يمكن أن تحدث الحروق الكيماوية بسبب مواد عديدة، مثل الأحماض القوية، ومنظفات التصريف (الغسيل)، ومخففات الطلاء، والجازولين. عادةً، ما تكون على دراية بالحرق وسبب حدوثه. ولكن في بعض الأحيان، لا يمكنك على الفور التعرف على الحرق الذي يحدث بسبب التعرض لمادة كيماوية معتدلة. كما أنه في بعض حروق الشمس، فإن الألم والاحمرار قد يتطور بعد عدة ساعات من التعرض للشمس.

متى تطلب رعاية طارئة

اتصل بالرقم 911 أو اطلب الرعاية الفورية للحرق الكيميائي الذي يكون:

  • عميقًا
  • يغطي مساحة قطرها أكبر من 3 بوصات (8 سنتيمترات)
  • يغطي اليدين أو القدمين أو الوجه أو المنطقة الأربية أو الردفين أو مفصل أساسي

إذا لم تكن متأكدًا مما إذا كانت المادة سامة أم لا، فاتصل بـخط السموم على الرقم ‎800-222-1222 في الولايات المتحدة. إذا طلبت المساعدة الطبية الطارئة، فخذ عبوة المادة الكيميائية أو اسمها عند الذهاب إِلى موفر الرعاية الصحية في وحدة الطوارئ.

علاج الحروق الكيميائية

إذا كنت تظن أن لديك حرقًا كيميائيًا، فاتبع الخطوات التالية على الفور:

  • التخلص من المادة الكيميائية المتسببة في الحرق. اغسل المادة الكيميائية بالمياه الجارية الفاترة لإزالتها من على الجلد لمدة لا تقل عن 10. في حال المواد الكيميائية الجافة، قُم بإزالة وإبعاد أي مادة كيميائية باقية بالفرشاة قبل غسلها. ارتد قفازات أو استخدم منشفة أو أشياء أخرى مناسبة، مثل الفرشاة.
  • اخلع الملابس أو المجوهرات الملوثة بالمادة الكيميائية.
  • تضميد الحرق. قُم بتغطية منطقة الحرق بضماد من الشاش المُعقَّم (غير قطنية) أو بقطعة قماش نظيفة. لفه بشكل فضفاض لتجنب الضغط على الجلد المحروق.
  • الغسل مرة أخرى إذا لزم الأمر. إذا واجهت زيادة في الحرق بعد الغسل لأول مرة، فاغسل منطقة الحرق بالماء مرة أخرى لعدة دقائق أخرى.

تأكد من أن جرعة الكزاز المُعزِزة غير منتهية المفعول.

28/06/2019