتين (ليفالو)، وبرافاستاتين (برافاكول)، ورسيوفاستاتين (كريستور)، وسيمفاستاتين (زوكور).
  • أدوية راتينات لربط الأحماض الصفراوية. يستخدم الكبد الكوليسترول لإنتاج الأحماض الصفراوية، وهى مواد لازمة لعملية الهضم. تقلل أدوية كولستيرامين (مثل بريفالايت)، والكوليسيفيلام (مثل ويلكول)، وكوليستيبول (مثل كولستيد) من الكوليسترول بصورة غير مباشرة عن طريق ربط الأحماض الصفراوية. يستدعى ذلك استخدام الكبد للكوليسترول الزائد لإنتاج المزيد من الأحماض الصفراوية، التي تقلل من مستوى الكوليسترول في الدم.
  • مثبطات امتصاص الكوليسترول. تمتص الأمعاء الدقيقة الكوليسترول من الغذاء وتطلقه في مجرى الدم. يساعد دواء إزيتيميب (زيتا) في تقليل مستوى الكوليسترول في الدم عن طريق الحد من امتصاص كوليسترول الغذاء. يمكن استخدام دواء زيتيا بالاقتران مع أي من عقاقير الستاتينات.
  • الجمع بين مثبطات امتصاص الكوليسترول والستاتينات. يقلل العقار المركب إزيتمايب سيمفاستاتين (فيتورين) كلاً من امتصاص الكوليسترول الموجود بالنظام الغذائي في الأمعاء الدقيقة وإنتاج الكوليسترول في الكبد. ولا تتوفر معلومات حول ما إذا كان فيتورين أكثر فاعلية في تقليل مخاطر الإصابة بمرض القلب مقارنة بتناول سيمفاستاتين وحده.
  • أدوية الحقن. قد تساعد مجموعة جديدة من الأدوية في امتصاص الكبد للمزيد من كوليسترول البروتين الشحمي الخفيض الكثافة (LDL) — الذي يعمل على تقليل كمية الكوليسترول المنتشر في الدم. ووافقت إدارة الغذاء والدواء مؤخرًا على ألِروكوماب (برالوِنت) وإفولوكوماب (رِباثا) لمن يعانون من حالة جينية تسبب مستويات عالية للغاية من البروتين الشحمي خفيض الكثافة. كذلك قد تُستخدم تلك العقاقير لمن عانوا من أزمات قلبية أو سكتات دماغية ويحتاجون إلى خفض مستويات البروتين الشحمي خفيض الكثافة أكثر. تؤخذ عقاقير الحقن تلك في المنزل مرة أو مرتين في الشهر.

أدوية علاج ارتفاع نسبة الدهون الثلاثية

إذا كنت تعاني ارتفاع نسبة الدهون الثلاثية، فقد يصف لك طبيبك الآتي:

  • الفايبرات. تؤدي أدوية الفينوفيبرات (تريكور) والجيمفيبروزيل (لوبيد) إلى تقليل نسبة الدهون الثلاثية من خلال تقليل إنتاج الكبد لكوليسترول البروتينات الدهنية ذات الكثافة المنخفضة جدًا (VLDL) ومن خلال تسريع عملية التخلص من الدهون الثلاثية من الدم. تتكون البروتينات الدهنية ذات الكثافة المنخفضة جدًا (VLDL) بشكل كبير من الدهون الثلاثية.
  • النياسين. يؤدي النياسين (نياسبان) إلى التقليل من الدهون الثلاثية من خلال الحد من قدرة الكبد على إنتاج كوليسترول البروتينات الدهنية ذات الكثافة المنخفضة (LDL) وكوليسترول البروتينات الدهنية ذات الكثافة المنخفضة جدًا (VLDL). ولكن لا يوفر النياسين عادةً أي فوائد إضافية تزيد عن الفوائد التي يمكن تحقيقها باستخدام الستاتينات بمفردها. تم ربط دواء النياسين بتلف الكبد والسكتة الدماغية، لذا لا يوصي الأطباء باستخدامه في الوقت الحالي إلا مع الأشخاص الذين لا يمكنهم تناول الستاتينات.
  • مكملات من أحماض أوميجا 3 الدهنية. يمكن لمكملات أحماض أوميجا 3 الدهنية المساعدة على خفض نسبة الدهون الثلاثية لديك. وتتوفر بوصفة طبية أو دون وصفة طبية. إذا اخترت تناول المكملات التي تُصرف دون وصفة طبية، فعندئذٍ يجب أن تحصل على موافقة طبيبك أولاً. يمكن أن تؤثر مكملات أحماض أوميجا 3 الدهنية على الأدوية الأخرى التي تتناولها.

تفاوت تحمُل الأدوية

تتفاوت نسبة تحمُل الأدوية من شخص لآخر. تتمثل الآثار الجانبية المرصودة في آلام العضلات وآلام المعدة وإمساك وغثيان وإسهال. إذا قررت تناول الأدوية الخافضة للكوليسترول، فقد يوصي طبيبك باختبارات وظائف الكبد لمراقبة تأثير الدواء على الكبد.

الأطفال وعلاج الكولسترول

النظام الغذائي وممارسة التمارين هما أفضل علاج أولي للأطفال الذين تبلغ أعمارهم عامين أو أكثر، والذين يعانون ارتفاع نسبة الكوليسترول أو السمنة. قد يوصف للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 10 سنوات وما فوق أدوية خفض الكوليسترول، مثل الستاتينات، إذا كان لديهم مستويات عالية جدًا من الكوليسترول في الدم.

20/12/2018
References
  1. Learning about familial hypercholesterolemia. National Human Genome Research Institute. http://www.genome.gov. Accessed Jan. 27, 2016.
  2. Familial hypercholesterolemia. MedlinePlus. https://www.nlm.nih.gov/medlineplus. Accessed Feb. 3, 2016.
  3. Hartgers ML, et al. New approaches in detection and treatment of familial hypercholesterolemia. Current Cardiology Reports. 2015:17:109.
  4. Pagon RA, et al., eds. Familial hypercholesterolemia. In: GeneReviews. Seattle, Wash.: University of Seattle, Washington; 1993-2016. http://www.ncbi.nlm.nih.gov/books/NBK1116. Accessed Jan. 6, 2016.
  5. National Library of Medicine. Hypercholesterolemia. Genetics Home Reference. http://ghr.nlm.nih.gov/condition/hypercholesterolemia. Accessed Jan. 6, 2016.
  6. Integrated guidelines for cardiovascular health and risk reduction in children and adolescents. Bethesda, Md.: National Heart, Lung, and Blood Institute. http://www.nhlbi.nih.gov/guidelines/cvd_ped/index.htm. Accessed Dec. 7, 2015.
  7. Expert panel on integrated guidelines for cardiovascular health and risk reduction in children and adolescents: Summary report. National Heart, Lung, and Blood Institute. http://www.nhlbi.nih.gov. Accessed Jan. 5, 2016.
  8. Rosenson RS, et al. Inherited disorders of LDL-cholesterol metabolism. http://www.uptodate.com/home. Accessed Jan. 6, 2016.
  9. Robinson JG. Management of familial hypercholesterolemia: A review of the recommendations from the National Lipid Association Expert Panel on Familial Hypercholesterolemia. Journal of Managed Care Pharmacy. 2013;19:139. http://www.amcp.org/WorkArea/DownloadAsset.aspx?id=16222. Accessed Feb. 15, 2016.
  10. Dyslipidemia in children: Management. http://www.uptodate.com/home. Accessed Jan. 15, 2016.
  11. Goldman L, et al., eds. Disorders of lipid metabolism. In: Goldman-Cecil Medicine. 25th ed. Philadelphia, Pa.: Saunders Elsevier; 2016. http://www.clinicalkey.com. Accessed Jan. 13, 2016.
  12. Drug therapy for cholesterol. American Heart Association. http://www.heart.org/HEARTORG/Conditions/Cholesterol/PreventionTreatmentofHighCholesterol/Drug-Therapy-for-Cholesterol_UCM_305632_Article.jsp#.Vpkg59hIiic. Accessed Jan. 15, 2016.