أساسيات فقدان الوزن

ضبط الوزن عبارة عن معادلة، والسعرات الحرارية جزء من تلك المعادلة. يعتمد فقدان الوزن على حرق السعرات الحرارية أكثر من تلك المستهلكة. يمكنك القيام بذلك عن طريق تقليل السعرات الحرارية الزائدة الآتية من المواد الغذائية والمشروبات، وتعزيز حرق السعرات الحرارية عن طريق النشاط البدني.

وعلى الرغم من أن ذلك يبدو بسيطا، قد يكون من الصعب تنفيذ خطة عملية وفعالة ومستدامة لإنقاص الوزن.

لا ينبغي أن تقوم بذلك لوحدك... تحدث مع طبيبك وعائلتك وأصدقائك للحصول على الدعم. اسأل نفسك ما إذا كان الوقت مناسباً حالياً وما إذا كنت على استعداد لإجراء بعض التغييرات اللازمة. أيضا، خطط بذكاء: تنبأ بكيفية تعاملك مع المواقف التي تتحدى عزيمتك والعثرات الطفيفة التي لا مفر منها.

إذا كانت لديك مشاكل صحية خطيرة بسبب وزنك، قد يقترح طبيبك جراحة إنقاص الوزن أو تناول أدوية إنقاص الوزن. في هذه الحالة، سيناقش طبيبك الفوائد المحتملة والمخاطر المحتملة معك.

ولكن لا تنس خلاصة القول: مفتاح النجاح في فقدان الوزن هو الالتزام بإجراء تغييرات في نظامك الغذائي ونشاطك البدني.

خطط الحمية

عندما يتعلق الأمر بإنقاص الوزن، فإن أنظمة الحمية كثيرة جداً. على سبيل المثال، المجلات مليئة بخطط رائعة وحديثة لإنقاص الوزن . ولكن كيف تختار خطة حمية تناسب احتياجاتك ونمط حياتك؟

اسأل نفسك هذه الأسئلة حول أي خطة حمية تفكر فيها:

  • هل تشمل أطعمة متنوعة من المجموعات الغذائية الرئيسية: الفواكه والخضروات والحبوب ومنتجات الألبان قليلة الدسم والمكسرات ومصادر البروتين خفيفة الدهون؟
  • هل تشمل أطعمة تحبها ويمكن أن تستمتع بتناولها لفترة طويلة — وليس فقط لعدة أسابيع أو أشهر؟
  • هل يمكنك بسهولة العثور على هذه الأطعمة في محل البقالة القريب؟
  • هل ستتمكن من تناول أطعمتك المفضلة أو، الأفضل من ذلك، جميع الأطعمة (حتى لو كان بعضها بكميات صغيرة)؟
  • هل تناسب نمط حياتك وميزانيتك؟
  • هل تحتوي على كميات مناسبة من المواد الغذائية والسعرات الحرارية لمساعدتك على فقدان الوزن بشكل آمن وفعال؟
  • هل النشاط البدني المنتظم جزء من الخطة؟

إذا كان الجواب على أي من هذه الأسئلة "لا"، واصل البحث. هناك خطط حمية أفضل لك.

نظام Mayo Clinic الغذائي

هل سئمت من الحميات الفاشلة؟ ربما حان وقت التغيير. يُقدم نظام Mayo Clinic الغذائي نهجًا مختلفًا لإنقاص الوزن.

أولا، نظام Mayo Clinic الغذائي مستمد من البحوث الفعلية والخبرة السريرية. وثانياً، يأخذ نظام Mayo Clinic الغذائي بعين الاعتبار أن إدارة الوزن بنجاح على المدى الطويل تستوجب أن لا يقتصر التركيز على نوع الطعام المستهلك والوزن المفقود. يجب التركيز على صحتك العامة. يساعدك نظام Mayo Clinic الغذائي على تعديل شكل جسمك وتغيير أسلوب حياتك من خلال تبنِّى عادات صحية والتخلُّص من العادات الضارة بالصحة.

النظام الغذائي والرياضة:

مفتاح النجاح في فقدان الوزن هو تبني عادات صحية من ناحية النظام الغذائي والتمارين الرياضية. قد لا تجذبك هذه الكلمات — النظام الغذائي والرياضة. لكن لا تتسرع في رفضها. فالالتزام بنظام غذائي يعني ببساطة: تناوُلَ طعام صحي، وخفض السعرات الحرارية. أما التمرين فيعني أن تزيد نشاطك الجسدي.

على الرغم من أن الناس يركزون على النظام الغذائي عندما يحاولون إنقاص الوزن، وهم محقون في ذلك، إلا أن زيادة النشاط الجسدي عنصر أساسي من أي برنامج إنقاص الوزن. عندما تكون نشطًا جسديًا، فإن جسمك يَستخدم الطاقة (السعرات الحرارية) للتحرّك، مما يساعد على حرق الطاقة الآتية من الطعام الذي تتناوله.

تنظيف المنزل، وترتيب السرير، والتسوق، وزج الأعشاب، والبستنة، كلها من أشكال النشاط البدني. من ناحية أخرى، فإن التمرين عبارة عن نمط منسَّق ومنتظم من النشاط البدني.

مهما كان النشاط الذي تختاره، قم بتأديته بانتظام. احرص على أداء ما لا يقل عن 150 دقيقة في الأسبوع من النشاط البدني المعتدل أو 75 دقيقة في الأسبوع من التمارين الهوائية القوية — ويفضل توزيعها على مدار الأسبوع. ضع في اعتبارك أنك قد تحتاج إلى المزيد من النشاط البدني لإنقاص وزنه ومنع استعادته.

إنقاص الوزن عن طريق الحبوب والمكملات والجراحة

يمكن أن تساعد حبوب الحمية والجراحة في تخفيف الوزن — شريطة اقترانها بنظام غذائي صحي ونشاط بدني. لكن حبوب إنقاص الوزن لا تناسب الجميع. وكذلك الأمر بالنسبة للجراحة.

إذا كنت تعاني من السمنة ولديك مشاكل صحية متعلقة بالوزن، فاستشر طبيبك حول ما إذا كانت حبوب الحمية أو الجراحة مفيدة لك في إنقاص الوزن. سيقوم طبيبك أيضًا بتقديم النصائح لك حول التغييرات الحياتية التي ستحتاج إلى إجرائها لكي تنجح على المدى الطويل.

ملاحظة تحذيرية: على الرغم من أنه يمكنك العثور على الحبوب والمكملات المخصصة لإنقاص الوزن في الصيدلية، والسوبر ماركت، ومتجر الأغذية الصحية، وعبر الإنترنت، فإن فعاليتها غير مُثْبَتة. وبعضها خطير جدًا. تحدث مع طبيبك قبل تناول أي حبوب أو مكملات غذائية.

Aug. 21, 2019