فيديو: أورة الصداع النصفي

Transcript

يحدث الصداع النصفي بسبب التغيرات في الجهاز العصبي. وقد يتقدم الصداع النصفي خلال أربع مراحل: البادرة والأورة والنوبات وأعراض ما بعد الصداع. علماً أنه لا يُعاني الكُل من جميع المراحل.

يعاني العديد من الأشخاص المصابين بالصداع النصفي من مرحلة البادرة، حيث تحدث تغيرات طفيفة قبل يوم أو يومين من نوبة الصداع. وقد يتضمن ذلك الإمساك أو الاكتئاب أو الإسهال أو النعاس أو الرغبة الملحة في تناول الطعام أو فرط النشاط والاهتياج. ومن جانب آخر قد لا تلاحظ أي أعراض.

ويُعاني بعض الأشخاص المصابين بالصداع النصفي من علامة تحذيرية أكثر وضوحًا في المرحلة الثانية التي تُسمى بأورة الصداع النصفي.

وعادةً ما تكون أورة الصداع النصفي بصرية، لكنها قد تكون اضطراب حسي أو حركي أو لفظي. وتعتبر الأورة البصرية الأكثر شيوعًا.

وتعد الأورة البصرية بمثابة موجة كهربائية أو كيميائية تنتقل عبر القشرة البصرية من الدماغ. ونرى هنا التصوير بالرنين المغنطيسي الوظيفي يُجرى لشخص أثناء تعرضه للأورة البصرية الفعلية. تُشير الألوان الصفراء والحمراء إلى نشاط القشرة البصرية—وهي جزء الدماغ المسؤول عن معالجة الإشارات البصرية. وحالما ينتشر النشاط أثناء الأورة يفقد الشخص الوظيفة البصرية الطبيعية.

وتُسمى الأورة البصرية الأشهر بطيف السور بسبب تشابه أنماطها مع جدران قلعة القرون الوسطى. وقد تبدأ كتجويف ضوئي صغير أو شيء ما بأشكال وخطوط هندسية تسطع في مجال الرؤية.

وقد تتوسع الأورة البصرية إلى جسم مَنْجَلِيّ أو على شكل حرف "C"، مع وجود خطوط متعرجة على الحافة المتقدمة. وقد تبدو أثناء تحركها كما لو كانت تكبر في الحجم. لا تُعد الأورة متشابهة لدى جميع الأشخاص، لذلك قد يعاني الشخص أيضًا من بقع ساطعة أو أضواء. وتكون الأورة في بعض الأوقات مصحوبة بفقدان جزئي للرؤية، يُشار إليه باسم العتمة. تدوم الأورة عادة بين 10 إلى 30 دقيقة.

وقد تحدث الأورة الحسية في نفس وقت الأورة البصرية أو بعدها مباشرةً أو لوحدها. وتبدأ الأورة الحسية كوخز في أحد الأطراف أو كتنميل ينتقل عبر ذراعك على مدار 10 إلى 20 دقيقة. وقد ينتشر الإحساس إلى أحد جانبي الوجه واللسان.

وثمة أورة أخرى تسبب مشاكل عابرة بالنطق أو اللغة يُشار إليها بأورة خلل الكلام. وفي الحالات النادرة للأورة قد يُصيب الضعف الأطراف وربما الوجه على أحد جانبي الجسم، ويشار إليها بالشَّقيقَة الفالِجِيَّة.

وعادةً ما تسبق أورةُ الصداع النصفي نوبةَ الصداع النصفي، ولكنها قد تظهر أيضًا أثناء النوبة. وقد تظهر أورة الصداع النصفي أيضًا دون أن يصاحبها صداع. وقد تدوم نوبة الصداع النصفي نفسها لمدة أربع ساعات فقط أو قد تطول لأيام عديدة. وتُتبع النوبة بمرحلة أعراض ما بعد الصداع، حيث قد يشعر الشخص بأنه منهك أو مجهد جدًا.

28/06/2016