نظرة عامة

وهو ورمٌ نادرٌ بطيء النمو وحميدٌ يتكون غالبًا في الفكِّ السفلي بالقرب من الضُّروس. يبدأ ورم الأرومة النخاعي بالخلايا التي تشكل بطانة المينا الواقية للأسنان بفمكَ.

يُصاب الرجال بوَرم الأرومة النخاعي بنسبة أكبر عن النساء. وعلى الرغم من إمكانية تشخيصه في أي مرحلة عمرية، لكن يمكن تشخيصه بشكل أَوْضح عند البالغين في سن الأربعينيات حتى الستينيات.

ربما يصبح ورم الأرومة النخاعي عدوانيًّا بشكل خطير، وذلكَ من خلال نموِّه في عظام الفكِّ؛ مما يتسبَّب في صعوبة البلع والشعور بالألم. قد تنتشر خلايا ورم الأرومة النخاعي بشكل نادر في مناطق أخرى بالجسم، مثل الغدد الليمفاوية بالرقبة والرئتين.

الأعراض

وتشمل علامات وأعراض الورم الأرومي المينائي ألمًا وورمًا في الفك. وغالبًا لا تسبب أعراضًا.