تحتوي جميع الأطعمة على كميات ضئيلة من الجراثيم، لكن يُمكن أن يؤدي سوء التعامل مع المواد الغذائية والطبخ غير الخاطىء أو حفظ الطعام الرديء إلى تكاثر الجراثيم بأعداد كبيرة لدرجة أنها تُسبب الأمراض. ويُمكن أن يتلوث الطعام ويُسبب الأمراض بسبب الطفيليات والفيروسات والمواد السامة والمواد الكيميائية أيضاً.

تتفاوت علامات وأعراض التسمم الغذائي حسب مصدر التلوث وما إِذا كنت تعاني من التجفاف أو من انخفاض ضغط الدم. إِلا أن العلامات والأعراض تتضمن بشكل عام:

  • الإسهال
  • الغثيان
  • ألم في البطن
  • التقيؤ
  • التجفاف

وإِذا كنت تعاني من تجفاف شديد قد تشعر بالآتي:

  • الدوار أو الضعف خاصةً عند الوقوف
  • تسارُّع ضربات القلب

تعتمد الإصابة بالمرض بعد أكل الطعام الملوث على الكائنات الحية وكمية التعرض لها وعُمرك وصحتك العامة. تتضمن الفئات المعرضة للخطر أكثر من غيرها:

  • الأشخاص البالغون الأكبر سناً: كلما تقدمت في السن كلما قلت استجابة جهاز المناعة للكائنات المُعدية بنفس مستوى السرعة والفاعلية التي كان عليها سابقاً.
  • حديثو الولادة والأطفال الصغار: الذين لم يتطور جهاز المناعة لديهم بالكامل.
  • الأشخاص المصابون بأمراض مزمنة: تُضعف الحالات المرضية المزمنة تجاوب جهاز المناعة، ومنها السُّكَّري أو مرض عوز المناعة البشرية المكتسبة أو تلقي العلاج الكيماوي أو العلاج الإشعاعي في حال السرطان.

في حال الإصابة بالتسمم الغذائي:

  • خُذ ما يكفي من الراحة واشرب الكثير من السوائل.
  • من المفترض تجنب تناول الأدوية المضادة للإسهال لأنها قد تبطىء من عملية التخلص من الكائنات الحية المسببة للمرض أو المواد السامة في جسمك. إِذا كنت في حالة شك فاسأل الطبيب عن حالتك الخاصة.
  • لا يجب إعطاء حديثي الولادة والأطفال الصغار الأدوية المضادة للإسهال بسبب الآثار الجانبية التي من المحتمل أن تكون خطيرة.

تتحسن الأمراض التي تنتقل عن طريق الطعام الملوث لوحدها في غضون 48 ساعة. اتصل بالطبيب إِذا كنت تشتبه بتعرضك إِلى مرض عن طريق الطعام الملوث، واستمرت الأعراض لديك لأكثر من 2 إِلى 3 أيام. اتصل بالطبيب على الفور في حال خروج الدم مع البراز.

اِسعَ إِلى تلقي العناية الطبية الطارئة في حال:

  • كنت تعاني من الأعراض كألم شديد في البطن أو تحول الإسهال شبه المائي إلى دموي كلياً في غضون 24 ساعة.
  • كنت تنتمي إِلى الفئات المعرضة للخطر أكثر من غيرها.
  • كنت تشتبه بتعرضك للتسمم الوشيقي. التسمم الوشيقي هو تسمم غذائي يُمكن أن يؤدي إلى الوفاة، وينجم عن بلع السُم الذي تُكَوِّنه أبواغ جرثومية محددة في الطعام. يتواجد السُم الوشيقي في أكثر الأحيان في الأغذية التي تُعلَّب في البيت خاصةً الفاصوليا الخضراء أو الطماطم. وعادةً ما تظهر علامات وأعراض التسمم الوشيقي بعد تناول الطعام الملوث بفترة تتراوح بين 12 إِلى 36 ساعة، وقد تتضمن الصداع وضبابية الرؤية والضعف العضلي والشلل في نهاية المطاف. وقد يُعاني بعض الأشخاص من الغثيان والإقياء والإمساك واحتباس البول وصعوبة في التنفس وجفاف الفم. تستلزم هذه العلامات والأعراض تلقي العناية الطبية على الفور.
07/02/2015