نظرة عامة

يعد الورم الأرومي المينائي ورمًا نادرًا، غير سرطاني (حميدًا)، ينشأ أكثر ما ينشأ في الفك بالقرب من الضروس. يبدأ الورم الأرومي المينائي في الخلايا المكوّنة للميناء الواقية التي تبطّن أسنانك.

ويصيب الورم الأرومي المينائي الرجال أكثر مما يصيب النساء. ومع أنه يمكن تشخيص الإصابة به في أي عمر، يُشخّص الورم الأرومي المينائي غالبًا لدى البالغين في عمر الثلاثينات والأربعينات.

يمكن للورم الأرومي المينائي أن يكون بالغ العنف، حيث ينمو داخل عظمة الفك ويسبب تورمًا وإيلامًا. وفي أحوال نادرة جدًا، يمكن أن تنتشر خلايا الورم الأرومي المينائي إلى أجزاء أخرى من الجسم، كالعقد اللمفاوية في الرقبة، والرئتين.

الورم الأرومي المينائي - الرعاية في Mayo Clinic (مايو كلينك)

03/03/2018
References
  1. McClary AC, et al. Ameloblastoma: A clinical review and trends in management. European Archives of Otorhinolaryngology. In press. Accessed Dec. 31, 2015.
  2. Rizzitelli A, et al. Incidence and overall survival of malignant ameloblastoma. PLOS One. 2015;10:e0117789.
  3. Payne SJ, et al. Management of ameloblastoma in the pediatric population. Operative Techniques in Otolaryngology — Head and Neck Surgery. 2015;26:168.
  4. Wenig BM. Neoplasms of the oral cavity. In: Atlas of Head and Neck Pathology. 3rd ed. Philadelphia, Pa.: Elsevier; 2016. http://www.clinicalkey.com. Accessed Dec. 31, 2015.
  5. Jaw tumors. Merck Manual Professional Version. http://www.merckmanuals.com/professional/ear,-nose,-and-throat-disorders/tumors-of-the-head-and-neck/jaw-tumors. Accessed Dec. 23, 2015.