الأسئلة المتكررة حول التبرع بالدم

كم تستغرق عملية التبرع بالدم؟

  • تستغرق عملية التبرع بالدم الكامل مدة تتراوح بين 45 و60 دقيقة.
  • في حين يستغرق التبرع بالدم بالفصادة (فصل وحدات خلايا الدم الحمراء المضاعفة والصفائح الدموية والبلازما) ما يقرب من ساعة ونصف إلى ساعتين.

في مراكز التبرع لدى مايو كلينك، ستتمكن من الاتصال بالإنترنت اللاسلكي ومشاهدة التلفاز والأفلام أثناء عملية التبرع.

كم مرة يمكنني التبرع بالدم؟

  • الحد الأدنى لتكرار التبرع بالدم الكامل في الولايات المتحدة هو مرة كل 56 يومًا. ويمكن أن يتفاوت تكرار التبرع هذا بين مواقع التبرع بالدم. في مركز مايو كلينك للتبرع بالدم في مدينة روتشستر، ولاية مينيسوتا، على سبيل المثال، يمكنك التبرع بالدم الكامل كل 84 يومًا. تحدَّث مع موظفي مركز التبرع لمعرفة متطلبات كل مكان.
  • يمكن للمتبرعين بالبلازما التبرع كل 28 يومًا في الولايات المتحدة.
  • أما المتبرعون بالصفائح الدموية فيمكنهم التبرع كل ثمانية أيام، وحتى 24 مرة خلال مدة 12 شهرًا في الولايات المتحدة.
  • يمكن للمتبرعين بخلايا الدم الحمراء المضاعفة التبرع كل 112 يومًا في الولايات المتحدة. في مركز مايو كلينك للتبرع بالدم في مدينة روتشستر، ولاية مينيسوتا، يمكنك التبرع بخلايا الدم الحمراء المضاعفة كل 168 يومًا.

يرحب برنامج التبرع بالدم بالمتبرعين الأصحاء بشكل منتظم ومتكرر لضمان توفر مخزون ثابت من الدم للأشخاص المحتاجين. فأنت عندما تبدأ التبرع منذ الصغر وتواظب على التبرع طيلة حياتك قد تنقذ حياة آلاف البشر.

في أي سن يمكنني البدء في التبرع بالدم؟

للتبرع بالدم، يجب أن يكون عمرك 16 أو 17 عامًا على الأقل حسب القانون المطبق في الولاية التي تتبع لها.في ولاية مينيسوتا يمكن للأشخاص المؤهلين البالغين من العمر 16 عامًا التبرع بالدم. يجب أن يحصل المتبرعون على موافقة ولي الأمر أو الوصي وألا يقل وزنهم عن 110 أرطال (50 كغم تقريبًا). وخلال الموعد الطبي، سيُكمل المتبرعون استبيانًا صحيًّا موجزًا مع أحد اختصاصيي الرعاية الصحية في مايو كلينك للتأكد من أن التبرع بالدم آمن المتبرع والمتلقي على حدٍ سواء.

قبل التبرع، يجب أن يراجع الوالدان أو الأوصياء ويوقِّعوا النماذج التالية للسماح للمؤهلين في عمر 16 عامًا بالتبرع:

وتتوفر نماذج التبرع المطلوبة عبر إحدى الوسائل التالية:

  • الضغط على الروابط أعلاه وطباعة النماذج
  • مراسلة البريد الإلكتروني التالي donateblood@mayo.edu
  • الاتصال ببرنامج مايو كلينك للتبرع بالدم على رقم ‎507-284-4475
  • الحصول على نُسَخ من أحد مواقع مراكز التبرع بالدم أو حملات التبرع بالدم المتنقلة

هل يمكنني التبرع بالدم؟

للتبرع بالدم، يجب ألا يقل وزنك عن 110 أرطال (حوالي 50 كيلوغرامًا) وألا يقل عمرك عن 16 أو 17 عامًا، حسب قوانين الولاية التي تتبعها، حيث تسمح بعض الولايات للقُصّر بحكم القانون بالتبرع بإذن من الوالدين. لكن يجب أن تكون بصحة جيدة وقادرًا على اجتياز تقييم بدني وتقييم سري للتاريخ المَرَضي للعائلة، للتأكد من أن التبرع بالدم آمن لك وللشخص المُتبرَّع له.

هل يُمكنني التبرُّع إذا كُنْتُ مصابًا بالبرد أو الإنفلونزا أو الحُمَّى؟

لا. كي يُمكنكَ التبرُّع، يجب أن تكون خاليًا من أعراض البرد والإنفلونزا والحُمَّى في يوم التبرُّع.

Can I donate blood if I've tested positive for coronavirus disease 2019 (COVID-19)?

The Food and Drug Administration suggests waiting to donate blood for at least 10 days after a positive diagnostic test for COVID-19 without symptoms or for at least 10 days after symptoms of COVID-19 have completely cleared up. Those who have tested positive for COVID-19 antibodies but didn't have a diagnostic test and never developed symptoms can donate without a waiting period or having a diagnostic test done.

The Mayo Clinic Blood Donor Program doesn't test blood donors for the presence of the SARS-CoV-2 virus.

Can I donate blood if I have traveled outside the United States recently?

Travel to some countries may make you ineligible to donate blood for varying periods of time, depending on whether certain diseases, such as malaria, are common in the country visited. The criteria concerning foreign travel are subject to change, so please discuss your eligibility with donor center staff.

هل يمكنني التبرع بالدمّ أثناء تلقي الرعاية من أحد أطباء الأسنان أو غيره من الأطباء في التخصصات الأخرى؟

قد تكون مؤهلًا للتبرع، حسب حالتك. التبرع مقبول بعد تنظيف الأسنان الروتيني أو عمل الأسنان.

هل يمكنني التبرع بالدم إذا كنتُ أتناول أدوية؟

أغلب الأدوية لا تمنعك من التبرُّع بالدم. فالأدوية الشائعة، مثل تلك المستخدَمة للتحكم في ضغط الدم وحبوب تنظيم النسل والأدوية التي يمكنك الحصول عليها من دون وصفة طبية، لا تؤثر على أهليتك للتبرع بالدم. إذا كنت تنوي التبرع بالصفائح الدموية، سيكون عليك التوقف عن تناول الأسبرين أو أي دواء يحتوي على الأسبرين قبل موعد التبرع بمدة 48 ساعة. وإذا كنت تتناول المضادات الحيوية لعلاج عدوى أُصبت بها، فيجب عليك إكمال دورة العلاج قبل التبرع. لمزيد من المعلومات حول الأدوية الأخرى، تواصل مع برنامج التبرع بالدم.

هل يمكنني التبرع بالدم إذا كنت قد تلقيت لقاحًا مؤخرًا؟

يمكنك التبرع بالدم بعد تلقي معظم اللقاحات إذا كنت بصحة جيدة. لكن سيكون عليك الانتظار مهلة أسبوعين إلى أربعة أسابيع بعد تطعيمك ضد جدري الماء أو الحصبة أو النكاف أو الحصبة الألمانية أو الجدري، أو بعد تلقي التطعيم ضد شلل الأطفال عن طريق الفم.

لا تتطلب لقاحات كوفيد 19 المعتمدة حاليًا في الولايات المتحدة أي مهلة انتظار قبل التبرع بالدم.

هل يمكنني التبرُّع إذا كنتُ قد خضعت مؤخرًا لعمل وشم أو ثقب في الأذن أو الجسم؟

لا يجعلك رسم وشم أو عمل ثقب في الجسم (بيرسنغ) لدى مؤسسة مرخصة غير مؤهل للتبرع بالدم.

ما المواقف أو الحالات الأخرى التي تجعل بعض الأشخاص غير مؤهلين للتبرع بالدم؟

بعض الأشخاص أكثر عُرضة من غيرهم للإصابة بحالات العدوى المنقولة عن طريق الدم، مما يجعلهم غير مؤهلين للتبرع بالدم. وهذه الفئات الأكثر عرضة للمخاطر تشمل:

  • أي شخص سبق له استخدام أدوية عن طريق الحقن، أو ستيرويدات، أو أي مواد أخرى دون استشارة الطبيب خلال الثلاثة أشهر الأخيرة
  • الرجال الذين مارسوا الجنس مع رجال (علاقة مثلية) خلال الثلاثة أشهر الأخيرة
  • أي شخص مصاب بنقص عامل تخثر خلقي
  • أي شخص أجرى اختبار ‏فيروس نقص المناعة البشري وكانت نتيجته إيجابية
  • أي شخص مارس الجنس مقابل المال أو المخدرات خلال الثلاثة أشهر الأخيرة
  • أي شخص كان له مخالطة لصيقة مع شخص آخر يعيش معه، وكان ذلك الشخص مصابًا بالتهاب الكبد الفيروسي أو مارس معه (أو معها) الجنس خلال الاثني عشر شهرًا الأخيرة
  • أي شخص أصيب سابقًا بالبابسيات، وهو مرض شديد ونادر تنقله القرادة، أو مرض شاغاس الذي ينتقل بالعدوى الطفيلية
  • أي شخص تناول سابقًا دواء إيتريتينيت (Tegison) لعلاج الصدفية، والذي تم إيقاف استخدامه في الولايات المتحدة
  • أي شخص لديه عوامل خطر تجعله عرضة للإصابة بداء كروتزفيلد-ياكوب لاضطراب الدماغ التنكسي (CJD)

كيف تكون معلوماتي الصحية محمية؟

لا يطّلع على سجلك الطبي سوى الأطباء وأفراد طاقم التمريض التابعين لبرنامج الدم في مايو كلينك حسب الحاجة. قبل التبرع بالدم، يجب التوقيع على تفويض للإفصاح عن المعلومات الصحية المحمية. يتعين على المتبرعين المؤهلين الذين يبلغون من العمر 16 و17 عامًا الحصول على توقيع أحد الوالدين أو الوصي على نماذج التفويض الخاصة بهم. إذا كانت لديك أسئلة حول حماية خصوصية معلوماتك الصحية، يرجى الاتصال ببرنامج مايو كلينك للتبرع بالدم.

كيف تساهم عمليات التبرع بالدم في حلّ مشكلة نقص مخزون الدم على مستوى الولايات المتحدة؟

لقد تأثر برنامج مايو كلينك للتبرع بالدم والمراكز الأخرى للتبرع بالدم بسبب نقص مخزون الدم على مستوى الولايات المتحدة. ولا شك أن التبرع بالدم البسيط يمكن أن ينقذ حياة طفل مصاب بابيضاض الدم (لوكيميا)، أو يساعد أحد مرضى السرطان على استعادة قواه، أو يتيح عملية نقل الدم الحرجة إلى أحد ضحايا الحوادث. لذا، نحثك على تحديد موعد للتبرع بالدم من خلال برنامج مايو كلينك للتبرع بالدم للمساعدة في مواجهة النقص الشديد في مخزون الدم.

ما الفوائد الأخرى من التبرع بالدم؟

عندما تتبرع بالدم، فإنك تساعد أشخاصًا آخرين وتُحسن إلى مجتمعك. فالدم المتبرع به يفيد المرضى الذين يحتاجون إلى نقل الدم في المستشفيات المجاورة. قد ينقذ كل تبرُّع بالدم الكامل حياة ثلاثة أشخاص. كما يساهم الدم المتبرع به في تلبية العديد من الاحتياجات الطبية، مثل حالات الأشخاص الذين فقدوا كميات من الدم بسبب الإصابات الجسدية، أو زراعة أحد الأعضاء، أو أي عملية جراحية كبرى إضافة إلى الأشخاص غير القادرين على إنتاج الكمية الكافية من الدم بسبب المرض أو الخضوع للعلاج.

هل يمكن تصنيع الدم؟

لا يوجد بديل للدم البشري؛ لذلك فجميع عمليات نقل الدم تستخدم الدم من المتبرعين. كما يجب أن يتجدد مخزون الدم المتبرَّع به بصفة مستمرة. ويمكن تخزين الصفائح الدموية للاستخدام لمدة أقصاها خمسة أيام. أما خلايا الدم الحمراء، فيمكن تخزينها للاستخدام لمدة تصل إلى 42 يومًا.

ماذا أستفيد من التبرع بالدم؟

  • تتميز عملية التبرع بالدم، سواء من خلال الحملات المتنقلة أو في مقرات مايو كلينك في جاكسونفيل بولاية فلوريدا وروتشستر بولاية مينيسوتا، بالسلاسة واليسر.
  • ستخضع لفحص سريع، يشمل قياس درجة الحرارة وضغط الدم والنبض. ويُجرى له أيضًا اختبار الهيموغلوبين.
  • تتوفر لدينا إمكانية التبرع بالدم الكامل أو التبرع مع فصل مكونات الدم (الفصادة)، ما يتيح للمتبرع خيارات متنوعة حسب رغبته من حيث المدة الفاصلة ومعدل التبرع.
  • وسيخضع الدم الذي تبرعت به للفحص بغرض الكشف عن الأمراض التي تنتقل عبر الدم، مثل التهاب الكبد، وفيروس نقص المناعة البشري. وستتلقى إخطارًا إذا كانت نتيجة أي من هذه التحاليل إيجابية.
  • سيخضع الدم الذي تبرعت به للتحليل لتحديد فصيلة الدم.

أخشى أن يُغمى علي ما إن أرى الإبرة أو الدم. هل يسعني فعل شيء لمنع حدوث ذلك؟

إذا كنت تتبرع بالدم لأول مرة، فقد ينتابك شعور بالتوتر والقلق، وهذا أمر شائع. تأكد من أن الإغماء قبل أو أثناء أو بعد التبرع بالدم أمر نادر الحدوث. موظفونا موهوبون في جعل التجربة سلسة قدر الإمكان. ربما من الأفضل ألا تشاهد الإبرة عند إدخالها، واحرص كذلك على عدم رؤية الدم. وأثناء التبرع بالدم، يمكنك تصفح الإنترنت أو مشاهدة التلفزيون أو أحد الأفلام لصرف الانتباه.

كيف أستعدّ للتبرع بالدم؟

قبل التبرع، تناول وجبة صحية واشرب كمية كبيرة من الماء. اذهب إلى مكان التبرع بعد الحصول على قسط وافر من الراحة وارتداء قميص له كميّن يسهل رفعهما أعلى المرفقين. أحضر معك بطاقة التبرع بالدم، أو رخصة القيادة أو أي وثيقتين أخريين لإثبات هويتك.

ما الفرق بين التبرع بالدم الكامل والفِصادة؟

يحتوي الدم على مكونات عديدة، أبرزها خلايا الدم الحمراء والصفائح الدموية والبلازما. أثناء التبرع بالدم الكامل، عادةً ما تتبرع بمقدار نصف لتر تقريبًا من الدم الكامل. بينما أثناء الفصادة، يتم توصيلك بجهاز يجمع مكونات الدم ويفصلها، ثم يعيد المكونات التي لم يستخدمها إلى جسمك. وتستغرق الفصادة مدة تصل إلى ساعتين، وهي فترة أطول مما يستغرقها التبرع بالدم الكامل. ومن خلال استخراج البلازما والصفائح الدموية عن طريق الفصادة، ربما تستطيع التبرع بمعدل أكثر تكرارًا مقارنةً بما يمكنك فعله عند التبرع بالدم الكامل.

ما الحالات التي ينبغي لي فيها الاتصال بمركز المتبرعين بعد التبرع بالدم؟

اتصل بمركز المتبرعين بالدم أو بطبيبك إذا:

  • نسيت الإبلاغ عن أي معلومات صحية مهمة
  • ظهرت عليك علامات وأعراض مرض ما بعد تبرعك بالدم بعدة أيام
  • شُخصت إصابتك بداء كوفيد-19 بعد تبرعك بالدم بمدة 48 ساعة