إِذا لم تكن القُرح مؤلمة إِلى حد كبير حاول ألا تفقعها، إِذ قد يعمل الجلد غير المنفقع فوق القُرح كحاجز طبيعي ضد الجراثيم ويُقلل من خطر الإصابة بالالتهاب. قُم بوضع الضماد الطبي اللاصق فوقه لتغطيته. إِذا كنت تعاني من التحسس تجاه المادة اللاصقة المستعملة في بعض الأشرطة فقم باستعمال الشريط الورقي.

اِسعَ إلى تلقي العناية الطبية في حال كانت القُرح مؤلمة أو تمنعك من المشي أو استعمال إحدى اليدين. ضع بعين الاعتبار القيام بتدابير العناية الذاتية إِن لم تتوفر المساعدة الطبية.

كيفية تصريف القُرح الجلدية

لتخفيف الألم المرتبط بالقرح الجلدية قُم بتصريف السائل دون فقع الجلد فوقها، وتتضمن طريقة القيام بذلك الآتي:

  • اغسل يديك والقرح الجلدية بالصابون والماء الدافىء.
  • امسح القرح الجلدية باليود.
  • قُم بتعقيك إبرة حادة ونظيفة عن طريق مسحها بالكحول المُعقمة.
  • استعمل الإبرة لثقب القرح الجلدية. استهدف العديد من المناطق قرب حافة القرح. اترك السائل ليخرج لكن لا تفقع طبقة الجلد التي تغطي القرح.
  • ضع الدهان (مثل الفازلين وبلاستبيس وغيرهما) على القرح ثُمَّ غطيها بضماد الشاش الطبي غير اللاصق. في حال ظهور الطفح الجلدي فتوقف عن استعمال الدهان.
  • قُم بتغيير الضماد الطبي كل يوم. ضع المزيد من الدهان والضماد الطبي.

الوقاية من القُرح

للوقاية من الإصابة بالقُرح الناجمة عن الاحتكاك عليك بوضع الأحذية ذات الحجم المناسب، كما يفيد أيضاً استعمال الجوارب التي تحافظ على الرطوبة، لذا جَرِّب العديد من الجوارب والأحذية والنعل الداخلية التي تُصمم خصيصاً للمساعدة في تقليل القُرح. ويُمكن أن تحاول أيضاً استعمال ضمادة القدم اللاصقة (moleskin) على موضع الاحتكاك في داخل الحذاء، أو عَفِّر الجوارب من الداخل ببودرة التلك. يُفيد ارتداء قفازين على اليدين في الحد من الإصابة بالقُرح عليهما.

11/02/2015