زراعات متعددة الأعضاء

في مركز زراعات الأعضاء، يتعاون جراحو زراعة الكبد مع خبراء في أنواع أخرى من الزراعات للقيام بإجراءات على أعضاء متعددة.

إن الجراحين المدربين في جميع مجالات الزراعة لديهم خبرة واسعة في علاج المرضى الذين يعانون حالات معقدة قد تستدعي جراحة زراعة الكبد والكلي، أو الكبد والقلب، أو الكبد والرئة، أو الكبد والقلب والرئة.

إن أطباء Mayo Clinic في فروعها المتعددة خبراء في علاج الداء النشواني، وهي حالة نادرة تتراكم فيها البروتينات في أعضاء مختلفة من الجسم. ففي كل عام يتلقى أطباء Mayo Clinic حوالي 1600 حالة مصابة بالداء النشواني. الداء النشواني يمكن أن يؤثر على وظيفة عدة أعضاء في الجسم. بعض ممن يعانون من الداء النشواني قد يحتاجون إلى زراعة الكبد أو زراعة الكبد والقلب معًا.

يعالج الأطباء أيضا فرط أوكسالات البول، وهي حالة يكون فيها البول محتويًا على قدر كبير من مادة (الأوكسالات). قد يكون بعض المرضى المصابين بفرط أوكسالات البول من النوع الأول مؤهلين لعملية زراعة الكبد والكلى، والذين قد تحسنت حالتهم عن طريق تقليل مستويات الأوكسالات والبلازما.

مشاهدة Mark Stegall, M.D. وRichard Daly, M.D.، وهما يناقشان تقليل خطر الرفض في عمليات زراعة الأعضاء.

08/06/2019