التشخيص

بالإضافة إلى الاطلاع على تاريخك الطبي الشامل وفحصك جسديًا، سينصحك الطبيب بالمرور ببعض الاختبارات التشخيصية، مثل:

  • تحليل البول. يساعد هذا الاختبار الطبيب على إيجاد خلايا الدم الحمراء، ومعدلات البروتين المرتفعة، والمعادن الموجودة في البول والتي قد تكون دليلاً على وجود مشكلةٍ في الكلى أو المجرى البولي. تُفحص عينة بولك أيضًا للبحث عن البكتيريا المسببة للعدوى.
  • اختبارات الدم. تقيس بعض اختبارات الدم معدلات الكرياتينين ونيتروجين اليوريا في الدم — وهي مواد ضارةٌ تتراكم في جسدك عندما تكون كليتاك متضررتين أو لا تقومان بوظيفتهما على أكمل وجه. قد يفحص الطبيب عينة دمك أيضًا ليعرف ما إن كانت معدلات إنزيمات الكبد مرتفعةً، أو كنت مصابًا بحالةٍ مرضيةٍ كداء السكري.

العلاج

يعتمد العلاج، إذا لزم الأمر، على المرض الذي يسبب التغير في لون البول.

نمط الحياة والعلاجات المنزلية

عند إصابتك بالجفاف، يصبح البول أكثر تركيزًا وأغمق لونًا. في حال حدوث ذلك، قد يعني هذا احتياجك للمزيد من السوائل. تأكد من شرب كمية كافية من السوائل للحفاظ على رطوبة جسمك وصحتك.

الاستعداد لموعدك

من المرجح أن تبدأ بمقابلة مقدم الرعاية الأولية لديك. وفي بعض الحالات، ربما تتم إحالتك إلى طبيب متخصص في اضطرابات المسالك البولية (أخصائي مسالك بولية).

إليك بعض المعلومات لمساعدتك على الاستعداد لموعدك.

ما يمكنك فعله

عند تحديد الموعد، اسأل عما إذا كان هناك أي مما يلزمك القيام به مسبقًا للاستعداد لاختبارات التشخيص الشائعة. أعد قائمة بما يلي:

  • الأعراض التي لديك ومتى بدأت
  • المعلومات الطبية الرئيسية، وتشمل الحالات الطبية الأخرى التي يتم علاجك منها، والتاريخ العائلي لأمراض المثانة والكلى الخاص بك
  • جميع الأدوية والفيتامينات والمكملات الغذائية الأخرى التي تتناولها، بما في ذلك الجرعات
  • الأسئلة التي يجب طرحها على طبيبك

بالنسبة للون البول، تتضمن بعض الأسئلة التي يجب طرحها ما يلي:

  • ما الأسباب المحتملة للأعراض التي أواجهها؟
  • ما الاختبارات التي أحتاجها؟
  • هل سأحتاج إلى علاج؟

ما الذي تتوقعه من طبيبك

من المرجح أن يسألك طبيبك أسئلة، مثل:

  • ما لون بولك؟
  • هل تجد دمًا، أو تجلطات دموية، في بولك؟
  • هل يحدث هذا طوال الوقت أم في بعض الأوقات فحسب؟
  • هل تلاحظ رائحة غير معتادة منبعثة من بولك؟
  • هل تتبول بمعدل تكرار أكثر أو أقل من معدلك الطبيعي؟
  • هل تشعر بالألم في أثناء التبول؟
  • هل تغيرت شهيتك؟
  • هل تشعر بأنك أكثر عطشًا من المعتاد أو أقل؟
  • هل أصبت من قبل بمشاكل بولية سابقة؟
  • هل لديك حساسية؟
16/05/2018
References
  1. Wein AJ, et al., eds. Evaluation of the urologic patient: History, physical examination, and urinalysis. In: Campbell-Walsh Urology. 11th ed. Philadelphia, Pa.: Elsevier; 2016. https://www.clinicalkey.com. Accessed June 21, 2017.
  2. Kurtz M, et al. Etiology and evaluation of hematuria in adults. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed June 13, 2017.
  3. Buttaravoli P, et al. Colorful urine. In: Minor Emergencies. 3rd ed. Philadelphia, Pa.: Mosby Elsevier; 2012. https://www.clinicalkey.com. Accessed June 21, 2017.
  4. What the color of your urine means. The National Kidney Foundation. https://www.kidney.org/atoz/content/what-color-your-urine-means. Accessed June 21, 2017.
  5. Aycock RD, et al. Abnormal urine color. Southern Medical Journal. 2012;105:43.
  6. Cholestasis. Merck Manual Consumer Edition. https://www.merckmanuals.com/home/liver-and-gallbladder-disorders/manifestations-of-liver-disease/cholestasis. Accessed June 21, 2017.
  7. Ferri FF. Brown urine. In: Ferri's Differential Diagnosis: A Practical Guide to the Differential Diagnosis of Symptoms, Signs and Clinical Disorders. 2nd ed. Philadelphia, Pa.: Mosby Elsevier; 2011. https://www.clinicalkey.com. Accessed June 21, 2017.

ذات صلة