الصدمة هي حالة حرجة سببها الانخفاض المفاجئ في تدفق الدم عبر الجسم. قد تنجم الصدمة عن الإصابات الجسدية أو ضربة الشمس أو فقدان الدم أو ردود الفعل التحسسية أو العدوى الشديدة أو التسمُّم أو الحروق الشديدة أو غيرها من الأسباب. عندما يكون الشخص في حالة صدمة، لا تحصل أعضاؤه على كمية كافية من الدم أو الأكسجين. وإذا لم يُعالَج، فقد يؤدي ذلك إلى تلف دائم في الأعضاء أو الوفاة.

تختلف علامات الصدمة وأعراضها حسب الحالة وقد تشمل:

  • برودة وتعرق الجلد
  • شحوب أو تحول الجلد للون الرمادي
  • لون الشفاه أو الأظافر مائل للزرقة (أو الرمادي في حالة البشرة الداكنة)
  • نبضًا سريعًا
  • تسارع التنفس
  • الغثيان أو القيء
  • توسُّع حدقتي العين
  • الضعف أو الإرهاق
  • الدوخة أو الإغماء
  • تغيرات في الحالة العقلية أو السلوك، مثل القلق أو الهياج

اطلُب رعاية طبية عاجلة

إذا كنت تشك في إصابة شخص بالصدمة، اتصل بالرقم 911 أو رقم الطوارئ المحلي. ثم اتبع الخطوات التالية فورًا:

  • ضع الشخص على ظهره وارفع الساقين والقدمين قليلًا، إلا إذا كنت تعتقد أن هذا قد يتسبب في ألم أو إصابة إضافية.
  • أبقِ الشخص ثابتًا ولا تحركه إلا إذا لزم الأمر.
  • وفي حال عدم ظهور علامات الحياة على الشخص، مثل ملاحظات التنفُّس أو السعال أو الحركة، عليك البدء بالإنعاش القلبي الرئوي.
  • فُكَّ الملابس الضيقة، وإذا لزم الأمر، غطِّ الشخص ببطانية لمنع الرعشة.
  • لا تدع الشخص يأكل أو يشرب أي شيء.
  • إذا كان الشخص يتقيأ أو ينزف من فم، ولا يشتبه في حدوث أي إصابة في العمود الفقري، فلُفَّه على جانبه لمنع الاختناق.
21/12/2019