نظرة عامة

اللسان الأسود المشعر هو حالة فموية مؤقتة وغير مؤذية تعطي اللسان مظهرًا داكنًا وبريًا. عادةً ما ينتج الشكل المختلف عن تراكم خلايا الجلد الميتة على العديد من النتوءات الصغيرة (الحليمات) على سطح اللسان الذي يحتوي على براعم التذوق. يمكن لهذه الحليمات، التي تطول أكثر من المعتاد، أن تحتجز بداخلها مواد كالطعام أو تبغ أو بكتيريا أو خميرة أو غيرها من المواد وتتلون بألوانها.

وبالرغم من أن اللِسان الأَسْوَد المُشَعَّر (الوبري) قد يبدو خطرًا، لكنه وبشكل تقليدي لا يسبب أي مشكلات صحية ولا يكون مؤلمًا عادةً. عادة ما يتم علاج اللسان الأسود المشعر عن طريق القضاء على الأسباب المحتملة أو العوامل المساهمة واتباع أنماط صحية جيدة للعناية بالفم.

الأعراض

تتضمن علامات وأعراض اللسان المشعر الأسود ما يلي:

  • تلوّن اللسان باللون الأسود، ولكن قد يكون الأمر باللون البني أو البني الفاتح أو الأخضر أو الأصفر أو الأبيض
  • مظهر مشعر أو مليء بالفرو للسان
  • تغير في الإحساس بالطعم أو الإحساس بطعم معدني في فمك
  • رائحة الفم الكريهة (نَتَنُ النفس)
  • إحساس بالثقل أو الدغدغة في اللسان إذا كان هناك نمو زائد في حليمات اللسان

متى تزور الطبيب

على الرغم من أن اللسان الأسود المشعر يتسم بشكل غير جذاب، فإنه عادةً ما يكون حالة مؤقتة غير مؤذية.

يُرجى الرجوع إلى الطبيب في الحالات التالية:

  • تشعر بالقلق حول مظهر لسانك
  • تستمر الإصابة باللسان الأسود المشعر على الرغم من تنظيف الأسنان واللسان مرتين يوميًا

الأسباب

عادة ما يحدث اللسان المشعر الأسود عندما يزداد نمو البروز الموجودة على اللسان، التي تدعى الحليمات، بسبب عدم تخلصها من خلايا الجلد الميتة على نحو طبيعي. يجعل هذا اللسان يبدو مُشعرًا. قد تتجمع الفضلات، أو البكتيريا، أو غيرها من الكائنات على الحليمات؛ وتتسبب في تغير اللون.

مع أنه لا يكون من الممكن دومًا تحديد سبب الإصابة باللسان المشعر الأسود، فإن الأسباب المُحتملة، أو العوامل المساهمة، لتلك الحالة تتضمن الآتي:

  • تغيرات في المحتوى الطبيعي من البكتيريا والفطريات في الفم بعد استخدام المضادات الحيوية
  • قلة نظافة الفم
  • جفاف الفم
  • الاستخدام المنتظم لغسولات الفم التي تحتوي على عوامل مؤكسدة مهيجة، مثل بيروكسيد
  • استخدام التبغ
  • شرب كميات مفرطة من القهوة أو الشاي الأسود
  • الإفراط في تناول الكحوليات
  • تناول نظام غذائي ليّن، لا يساعد على فرك خلايا الجلد الميتة من اللسان

08/03/2018
References
  1. Hairy tongue. American Academy of Oral Medicine. http://www.aaom.com/hairy-tongue. Accessed Feb. 25, 2017.
  2. Gurvits GE, et al. Black hairy tongue syndrome. World Journal of Gastroenterology. 2014;20:10845.
  3. Tongue, hairy. National Organization for Rare Disorders. https://rarediseases.org/rare-diseases/tongue-hairy/. Accessed Feb. 25, 2017.
  4. Goldstein BG, et al. Oral lesions. http://www.uptodate.com/home. Accessed Feb. 27, 2017.
  5. Mangold AR, et al. Diseases of the tongue. Clinics in Dermatology. 2016;34:458.
  6. Brushing your teeth. American Dental Association. http://www.mouthhealthy.org/en/az-topics/b/brushing-your-teeth. Accessed Feb. 27, 2017.
  7. Wilkinson JM (expert opinion). Mayo Clinic, Rochester, Minn. March 16, 2017.