نظرة عامة

الدمامل والجمرات عبارة عن نتوءات مؤلمة ممتلئة بالقيح تتكون تحت الجلد عندما تصيب البكتيريا واحدة أو أكثر من جريبات الشعر وتؤدي إلى التهابها.

عادةً ما يبدأ ظهور الدمامل (الخراجات) في شكل كتل حمراء لينة. ثم تمتلئ الكتل بالقيح بصورة سريعة، ويكبر حجمها وتصبح أكثر إيلامًا حتى تنفتح ويتم تفريغها. الجَمْرَة عبارة عن تجمع من البثور يشكل منطقة متصلة مصابة بالعدوى تحت الجلد.

يمكنك دائمًا علاج دمل واحد بالمنزل. ولكن لا تحاول ثقبه أو عصره — فربما يؤدي هذا الأمر إلى انتشار العدوى.

الأعراض

الدمامل

يمكن أن تحدث الدمامل في أي مكان بالجلد، ولكنها تظهر بشكل أساسي على الوجه أو الرقبة أو الإبط أو الأرداف أو الفخذين — أي المناطق التي بها شعر والتي تكون أكثر عرضة للعرق أو التعرض للاحتكاك. قد تتضمن علامات الدمل وأعراضه:

  • نتوءًا مؤلمًا أحمر اللون يكون في بدايته بحجم حبة البازلاء
  • احمرار الجلد وتورمه حول منطقة النتوء
  • زيادة في حجم النتوء في غضون بضعة أيام حيث يمتلئ بالقيح (ويمكن أن يصل في بعض الأحيان إلى حجم كرة البيسبول)
  • تكوّن طرف ما بين اللون الأصفر والأبيض والذي يتمزق في نهاية المطاف ويتيح تصرف القيح

الجَمْرَة

الجَمْرَة هي تجمع من البثور يشكل منطقة متصلة من العدوى. تحدث الجَمْرَة عادة على مؤخر العنق، أو الكتفين، أو الفخذين. تتسبب الجَمْرَة في حدوث عدوى أعمق وأشد ويكثر احتمالية أن تترك ندبة مقارنةً بالبثور المنفصلة. عادة ما يشعر الأشخاص المصابون بالجَمْرَة بالإعياء وقد يصابون بالحمى والقشعريرة.

متى تزور الطبيب

يمكنك عادة معالجة بثرة صغيرة واحدة بنفسك. ولكن ينبغي زيارة الطبيب إذا كان لديك أكثر من بثرة في نفس الوقت أو إذا كانت البثرة:

  • موجودة على وجهك
  • تسوء حالتها بسرعة أو مؤلمة بشدة
  • تتسبب في حدوث حمى
  • يزيد قطرها عن بوصتين (2) (5 سنتيمترات)
  • لم تتم معالجتها في أسبوعين
  • تتكرَّر

الأسباب

تحدث معظم الدمامل بسبب المكورة العنقودية الذهبية، وهي نوع من البكتيريا التي توجد عادة على الجلد وداخل الأنف. وتنشأ الدمامل في بعض الأحيان في المواضع التي تعرض فيها الجلد للقطع بسبب إصابة صغيرة أو لدغة حشرة، الأمر الذي يتيح للبكتيريا سهولة الدخول.

عوامل الخطر

بالرغم من إمكانية إصابة أي شخص — بما في ذلك الأشخاص الذين يتمتعون بصحة جيدة بخلاف ذلك — بالدمامل أو الجمرات، إلا أن العوامل التالية قد تؤدي إلى زيادة المخاطر التي تواجهك:

  • الاحتكاك المباشر مع شخص مصاب بعدوى المكورات العنقودية. يتزايد احتمال إصابتك بالعدوى إذا كنت تعيش مع شخص مصاب بالدمامل أو الجمرات.
  • داء السكري. قد يؤدي هذا المرض إلى جعل مقاومة جسمك للعدوى أمرًا أكثر صعوبة، بما في ذلك حالات العدوى البكتيرية التي تصيب الجلد.
  • الأمراض الجلدية الأخرى. نظرًا لإضرارها بالحاجز الواقي للجلد، تزيد مشاكل الجلد، مثل حب الشباب والإكزيما، من مخاطر إصابتك بالدمامل والجمرات.
  • تضرر المناعة. في حالة إصابة جهازك المناعي بالضعف لأي سبب كان، يتزايد احتمال إصابتك بالدمامل والجمرات.

المضاعفات

في أحيان نادرة، يمكن أن تدخل بكتيريا من دمل أو جمرة إلى مجرى الدم، وتنتقل إلى أجزاء أخرى من الجسم. ويمكن أن تؤدي العدوى المنتشرة، المتعارف عليها باسم تسمم الدم (الإنتان) إلى عدوى في أماكن عميقة في الجسم، كالقلب (التهاب الشغاف)، والعظام (التهاب العظام والنقي).

الوقاية

ليس دائمًا يمكن الوقاية من البثور، لا سيما إذا كان الشخص لديه ضعف في الجهاز المناعي. ولكن يمكن للتدابير التالية المساعدة في اجتناب عدوى المكورات العنقودية:

  • غسل اليدين بانتظام بالصابون الخفيف. أو دلك اليدين بالكحول كثيرًا. يُعد الحرص على غسل يديك هو أفضل وسيلة دفاع في مواجهة الجراثيم.
  • احرص على تغطية الجروح. أبقِ الجروح والخدوش نظيفة ومغطاة بضمادات جافة ومُعقمة حتى تلتئم.
  • اقتصر استخدام الأغراض الشخصية على شخصك فقط. تجنّب مشاركة أغراضك الشخصية، مثل المناشف والملاءات وشفرات الحلاقة والملابس والمعدات الرياضية، مع الآخرين. يمكن أن تنتقل عدوى المكورات العنقودية بواسطة الأشياء وكذلك من شخص إلى آخر. في حالة الإصابة بجرح أو قرحة، ينبغي غسل المناشف والملاءات بالمنظفات والماء الساخن مع إضافة المبيض، وتجفيفها في الهواء الساخن للمجفف.

06/03/2018
References
  1. Baddour LM. Skin abscesses, furuncles and carbuncles. http://www.uptodate.com/home. Accessed June 15, 2016.
  2. Boils and carbuncles. National Health Service. http://www.nhs.uk/conditions/boils/pages/introduction.aspx. Accessed June 15, 2016.
  3. Habif TP. Bacterial infections. In: Clinical Dermatology: A Color Guide to Diagnosis and Therapy. 6th ed. Philadelphia, Pa.: Elsevier; 2016. http://www.clinicalkey.com Accessed June 20, 2016.
  4. Adams JG. Skin and soft tissue infections. In: Emergency Medicine: Clinical Essentials. 2nd ed. Philadelphia, Pa.: Saunders Elsevier; 2013. http://www.clinicalkey.com. Accessed June 17, 2016.
  5. Kliegman RM, et al. Cutaneous bacterial infections. In: Nelson Textbook of Pediatrics. 20th ed. Philadelphia, Pa.: Elsevier; 2016. http://www.clinicalkey.com. Accessed June 16, 2016.