نظرة عامة

إزالة الشعر بالليزر إجراء طبي لإزالة الشعر الزائد باستخدام حزمة ضوئية مكثفة (الليزر)، لإزالة الشعر غير المرغوب فيه.

وخلال إزالة الشعر بالليزر، يشع الليزر ضوءًا يُمتص من خلال الصبغة (الميلانين) الموجودة في الشعر. وتتحول الطاقة الضوئية إلى حرارة، ما يؤدي إلى إتلاف الحويصلات الأنبوبية داخل الجلد (جُريبات الشعر) والمسؤولة عن انتاج الشعر. ويحد ذلك الإتلاف من نمو الشعر أو يؤخره.

وبالرغم من أن إزالة الشعر بالليزر تؤخر بفعالية نمو الشعر لفترات طويلة، فإنها في الغالب لا تتسبب بفقدان دائم للشعر. وتكون هناك حاجة لطرق علاج متعددة لإزالة الشعر الأولي، وقد يتطلب الأمر أيضًا علاجًا لصون هذه الإزالة. كذلك تزداد فاعلية إزالة الشعر بالليزر لدى أصحاب البشرة الفاتحة والشعر الداكن.

لماذا يتم إجراء ذلك

تُستخدَم إزالة الشعر بالليزر لتقليل الشعر غير المرغوب فيه. تتضمن مواقع العلاج الشائعة الساقين والإبطين والشفة العليا والذقن وخط البيكيني. لكن من الممكن علاج الشعر غير المرغوب فيه في أي منطقة تقريبًا باستثناء جفن العين أو المنطقة المحيطة بها.

يؤثر لون الشعر ونوع الجلد على نجاح إزالة الشعر بالليزر. المبدأ الأساسي هو أن تمتص صباغ الشعر، وليس صباغ الجلد، الضوء. ينبغي أن يُتلف الليزر جريب الشعر مع تجنب إتلاف البشرة. لذلك، تأتي أفضل النتائج من تباين لون الشعر والبشرة —الشعر الداكن والبشرة الفاتحة—.

يكون خطر حدوث ضرر بالبشرة أكبر عندما يكون هناك تباين قليل بين لون البشرة والشعر، إلا أن التقدم في تكنولوجيا الليزر قد جعل من إزالة الشعر بالليزر خيارًا للأشخاص ذوي البشرة الأدكن. إزالة الشعر بالليزر أقل فعالية لألوان الشعر التي لا تمتص الضوء جيدًا: الرمادي والأحمر والأشقر والأبيض. لكن خيارات العلاج بالليزر للشعر ذي اللون الفاتح مستمرة في التطور.

المخاطر

تختلف مخاطر الآثار الجانبية تبعًا لنوع الجلد ولون الشعر وخطة المعالجة والالتزام بالرعاية السابقة للمعالجة والرعاية التالية للمعالجة. تتضمن أكثر الآثار الجانبية الشائعة لإزالة الشعر بالليزر ما يلي:

  • تهيج الجلد. احتمالية وجود إحساس مؤقت بعدم الراحة والحمرة والتورم بعد إزالة الشعر بالليزر. وتختفي أي علامات وأعراض عادةً في غضون عدة ساعات.
  • تغيرات في الصبغة. يمكن أن تؤدي إزالة الشعر بالليزر إلى تفتيح أو تغميق الجلد المعرض لليزر، وعادة ما يكون ذلك مؤقتًا. يؤثر تفتيح لون الجلد في المقام الأول على أولئك الذين لا يتجنبون التعرض لأشعة الشمس قبل العلاج أو بعده وأصحاب البشرة الداكنة.

نادرًا ما قد تؤدي إزالة الشعر بالليزر إلى البثور أو القشور أو الندوب أو غيرها من التغيرات في ملمس الجلد. ومن بين الآثار الجانبية النادرة الأخرى شيب الشعر المعالج أو فرط نمو الشعر حول المناطق المعالجة، خاصة في حالة البشرة الداكنة.

لا يوصى بإزالة الشعر بالليزر للجفون أو الحاجبين أو المنطقة المحيطة بهما بسبب احتمال تعرض العين لإصابة حادة.

كيف تستعد

إذا كنت مهتمة بإزالة الشعر بالليزر، فاختاري طبيبًا حاصلاً على إجازة في تخصص مثل الأمراض الجلدية أو الجراحة التجميلية ويتمتع بخبرة في إزالة الشعر بالليزر. إذا كان من سيقوم بالإجراء مساعد طبيب أو ممرضًا مُرخصًا، فتأكدي من إشراف الطبيب ووجوده في المكان في أثناء العلاجات. كوني حذرة تجاه المنتجعات الصحية، أو الصالونات، أو منشآت أخرى تسمح للأفراد غير الطبيين بإجراء إزالة الشعر بالليزر.

قبل إزالة الشعر بالليزر، جدولي استشارة مع الطبيب لتحديد إذا كان هذا خيارًا علاجيًا مناسبًا لك. من المرجح أن يطالبك الطبيب بما يلي:

  • مراجعة تاريخك الطبي بما في ذلك استخدام الأدوية، وتاريخ الاضطرابات الجلدية أو التندب، وإجراءات إزالة الشعر الماضية
  • مناقشة المخاطر، والمزايا، والتوقعات بما في ذلك ما يمكن لإزالة الشعر بالليزر تحقيقه لك وما لا يمكنها تحقيقه
  • التقاط صورٍ لاستخدامها في تقييمات ما قبل العلاج مقارنةً بما بعده وفي الاستعراضات طويلة المدى

في الاستشارة، ناقشي خطة العلاج وتكاليفها. عادة ما يتحمل الشخص تكلفة إزالة الشعر بالليزر.

كما سيعرض عليك الطبيب تعليمات محددة للتجهيز لإزالة الشعر بالليزر. قد تتضمن تلك التعليمات ما يلي:

  • البقاء بعيدًا عن الشمس. اتبعي نصيحة طبيبك بتجنب التعرض للشمس لفترة عادة ما تصل إلى ستة أسابيع قبل العلاج، واستخدمي واقيًا من الشمس واسع الطيف يوميًا.
  • تفتيح جلدك. تجنبي استخدام أي كريمات جلدية تُغمق جلدك دون التعرض للشمس. كما يمكن أن يصف طبيبك كريم تفتيح جلد إذا كان لديك تسمير حديث أو جلد أغمق.
  • تجنبي أساليب إزالة الشعر الأخرى. يمكن للنتف، ونزع الشعر بالشمع، والتحليل الكهربائي إلحاق ضرر ببصيلات الشعر، ويجب تجنبهم في فترة الأربعة أسابيع السابقة للعلاج.
  • تجنبي الأدوية المسيلة للدم. اسألي طبيبك عن الأدوية الواجب تجنبها قبل الإجراء، مثل الأسبرين أو الأدوية المضادة للالتهابات.
  • حلق منطقة العلاج. يُوصى بالتشذيب والحلق في اليوم السابق للعلاج بالليزر. يزيل الشعر من أعلى الجلد، الأمر الذي يمكنه التسبب في تلف الجلد السطحي نتيجة الشعر المحترق، ولكنه يترك جذع الشعر سليمًا أدنى سطح الجلد.

ما يمكنك توقعه

تحتاج إزالة الشعر بالليزر عادة إلى الخضوع لسلسلة مكونة من جلستين إلى ست جلسات علاج. تختلف الفترة الفاصلة بين الجلسات العلاجية حسب الموقع. فقد يتكرر العلاج خلال مدة تتراوح ما بين أربعة وثمانية أسابيع في المناطق التي ينمو فيها الشعر بسرعة؛ مثل الشفة العلوية. أما في المناطق التي ينمو فيها الشعر ببطء مثل منطقة الظهر، فقد يكون العلاج كل 12 إلى 16 أسبوعًا.

سترتدين في كل جلسة علاج نظارات خاصة لحماية عينيك من أشعة الليزر. وقد يحلق المساعد الموضع مرة أخرى إذا لزم الأمر. قد يضع الطبيب مخدرًا موضعيًا على جلدك لتقليل أي شعور بالانزعاج في أثناء العلاج.

أثناء الإجراء

سيضغط الطبيب بجهاز ليزر يُحمل في اليد على الجلد. وبناءً على نوع الليزر، قد يُستخدم جهاز تبريد مثبت في طرف جهاز الليزر أو جِل تبريد (مادة هلامية) لحماية البشرة وتقليل خطر ظهور آثار جانبية.

عندما يُشغّل الطبيب أشعة الليزر، ستمر حزمة الأشعة من خلال الجلد إلى جُريبات الشعر. تتلف الحرارة المكثفة الصادرة من أشعة الليزر جُريبات الشعر مما يثبط نمو الشعر في المستقبل. قد يراودك إحساس مزعج مثل وخز الإبر، وقد تشعر ببعض البرد من جهاز التبريد أو الجِل.

قد لا يستغرق علاج منطقة صغيرة مثل الشفة العليا سوى بضع دقائق. وقد يستغرق علاج منطقة كبيرة مثل الظهر ما يزيد عن الساعة.

بعد الإجراء

قد تلاحظ احمرارًا وتورمًا في الساعات القليلة الأولى بعد إزالة الشعر بالليزر.

لتقليل أي شعور بالانزعاج، ضع ثلجًا على المنطقة التي تمت معالجتها. إذا شعرت بتفاعل في البشرة بعد إزالة الشعر بالليزر مباشرة، فقد يضع الطبيب كريم ستيرويد على المنطقة المصابة.

بعد إزالة الشعر بالليزر وبين مواعيد العلاج المحددة، تجنب التعرض للشمس — سواء ضوء الشمس الطبيعي وأجهزة صباغة البشرة — لمدة ستة أسابيع أو حسب توجيهات طبيبك. استخدم كريمًا واقيًا من الشمس واسع المجال يوميًا.

النتائج

لن يتساقط الشعر في الحال، لكنك ستزيله على مدار فترة تتراوح بين أيام وأسابيع. قد تبدو هذه العملية كأن الشعر ينمو من جديد. عادة، يلزم العلاج المتكرر لأن نمو الشعر وفقدانه يحدثان بصورة طبيعية خلال دورة، ويحقق العلاج بأشعة الليزر أفضل النتائج مع جُريبات الشعر في مرحلة النمو الجديدة.

تختلف النتائج بشدة ويصعب التنبؤ بها. تَخلَّص أغلب الأشخاص الذين جربوا إزالة الشعر من الشعر لمدة تتراوح بين عدة أشهر وأعوام، ولكن لا تضمن إزالة الشعر بالليزر إزالة الشعر على نحو دائم. عندما يعاود الشعر النمو، عادة ما يكون أرفع وذا لون أفتح.

قد تحتاج إلى علاج بأشعة الليزر للحفاظ على إزالة الشعر وتقليل نموه على المدى الطويل.

ماذا عن أجهزة الليزر المنزلية؟

خلال السنوات الأخيرة، توفرت أجهزة الليزر التي يمكن استخدامها لإزالة الشعر في المنزل. قد تَحد هذه الأجهزة من ظهور الشعر بنسبة ضئيلة. لكن لا تتوفر دراسات كثيرة لمقارنة مدى فاعلية استخدام هذه الأجهزة مقارنة بإجراء إزالة الشعر بالليزر في عيادة الطبيب.

بالإضافة إلى ذلك، تَعتبر إدارة الأغذية والأدوية (الولايات المتحدة) أجهزة إزالة الشعر المنزلية هذه من مستلزمات التجميل، وأنها ليست أجهزة طبية، ما يعني أنها لا تخضع لنفس مستوى الرقابة مثل الأجهزة الطبية الأخرى. في الوقت الحالي، لا يتم إجراء دراسات ضخمة وطويلة المدى عن مدى أمان وفاعلية استخدام الأدوات والأجهزة المنزلية.

إذا اخترتَ استخدام جهاز إزالة الشعر المنزلي بالليزر، فاتبع التعليمات المرفقة مع الجهاز للمساعدة في الحد من خطر الإصابة، خاصة إصابات العين.

إزالة الشعر بالليزر - الرعاية في Mayo Clinic (مايو كلينك)

02/07/2019
  1. Laser hair removal information. American Society for Dermatological Surgery. https://www.asds.net/LaserHairRemovalInformation.aspx. Accessed April 10, 2018.
  2. Shenenberger DW. Removal of unwanted hair. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed April 9, 2018.
  3. Robinson JK, et al., eds. Laser hair removal. In: Surgery of the Skin. 3rd ed. Philadelphia, Pa.: Saunders Elsevier; 2015. https:/www.clinicalkey.com. Accessed April 9, 2018.
  4. Gan SD, et al. Laser hair removal: A review. Dermatologic Surgery. 2013;39:823.
  5. Laser hair removal: Preparation. American Academy of Dermatology. https://www.aad.org/public/diseases/cosmetic-treatments/laser-hair-removal#preparation. Accessed April 9, 2018.
  6. Hession MT, et al. A review of hand-held, home-use cosmetic laser and light devices. Dermatologic Surgert. 2015;41:307.
  7. Brown AY. Allscripts EPSi. Mayo Clinic, Rochester, Minn. Jan. 29, 2018.