الأسئلة الشائعة المُتكررة حول التبرع بالدم

ما الفرق بين التبرع بالدم الكامل والفِصادة؟

يحتوي الدم على العديد من المكوِّنات، بما في ذلك الخلايا الحمراء والصفائح الدموية والبلازما. أثناء التبرع بالدم الكامل، عادةً ما تتبرع بمقدار نصف لتر تقريبًا من الدم الكامل. بينما أثناء الفصادة، يتم توصيلك بجهاز يجمع مكونات الدم ويفصلها، ثم يعيد المكونات التي لم يستخدمها إلى جسمك. وتستغرق الفصادة ما يصل إلى ساعتين، وهي فترة أطول مما يستغرقها التبرع بالدم الكامل. ومن خلال الفصادة، يمكنك التبرع على نحو أكثر تكرارًا مقارنةً بما يمكنك فعله عند التبرع بالدم بالكامل.

كيف تقدِّم المساعدة لغيرك عبر التبرع بالدم؟

عندما تتبرع بالدم، فإنك بذلك تساعد أشخاصًا آخرين وترد الجميل إلى مجتمعك. فالدم المتبرع به يفيد المرضى الذين يحتاجون إلى نقل الدم في المستشفيات المجاورة في منطقتك. كما يساهم الدم المتبرع به في تلبية العديد من الاحتياجات الطبية، مثل حالات الإصابة الجسدية التي يفقد بسببها المصاب كمية من الدم، أو زراعة أحد الأعضاء، أو أي عملية جراحية كبرى.

ومن المعروف أنه لا يوجد بديل للدم البشري، لذلك فجميع عمليات نقل الدم تكون عن طريق متبرع. كما يجب أن يتجدد مخزون الدم المتبرع به بصفة مستمرة. وتظل الصفائح الدموية المستخلصة من التبرع بالدم الكامل أو فصادة الدم صالحة لمدة خمسة أيام فقط. في حين تظل الخلايا الحمراء المستخلصة من التبرع بالدم الكامل صالحة لمدة 42 يومًا في ثلاجة حفظ الدم.

ماذا أستفيد بصفتي متبرعًا بالدم؟

  • تتميز عملية التبرع بالدم، سواء من خلال الحملات المتنقلة أو في مقرات مايو كلينك في غاكسونفيل وولاية فلوريدا ومدينة روتشستر وولاية مينيسوتا، بالسلاسة واليسر.
  • كما يخضع المتبرع لفحص سريع، يشمل قياس درجة الحرارة وضغط الدم والنبض. ويُجرى له أيضًا اختبار الهيموغلوبين.
  • يتوفر لدينا التبرع بالدم الكامل أو التبرع بفصادة مكونات الدم، ما يتيح للمتبرع خيارات متنوعة حسب رغبته من حيث المدة وعدد مرات التبرع.
  • وسيخضع الدم الذي تبرعت به للفحص بغرض الكشف عن الأمراض التي تنتقل عبر الدم، مثل التهاب الكبد، وفيروس نقص المناعة البشري. وستتلقى إخطارًا حال كانت نتيجة أي من هذه الاختبارات إيجابية.
  • كما سيخضع الدم الذي تبرعت به للفحص لتحديد فصيلة الدم.

من يستطيع التبرُّع؟

للتبرع، يجب ألا يقل وزنك عن 110 أرطال (حوالي 50 كيلوغرامًا) وألا يقل عمرك عن 16 أو 17 عامًا، حسب قوانين الولاية التي تتبعها. حيث تسمح بعض الولايات للقُصر وفق القانون بالتبرع بإذن من الوالدين. لكن يجب أن تكون بصحة جيدة وقادرًا على اجتياز تقييم بدني وتقييم سري للتاريخ الصحي للعائلة، للمساعدة في التأكد من أن التبرع بالدم آمن لك ولمتلقيه.

كم من الوقت يستغرق التبرُّع؟

  • تستغرق عملية التبرُّع بالدم الكامل ما يقرب من 45 إلى 60 دقيقة.
  • بينما تستغرق فصادة الدم حوالي ساعة ونصف إلى ساعتين.
  • وتزيد المدة التي يستغرقها التبرُّع بالخلايا الحمراء المزدوجة حوالي 30 دقيقة عن مدة التبرُّع بالدم الكامل.

في مراكز مايو كلينك للتبرُّع بالدم، ستتمكن من الاتصال بالإنترنت اللاسلكي ومشاهدة التلفزيون والأفلام أثناء عملية التبرع.

كم مرة يمكنني التبرع؟

  • يمكنك التبرع بالدم الكامل كل 84 يومًا على الأقل في ولاية مينيسوتا. وفي ولاية فلوريدا، يمكنك التبرع بالدم الكامل كل 56 يومًا على الأقل. تحدَّث مع موظفي مركز المتبرعين لمعرفة متطلبات كل مكان.
  • يمكن للمتبرعين بالبلازما التبرع كل 28 يومًا.
  • أما المتبرعين بالصفائح الدموية فيمكنهم التبرع كل ثمانية أيام، وحتى 24 مرة خلال مدة 12 شهرًا.
  • ويمكن للمتبرعين بالخلايا الحمراء المزدوجة التبرع كل 168 يومًا.

هل يُمكنني التبرُّع إذا كُنْتُ مصابًا بالبرد أو الإنفلونزا أو الحُمَّى؟

لا. كي يُمكنكَ التبرُّع، يجب أن تكون خاليًا من أعراض البرد والإنفلونزا والحُمَّى في يوم التبرُّع.

هل يمكنني التبرع إذا كنتُ قد سافرت خارج الولايات المتحدة في العام الماضي؟

قد يجعلك السفر إلى بعض البلدان غير مؤهل للتبرع بالدم لفترات زمنية مختلفة، ويتوقف ذلك على ما إذا كانت بعض الأمراض، مثل الملاريا، شائعة في البلد الذي زرتَه. وتخضع المعايير المتعلقة بالسفر إلى الخارج للتغيير؛ لذا يُرجى مناقشة أهليتك مع موظفي مركز المتبرعين.

هل يمكنني التبرع عندما أكون تحت رعاية طبيب أو طبيب أسنان؟

قد تكون مؤهلًا للتبرع، حسب حالتك. التبرع مقبول بعد تنظيف الأسنان الروتيني أو عمل الأسنان.

هل يمكنني التبرُّع إذا كنت أتناول أدوية؟

أغلب الأدوية لا تمنعك من التبرُّع بالدم. فالأدوية الشائعة، مثل تلك المستخدَمة للتحكم في ضغط الدم وحبوب تنظيم النسل والأدوية المتاحة دون وصفة طبية، لا تؤثر على أهليتك للتبرع بالدم. إذا كنت تنوي التبرع بصفائح دموية، سيكون عليك التوقف عن تناول الأسبرين أو أي دواء يحتوي على الأسبرين قبل موعد التبرع بمدة 48 ساعة. وإذا كنت تتناول المضادات الحيوية، فيجب عليك إكمال مسارك العلاجي قبل التبرع. لمزيد من المعلومات حول الأدوية الأخرى، تواصل مع برنامج التبرع بالدم.

هل يُمكنني التبرُّع إذا تلقَّيْتُ تلقيحًا مُؤخَرًا؟

ويمكنك التبرع بالدم بعد معظم التطعيمات إذا كنت بصحة جيدة. لكن سيكون عليك الانتظار لمدة أسبوعين إلى أربعة أسابيع بعد تلقيحك ضد جدري الماء أو الحصبة أو النكاف أو الحصبة الألمانية أو الجدري، أو بعد تلقي لقاح شلل الأطفال الفموي.

وإذا كنت قد حصلت على لقاح كوفيد-19، فناقش مدى أهليتك للتبرع بالدم مع موظفي مركز المتبرعين.

هل يمكنني التبرُّع إذا كنتُ قد خضعت مؤخرًا لعمل وشم أو ثقب في الأذن أو الجسم؟

لا يجعلك رسم وشم أو عمل ثقب في الجسم (بيرسنغ) لدى مؤسسة مرخصة غير مؤهل للتبرع بالدم.

أخشى أن يُغمى علي ما إن أرى الإبرة أو الدم. هل يسعني فعل شيء لمنع حدوث ذلك؟

إذا كنت تتبرع بالدم لأول مرة، فقد ينتابك شعور بالتوتر والقلق، وهذا أمر شائع. تأكد من أن الإغماء قبل أو أثناء أو بعد التبرع بالدم أمر نادر الحدوث. موظفونا موهوبون في جعل التجربة سلسة قدر الإمكان. ربما من الأفضل ألا تشاهد الإبرة عند إدخالها، واحرص كذلك على عدم رؤية الدم. وأثناء التبرع بالدم، يمكنك تصفح الإنترنت أو مشاهدة التلفزيون أو أحد الأفلام لصرف الانتباه.

كيف أكون مستعدًا للتبرع بالدم؟

قبل التبرع، تناول وجبة صحية واشرب كمية كبيرة من الماء. اذهب إلى مكان التبرع بعد الحصول على قسط وافر من الراحة وارتداء قميص له كميّن يسهل رفعهما أعلى المرفقين. احضر معك بطاقة التبرع بالدم، أو رخصة القيادة أو أي وثيقتين أخريين لإثبات هويتك.