نظرة عامة

التهاب المفاصل الإنتاني هو عدوى مؤلمة في أحد المفاصل. يمكن أن تحدث العدوى بسبب الجراثيم التي تنتقل في مجرى دمك من جزء لآخر داخل جسمك. يمكن أن يحدث التهاب المفاصل الإنتاني كذلك عندما توصل إصابة نافذة الجراثيم مباشرةً إلى المفصل.

الرُّضع وكبار السن هم الأكثر عُرضة للإصابة بالتهاب المفاصل الإنتاني. إصابة الركبتين هي الأكثر شيوعًا، ولكن لالتهاب المفاصل الإنتاني كذلك أن يصيب الوركين، والكتفين وغير ذلك من المفاصل. يمكن أن تضر العدوى بالغضروف والعظم الموجود في المفصل بسرعة وبشدة، لذلك فالعلاج السريع ذو أهمية حاسمة.

يتضمن العلاج تصريف المفصل باستخدام إبرة أو جراحيًا. ويمكن أن يستلزم الأمر عادةً مضادات حيوية لعلاج العدوى.

الأعراض

يسبب التهاب المفاصل الإنتاني عادة الإزعاج الشديد وصعوبة في استخدام المفصل المصاب. وقد يتورم المفصل ويصاب بالاحمرار والسخونة، وقد تعاني الحمى.

متى تزور الطبيب

قابل طبيبك إن أصبت ببداية مفاجئة لألم شديد في أحد مفاصلك. يمكن للعلاج الفوري أن يقلل تلف المفصل.

الأسباب

قد يكون التهاب المفاصل الإنتاني نتيجة عدوى بكتيرية أو فيروسية أو فطرية. وتعتبر العدوى البكتيرية ببكتيريا ستافلوكوكس اوريس (العنقودية) أكثر الأسباب شيوعًا. وتعيش البكتريا العنقودية عادةً على جلد صحي.

وقد يحدث التهاب المفاصل الإنتاني عند العدوى، مثل عدوى الجلد أو عدوى المسالك البولية، ويتشر عبر مجرى الدم إلى المفصل. وبصورة أقل شيوعًا، قد تدخل الجراثيم إلى حيز المفصل نتيجة جرح وخزي أو حقن عقاقير ، أو جراحة في المفصل أو بالقرب منه.

بطانة المفاصل (الغشاء الزليلي) لديها القليل من القدرة على حماية نفسها من العدوى. كما يسهم تفاعل الجسم مع العدوى، بما في ذلك الالتهاب الذي يمكن أن يزيد الضغط ويقلل تدفق الدم داخل المفصل — في حدوث الضرر.

عوامل الخطر

وتشمل عوامل الخطر لالتهاب المفاصل الإنتاني ما يلي:

  • مشاكل المفاصل القائمة. الأمراض المزمِنة والحالات التي تؤثِّر على المفاصل — مثل هشاشة العظام، والنقرس، والتهاب المفاصل الروماتويدي أو الذئبة — يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بالتِهاب المفاصل الإنتاني، كما يمكن لمفصل اصطناعي، جراحة مفصَل سابقة وإصابة المفصل.
  • تناول الأدوية لالتهاب المفاصل الروماتويدي. يكون لدى الأشخاص المصابين بالتهاب المفاصل الروماتويدي زيادة إضافية في المخاطر بسبب الأدوية التي يأخُذونها والتي يُمكن أن تقمَع الجهاز المناعي، ممَّا يجعل حُدوث العدوى أكثر احتِمالًا. يصعُب تشخيص التِهاب المفاصل الإنتاني في الأشخاص المصابين بالتهاب المفاصل الروماتويدي لَتشابُه العديد من العلامات والأعراض.
  • هشاشة الجلد. يُمكن أن ينتُج عن الجلد المتكسِّر بسهولة والمُندمِل بصعوبة وصول بكتيريا إلى الجسم. تزيد الأمراض الجلدية مثل الصَّدَفية والإكزيما من خطر الإصابة بالتِهاب المفاصل الإنتاني، كما هو الحال مع الجروح الجلدية المصابة. يزيد أيضًا خطر إصابة الأشخاص الذين يَتناولون حُقَن العقاقير بانتظامٍ من العدوى في موقِع الحقْن.
  • ضعف الجهاز المناعي. الأشخاص الذين لديهم ضَعف الجهاز المناعي أكثر عُرضةً لالتهاب المفاصل الإنتاني. ويشمل ذلك الأشخاص المُصابين بمرض السُّكري والكُلى ومشاكل الكبد، بالإضافة إلى الذين يَتناولون العقاقير التي تقمَع أجهزة المناعة لديهم.
  • ورَم المفصل. يمكن أن تُعرِّضك لدغات الحيوانات، والجروح والشُّروخ بالمفصَل لخطر التِهاب المفاصل الإنتاني.

يؤدِّي وجود مجموعة من عوامل الخطر إلى تعرُّضك للإصابة بشكلٍ أكبر من وجود عامل خطر واحدٍ فقط.

المضاعفات

إذا تم تأجيل العلاج، فسيؤدي التهاب المفاصل الإنتاني إلى تنكس المفاصل وإلى حدوث تلف دائم.

01/12/2018
References
  1. Goldenberg DL, et al. Septic arthritis in adults. http://www.uptodate.com/home. Accessed Oct. 26, 2015.
  2. Imboden JB, et al. Septic arthritis. In: Current Rheumatology Diagnosis & Treatment. 3rd ed. New York, N.Y.: The McGraw-Hill Companies; 2013. http://www.accessmedicine.com. Accessed Oct. 25, 2015.
  3. Krogstad P. Bacterial arthritis: Clinical features and diagnosis in infants and children. http://www.uptodate.com/home. Accessed Oct. 26, 2015.