يشبه الدكتور لورانس جيبسون المعلومات الصحية السيئة على الإنترنت بالتسمّم الغذائي.

ويضيف أن المستهلكين بحاجة إلى أن يكونوا على دراية وسيجدوا معلومات موثوقة على الموقع MayoClinic.com.

يعمل الدكتور جيبسون، وهو مواطن أمريكي الأصل من مدينة كوفينجتون بولاية كنتاكي، مع مايو كلينك منذ عام 1986، وهو حاصل على الزمالة في الأمراض الجلدية والباثولوجيا الجلدية والمناعة الجلدية. وهو أستاذ الأمراض الجلدية في كلية مايو الطبية ومستشار في قسم الأمراض الجلدية.

ويتقلد الدكتور جيبسون منصب مدير زمالة الباثولوجيا الجلدية ورئيس قسم المختبرات بقسم الأمراض الجلدية. وهو مهتم بشكل خاص بالاضطرابات الالتهابية للجلد، بما في ذلك التهاب الأوعية الدموية وبالأورام السرطانية الليمفاوية التي تؤثر على الجلد.

ويقول: "أصبحت المعلومات الإلكترونية عنصرًا أساسيًا في النظام الغذائي لمجتمع واع صحيًا،" "فمن المهم تجنب المعلومات الخاطئة وتوفير مصدر موثوق للمعلومات الصحية. وباستخدام هذا التشابه، من الضروري للغاية تجنب "عسر الهضم" أو الأسوأ من ذلك "التسمّم الغذائي" الناتج عن تناول المعلومات المشوبة بالعيوب."

.

Mayo Clinic Footer