التعريف

By Mayo Clinic Staff

يمكن أن يكون نزف الدم المهبلي أثناء الحمل مخيفاً، لكنه لا يكون دوماً مؤشراً على وجود مشكلة صحية. فقد يحدث نزف الدم خلال الثلث الأول من الحمل (من الأسبوع الأول وحتى الأسبوع 12)، ولا تواجه المرأة التي عانت من نزف الدم أثناء الحمل مشكلة في إنجاب أطفال يتمتعون بصحة جيدة.

رغم ذلك من المهم إيلاء الاهتمام الطبي اللازم بنزف الدم المهبلي أثناء الحمل. فقد يشير نزف الدم المهبلي أثناء الحمل في بعض الأحيان إِلى وشوك حدوث الإجهاض أو إِلى حالة مرضية تستلزم معالجة طبية عاجلة. ومن خلال فهم الأسباب الشائعة التي تؤدي إلى نزف الدم المهبلي أثناء الحمل ستتعرفينَ على العلامات المثيرة للاهتمام— ومتى يتحتم عليكِ الاتصال بمقدم الرعاية الصحية.

15/01/2019