نظرة عامة

يحدث القذف المرتجع عندما يدخل المَني المثانة بدلاً عن قذفه عبر القضيب خلال النشوة. وعلى الرغم من استمرار شعورك بالنشوة الجنسية، فقد تقذف كمية بسيطة من السائل المنوي أو لا تقذف مطلقًا. ويُسمى ذلك أحيانًا بالنشوة الجافة.

ولا يسبب القذف المرتجع الضرر، ولكنه قد يسبب عقم الذكور. ويهدف علاج القذف المرتجع إلى استعادة الخصوبة.

الأعراض

لا يُؤثِّر القذف الرجوعي على قدرتكَ على الانتصاب أو النشوة الجنسية — ولكن عندما تصل إلى ذروتها، فإن السائل المنوي يذهب إلى المثانة بدلًا من الخروج من القضيب. مُؤشِّرات وأعراض القذف الرجوعي تشمل ما يلي:

  • هَزَّات جماع يُقذف فيها سائل منوي قليل جدًّا أو لا يخرج سائل منوي من القضيب (هزات جماع جافة)
  • بول عكر بعد النشوة الجنسية؛ لأنه يحتوي على السائل المنوي
  • عدم القدرة على إنجاب طفل (العُقم عند الذكور)

متى تزور الطبيب

والقذف الرجوعي غير ضار ولا يحتاج إلى علاج إلا إذا كنتَ تحاول أن تكون أبًا. ولكن إن كان لديك حالات إرجاز جاف، فاستَشِرْ طبيبك لتتأكد أن حالتك ليست ناتجةً عن مشكلة كامنة يجب الانتباه إليها.

وإن كان قد تم بينك وبين شريكتك اتصال منتظم بدون واقٍ لمدة سنة أو مدة أطول ولم تحمل شريكتك فاستَشِرْ طبيبك. فقد يكون القذف الرجوعي سبب مشكلتك إن كنتَ تقذف مَنيًّا قليلًا جدًّا أو لا يوجد أي مَني.

الأسباب

أثناء هزة الجماع الذكرية، ينقل أنبوب يُسمى الأسهر الحيوانات المنوية إلى البروستاتا؛ حيث تختلط مع سوائل أخرى لإنتاج السائل المنوي (القذف). تُشَد العضلات عند فتحة المثانة (عضلة عنق المثانة) لمنع دخول القذف إلى المثانة أثناء مرورها من البروستاتا إلى الأنبوب داخل القضيب (الإحليل). هذه نفس العضلات التي تحبس البول في المثانة حتى تقوم بالتبول.

عند القذف المرتجع، لا تُشَد عضلة عنق المثانة بشكل صحيح. نتيجة لذلك، يمكن للحيوانات المنوية أن تدخل المثانة بدلًا من إخراجها من جسمك عبر القضيب.

يمكن أن تسبِّب العديد من الحالات مشاكل في العضلات التي تُغلق المثانة أثناء القذف. وتتضمَّن ما يلي:

  • الجراحة، مثل جراحة عنق المثانة، وجراحة تشريح العقدة اللمفية خلف الصفاق في حالة سرطان الخصية أو جراحة البروستاتا
  • الآثار الجانبية لبعض الأدوية المستخدمة لعلاج ارتفاع ضغط الدم، وتضخم البروستاتا، والاكتئاب
  • تلف الأعصاب الناجم عن حالة طبية؛ مثل مرض السكري أو التصلب المتعدد أو مرض باركنسون أو إصابة الحبل النخاعي

نشوة الجماع الجافة علامة أولية على القذف المرتجع. لكن نشوة الجماع الجافة — قذف القليل من السائل المنوي أو عدمه — يمكن أن تحدث أيضًا بسبب حالات أخرى، ومنها:

  • الإزالة الجراحية للبروستاتا (استئصال البروستاتا)
  • الإزالة الجراحية للمثانة (استئصال المثانة)
  • استخدام المعالجة الإشعاعية لعلاج السرطان في منطقة الحوض

عوامل الخطر

تزداد خطورة التعرض للقذف المرتد في الحالات التالية:

  • الإصابة بداء السكري أو التصلب المتعدد
  • الخضوع لجراحة في البروستاتا أو المثانة
  • تناول أدوية معينة لارتفاع ضغط الدم أو اضطراب المزاج
  • التعرض لإصابة في الحبل الشوكي

المضاعفات

القذف المرتجع غير ضار. إلا أن له عددًا من المضاعفات من ضمنها:

  • عدم القدرة على جعل إمرأة حاملاً (عقم الذكور)
  • التقليل من لذة النشوة الجنسية بسبب القلق الدائم من عدم قدرته على القذف.

الوقاية

إذا كنت تتناول أدوية أو لديكِ مشاكل صحية تُعرضك لخطر القذف المرتجع، فاسأل طبيبك عما إذا كان يمكن تقليل هذا الخطر.

إذا كنت تحتاج إلى إجراء جراحة قد تؤثر في عضلات عنق المثانة، مثل جراحة البروستاتا أو المثانة، فاسأل عن خطر الإصابة بالقذف المرتجع. إذا كنت تخطط لإنجاب أطفال في المستقبل، فتحدث مع طبيبك بشأن خيارات الحفاظ على السائل المنوي قبل الجراحة.

03/03/2020
  1. Ferri FF. Ejaculation and orgasm disorders. In: Ferri's Clinical Advisor 2017. Philadelphia, Pa.: Elsevier; 2017. https://www.clinicalkey.com. Accessed Sept. 9, 2016.
  2. Mehta A, et al. Management of the dry ejaculate: A systematic review of aspermia and retrograde ejaculation. Fertility and Sterility. 2015;104:107.
  3. Althof HE, et al. Contemporary management of disorders of male orgasm and ejaculation. Urology. 2016;93:9.
  4. What is infertility? Resolve: The National Infertility Association. http://www.resolve.org/about-infertility/what-is-infertility/frequently-asked-questions-about-infertility.html. Accessed Sept. 15, 2016.
  5. Ohl DA, et al. Anejaculation and retrograde ejaculation. Urologic Clinics of North America. 2008;35:211.
  6. Wein AJ, et al., eds. Disorders of male orgasm and ejaculation. In: Campbell-Walsh Urology. 11th ed. Philadelphia, Pa.: Elsevier; 2016. http://www.clinicalkey.com. Accessed Sept. 9, 2016.
  7. Samplaski MK, et al. Adverse effects of common medications on male fertility. Nature Reviews Urology. 2015;12:401.
  8. Jefferys A, et al. The management of retrograde ejaculation: A systematic review and update. Fertility and Sterility. 2012;97:306.

ذات صلة

Products & Services

Products & Services