البحث

يدرُس باحثو مايو كلينك استخدام المعالجة بالأكسجين عالي الضغط من خلال:

  • تقييم نجاح زراعة الأسنان بعد العلاج الإشعاعي للفك
  • تحليل مدى نجاحه في تحسين النتائج لمختلف الحالات، بما في ذلك التهاب القولون التقرحي والتعافي من استئصال الثدي لمرضى سرطان الثدي
  • تقييم آثار المعالجة بالأكسجين عالي الضغط على أيض الغلوكوز لمرضى السكري
  • تقييم استخدام المعالجة بالأكسجين عالي الضغط للأطفال ذوي الحالات المرضية المعتمدة

تُستخدم غرفة الضغط العالي في مستشفى مايو أيضًا لمحاكاة ارتفاع يصل إلى 30480 مترًا؛ ما يتيح للباحثين دراسة قدرة الفرد على تحمل الارتفاعات الشديدة التي يتم التعرض لها في الرحلات التجارية والرحلات الفضائية شبه المدارية والفضاء والبيئات ذات الظروف القاسية الأخرى. تساعد مستشفى مايو على تطوير أنظمة أفضل لتوفير الأكسجين في حالات الطوارئ في الرحلات الجوية وتقييم تأثير الارتفاع في عملية الأيض في الجسم.

المنشورات

راجع قائمة المنشورات الخاصة بالمعالجة بالأكسجين عالي الضغط الذي وضعه أطباء مايو كلينك على PubMed، وهي خدمة تقدمها المكتبة الوطنية للطب.