نظرة عامة

الورمُ الوعائيُّ الدموي هو علامةٌ حمراء ساطعةٌ تظهر عند الولادةِ أو في الأسبوعِ الأولِ أو الثاني من الحياة. يبدو وكأنه نتوء مطاطي، ويتكوَّن من أوعية دموية إضافية في الجلد.

يُمكن أن يظهر الورم الوعائي الدموي في أيّ مكان على جسمكَ، ولكنه يظهر على الأغلبِ في الوجهِ، وفروةِ الرأسِ، والصدرِ أو الظهر. عادةً ما يكونُ علاجُ الورمِ الوعائيِّ الدموي الطفلي (ورم وعائي دموي لدى الرُضَّع) غير ضروري لأنه يتلاشى مع مرورِ الوقت. عادةً ما يكون عند الطفلِ الذي لديه هذه الحالة أثناء الطفولة أثر ضئيل مرئي أثناء النمو حتَّى سن العاشرة. ربما تأخُذ العلاجَ بعينِ الاعتبارِ إذا كان الورمُ الوعائيُّ الدموي يتداخل مع الرؤيةِ، أو التنفُّسِ، أو الوظائف الأُخرى.

الأعراض

قد لا يظهر الورم الوعائي عند الولادة، ولكنه يظهر في الكثير من الأحيان خلال الأشهر الأولى في الحياة. ويبدأ ظهوره في صورة علامات حمراء مسطَّحة تنتشر في أي مكان في الجسم، تكون في الأغلب على الوجه أو فروة الرأس أو الصدر أو الظهر. وعادةً ما تظهر علامة واحدة على الطفل. ولكن قد ظهر أكثر من علامة واحدة على بعض الأطفال، وخاصة إذا كانوا جزءًا من ولادة متعدِّدة الأجنة.

خلال العام الأول لطفلكَ، تنمو العلامة الحمراء وتتحوَّل بسرعة إلى نتوء إسفَنْجي مطَّاطي الشكل يَبْرُز من الجلد. ثم يدخل الورم الوعائي في مرحلة ثبات ويختفي ببطء في النهاية.

تختفي العديد من حالات الورم الوعائي عند بلوغ العام الخامس، ويختفي معظمها عند بلوغ 10 أعوام. قد يتغيَّر لون الجلد أو يتورم قليلًا بعد اختفاء الوَرَم الوعائي.

متى تزور الطبيب؟

سيراقبُ طبيبُ طفلكِ وجودِ ورمٍ وعائي أثناء الفحوصاتِ الاعتيادية. تواصَلي مع طبيبِ طفلكِ إذا كان الورمُ الوعائيّ ينزف، أو يُكوِّن تقرُّحاتٍ، أو يبدو مُصابًا بعدوى.

عليكِ البحث عن رعايةٍ طبيةٍ إذا كان المرضُ يتداخل مع الرؤية لدى طفلكِ، أو التنفُّس، أو السمع، أو الإخراج.

الأسباب

قد تتكون الوحمة نتيجة تجمع أوعية دموية إضافية معًا في شكل كتلة كثيفة. سبب تجمع الأوعية غير معروف.

عوامل الخطر

عادة ما تظهر الإصابة بالأورام الوعائية لدى الأطفال الإناث ذوات البشرة البيضاء والمولودات قبل أوانهن.

المضاعفات

أحيانًا، يمكن أن يتفتت الورم الوعائي مسببًا قرحة. ويمكن أن يؤدي هذا إلى الشعور بألم، أو حدوث نزيف، أو عدوى أو تندب. واعتمادًا على مكان الورم الوعائي، قد يتداخل مع رؤية طفلك، أو تنفسه، أو سمعه أو إخراجه، ولكن هذا نادر الحدوث.

07/09/2019
  1. Kliegman RM, et al. Vascular disorders. In: Nelson Textbook of Pediatrics. 21st ed. Philadelphia, Pa.: Elsevier; 2020. https://www.clinicalkey.com. Accessed May 13, 2019.
  2. Metry DW. Infantile hemangiomas: Management. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Feb. 22, 2019.
  3. Metry DW. Infantile hemangiomas: Epidemiology, pathogenesis, clinical features, and complications. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Feb. 22, 2019.