القرنية والعين الخارجية نظرة عامة

علاجات القرنية والعين الخارجية

يعالج اختصاصيو أمراض العيون في مايو كلينك كل عام العديد من الأشخاص من الأمراض والاضطرابات التي تصيب القرنية والعين الخارجية. ويستعين اختصاصيو العيون المهرة في مايو كلينك بأدوات تشخيصية متقدمة، ويقدمون أحدث العلاجات لاستعادة البصر أو إبطاء المرض أو إيقافه والحفاظ على أكبر قدر ممكن من القدرة على الإبصار. ويقدِّم جراحو العيون في مايو كلينك عمليات زراعة القرنية ذات السُمك الجزئي أو السُمك الكامل، وسيتعاونون معك من أجل اكتشاف أي الإجراءات أنسب لاحتياجاتك الشخصية.

زراعة قرنية ذات السُمك الجزئي

رأب القرنية البطاني بنزع غشاء ديسيميه (DSEK) هو تقنية زرع القرنية الأكثر شيوعًا لأمراض البطانة الداخلية للقرنية. ورأب القرنية البطاني لغشاء ديسيميه (DMEK) هو تقنية أخرى تُستخدم لعلاج أمراض بطانة القرنية. ويستخدم جراحو العيون في مايو كلينك هذه الإجراءات لمساعدة الأشخاص المصابين بتشوش وضبابية في الرؤية بسبب مشكلات في بطانة القرنية، وأكثرها شيوعًا حثل فوكس.

أثناء تنفيذ إجراءي رأب القرنية البطاني بنزع غشاء ديسيميه ورأب القرنية البطاني لغشاء ديسيميه تُستبدل الطبقة الداخلية في القرنية بنسيج سليم من قرنية المتبرع. وعادةً ما يُنفَّذ هذا الإجراء تحت التخدير الموضعي في العيادات الخارجية.

مزايا رأب القرنية البطاني النازع لغشاء ديسيميه ورأب القرنية البطاني مع استخدام غشاء ديسيميه مقارنة بزراعة القرنية ذات السُمك الكامل:

  • فتح شق جراحي أصغر بلا غُرز في القرنية
  • تحقيق رؤية أفضل، وخلال مدة أقصر

أجرى أطباء العيون في مايو كلينك الكثير من عمليات رأب القرنية البطاني بنزع غشاء ديسيميه ورأب القرنية البطاني لغشاء ديسيميه، وأجروا كذلك الكثير من الأبحاث على مدى تأثير هذين الإجراءين في تحسين الرؤية وزيادة جودة الحياة، والفئات التي يُرجَّح أن تستفيد منهما وتتحسن الرؤية لديها.

09/10/2021