سُمي المركز التثقيفي للمرضى لدى Mayo Clinic (Mayo Clinic's Patient Education Center) تكريمًا لـ Barbara Woodward Lips، المقيمة في سان أنطونيو بولاية تكساس، وهي مريضة مخلصة لمستشفى Mayo Clinic لأكثر من 40 عامًا. كانت هذه المريضة رائدة عصاميّة في مجال الأعمال، حيث قامت بتوسيع أنشطة أعمال أسرتها بشكل كبير في مجال النفط والغاز وتربية المواشي، حتى أنها قامت بجمع مجموعة من التحف والفنون الجميلة بجودة يمكن عرضها في المتاحف. كان يعرفها موظفو Mayo Clinic جيدًا لدعمها وتأييدها للمرضى.

وعند وفاتها في عام 1995، تركت السيدة Lips كامل ممتلكاتها لـ Mayo Clinic. وأعربت السيدة Lips عن تقديرها العميق للرعاية التي تلقتها في Mayo Clinic. من خلال إطلاق اسم Barbara Woodward Lips على المركز التثقيفي للمرضى، فإن مستشفى Mayo تكرم بذلك السيدة Lips على سخائها وحبها للتعلم وإيمانها بتمكين المرضى وجهودها المتفانية في تقديم رعاية عالية الجودة.