نظرة عامة

إن استئصال الطحال هو إجراء جراحي لإزالة الطحال. الطحال هو عضو مستقر أدنى قفصك الصدري في الجزء الأيسر العلوي من بطنك. يساعد على مقاومة العدوى وينقي دمك من المواد غير الضرورية مثل خلايا الدم القديمة أو التالفة.

يُعد أكثر أسباب استئصال الطحال شيوعًا هو علاج تمزُّق الطحال والذي ينتج كثيرًا عن إصابة في البطن. يمكن إجراء استئصال الطحال لعلاج حالات أخرى، بما في ذلك تضخم الطحال الذي يتسبب في الشعور بعدم الارتياح (تضخم الطحال)، وبعض اضطرابات الدم، وسرطانات محددة، والعدوى، وكيسات أو أورام غير سرطانية.

يشيع إجراء استئصال الطحال باستخدام كاميرا فيديو متناهية الصغر وأدوات جراحية خاصة (استئصال الطحال بالتنظير). في هذا النوع من الجراحة، قد تتمكن من مغادرة المستشفى في نفس اليوم والتعافي بشكل كامل خلال أسبوعين.

لماذا يتم إجراء ذلك

تُستخدم جراحة استئصال الطحال لعلاج مجموعة واسعة من الأمراض والحالات المرضية. وقد يوصي الطبيب باستئصال الطحال في حالة وجود أي مما يلي:

  • تمزق الطحال. إذا تمزق الطحال نتيجة التعرض لإصابة شديدة بالبطن أو بسبب تضخمه، فقد يؤدي هذا إلى نزيف داخلي يهدد الحياة.
  • تضخم الطحال. قد تُجرى عملية استئصال الطحال لتخفيف أعراض تضخم الطحال والتي تتضمن الشعور بالألم والشعور بامتلاء (انتفاخ) البطن.
  • اضطرابات الدم. اضطرابات الدم التي قد تُعالَج باستئصال الطحال تتضمن الفرفرية القليلة الصفيحات المجهولة السبب، وكَثْرَة الكُرَيَّاتِ الحُمْرِ الحَقيقِيَّة، والثَّلاسيمِيَّة. ولكن عادةً لا تُجرى تلك الجراحة إلا بعد فشل طرق العلاج الأخرى في تخفيف أعراض هذه الاضطرابات.
  • السرطان. أمراض السرطانات التي قد تُعالَج باستئصال الطحال تتضمن ابيضاض اللِّمفاويَّات المزمن، ولمفومة هودجكين، واللمفومة اللاهودجكينية، وابيضاض الدم المشعر الخلايا.
  • العدوى. قد تتطلب العدوى الشديدة أو تكوّن كمية كبيرة من الصديد في منطقة الالتهاب (الخُراج) في الطحال إلى استئصال الطحال إذا لم يستجب لطرق العلاج الأخرى.
  • وجود تكيس أو ورم. قد يستلزم وجود تكيسات أو أورام غير سرطانية داخل الطحال استئصاله إذا أصبحت كبيرة أو كان من الصعب استئصالها بشكل كامل.

قد يستئصل الطبيب أيضًا الطحال للمساعدة في تشخيص حالة، خاصةً إذا كانت لديك حالة تضخم الطحال ولم يتمكن الطبيب من معرفة السبب في ذلك.

المخاطر

إن استئصال الطحال إجراء آمن بشكل عام. ولكن كما هو الحال مع أي جراحة أخرى، تنطوي عملية استئصال الطحال على مخاطر محتملة لحدوث مضاعفات، تشمل:

  • النزف
  • الجلطات الدموية
  • العدوى
  • إصابة أعضاء قريبة، بما في ذلك معدتك، والبنكرياس والقولون

خطر طويل المدى من الإصابة بعدوى

عقب إزالة الطحال، يُحتمل أن تلتقط عدوى خطيرة أو مُهددة للحياة. قد يوصي طبيبك بتلقي لقاح لمكافحة الالتهاب الرئوي، والإنفلونزا، والمستدمية النزلية ب (Hib)، والمكورات السحائية. كما قد يوصيك بتناول مضادات حيوية وقائية خاصة إذا كان لديك حالات أخرى تزيد من خطر تعرضك لعدوى خطيرة.

كيف تستعد

الطعام والأدوية

قبل الإجراء، قد يتعين عليك التوقف عن تناول بعض الأدوية والمكملات مؤقتًا. كما قد يتعين عليك تجنُّب الأكل أو الشرب لفترة معينة من الوقت. سيقدِّم لك الطبيب تعليمات محددة لمساعدتك على التحضير.

الاحتياطات الأخرى

في حال كان لديك وقت قبل الجراحة، فقد تحتاج إلى أن يتم نقل الدم إليك للتأكد من أن لديك خلايا دم كافية بعد استئصال الطحال.

قد يوصي طبيبك أيضًا بتلقي تطعيم المكورات الرئوية وربما تطعيمات أخرى للمساعدة على الوقاية من العدوى بعد استئصال الطحال.

ما يمكنك توقعه

قبل العملية الجراحية

قبل الجراحة مباشرة، سيتم إعطاؤك مخدرًا عامًا. سيعطيك اختصاصي طب التخدير أو اختصاصي التخدير دواءً مخدرًا على هيئة غاز — لاستنشاقه من خلال قناع — أو كسائل يتم حقنه في الوريد. وسيراقِبُ فريق الجراحة نبض القلب وضغط الدم والأكسجين في الدم خلال العملية. سيتم توصيلك بجهاز لمراقبة حالة القلب مثبت على صدرك، بالإضافة إلى ربط شريط جهاز ضغط الدم حول ذراعك.

أثناء العملية الجراحية

بعد أن تفقد الوعي، يبدأ الجراح في إجراء العملية الجراحية إما من خلال إجراء عملية طفيفة التوغل (بالمنظار) أو عملية مفتوحة (تقليدية). وغالبًا ما تعتمد الطريقة المُستخدمة على حجم الطحال. فكلما زاد حجم الطحال، زادت احتمالية اختيار الجراح لإجراء عملية استئصال طحال مفتوحة.

  • استئصال الطحال بالتنظير. خلال استئصال الطحال بالتنظير، يُجري الجراح أربعة شقوق في بطنك. ويُدخل بعدها أنبوبًا مزودًا بكاميرا فيديو صغيرة إلى بطنك من خلال أحد الشقوق الموجودة. يشاهد الجراح صور الفيديو على الشاشة ويُزيل الطحال باستخدام أدوات جراحية خاصة يُجرى وضعها خلال الشقوق الثلاثة الأخرى. ومن ثمَّ يُجري الجراح تلك الشقوق.

    لا يكون استئصال الطحال بالتنظير مناسبًا لكل شخص. وعادةً ما يتطلب تمزُّق الطحال الخضوع لجراحة استئصال الطحال المفتوحة. في بعض الحالات، قد يبدأ الجراح باستخدام المنظار ويجد أنه من الضروري إجراء شق أكبر نظرًا لوجود أنسجة ندبية من عمليات سابقة أو مضاعفات أخرى.

  • جراحة استئصال الطحال المفتوحة. خلال جراحة استئصال الطحال المفتوحة، يُجري الطبيب شقًا في منتصف بطنك ويُنحي العضلات وغيرها من الأنسجة جانبًا للكشف عن الطحال. سيُجري بعدها إزالة الطحال ويُغلق الشق.

بعد العملية

  • في المستشفى. بعد إجراء الجراحة، سيتم نقلك إلى غرفة الإنعاش. في حالة خضوعك لجراحة بالمنظار، فمن المحتمل أن تعود إلى المنزل في نفس اليوم أو اليوم الذي يليه. في حالة خضوعك لجراحة مفتوحة، فقد تتمكن من العودة إلى المنزل بعد فترة من يومين إلى ستة أيام.
  • بعد العودة إلى المنزل. تحدث إلى طبيبك بشأن المدة التي يتعين عليك انتظارها حتى تتمكن من استئناف أنشطتك اليومية. في حالة خضوعك لجراحة بالمنظار، قد تتمكن من استئناف أنشطتك اليومية في خلال أسبوعين. قد تكون المدة ستة أسابيع بعد الجراحة المفتوحة.

النتائج

إذا خضعت لعملية استئصال الطحال بسبب تمزق الطحال، فلا يتطلب الأمر تناول المزيد من العلاج. إذا تناولت العلاج لمعالجة مرض آخر، فقد يتطلب الأمر تناول علاج إضافي.

الحياة بدون طحال

بعد استئصال الطحال، تتولى أعضاء أخرى من الجسم معظم وظائف الطحال التي كان يؤديها سابقًا. يمكنك أن تظل نشيطًا دون طحال، لكن تصبح أكثر عرضة لخطر الإصابة بالمرض أو بأنواع العدوى الخطيرة. ويبلغ هذا الخطر أشده بعد إجراء الجراحة مباشرةً. قد يواجه الأشخاص الذين استأصلوا الطحال صعوبة أكبر في التعافي من مرض أو إصابة.

ولتقليل خطر الإصابة بالعدوى، قد يوصي طبيبك بتلقي تطعيمات ضد الالتهاب الرئوي، والإنفلونزا، والمُسْتَدْمِية النزلية من النوع "بي" ‏(Hib)، والمكورات السحائية. وقد يوصي أيضًا في بعض الأحيان، بتناول مضادات حيوية وقائية، وخاصة للأطفال الذين تقل أعمارهم عن 5 سنوات، والأشخاص الذين لديهم حالات مرضية أخرى تزيد من خطر الإصابة بالعدوى الشديدة.

بعد استئصال الطحال، أبلغ طبيبك مع ظهور أول علامة تدل على الإصابة بالعدوى، مثل:

  • حمى يبلغ قياس درجة الحرارة فيها 100.4 فهرنهايت (38 درجة مئوية) أو أعلى
  • ظهور احمرار أو وجود مناطق تؤلم عند اللمس في أي مكان بالجسم
  • التهاب الحلق
  • الشعور بقشعريرة تسبب لك هزة أو رعشة
  • نزلة برد تستمر لفترة أطول من المعتاد

وتأكد من معرفة أي شخص يقوم على رعايتك بأنك خضعت لاستئصال الطحال. ضع في اعتبارك ارتداء سوار تنبيه طبي يشير إلى أنك ليس لديك طحال.