ما الذي أستطيع فعله بالمنزل للتعافي من الإنفلونزا؟

إجابة من برتش كيه توش، (دكتور في الطب)

بوجه عام، تبدأ أعراض الإنفلونزا بعد يوم أو يومين من التعرض للفيروس، وقد تصيبك على نحو مفاجئ. وتتفاوت حدة أعراض الإنفلونزا بين الأشخاص الأصحاء. وتتراوح المؤشرات والأعراض بين التهاب الحلق وسيلان الأنف وحتى الحمى والقشعريرة وآلام العضلات. ويمكن علاج أعراض الإنفلونزا بوجه عام في المنزل من خلال الرعاية الداعمة.

من الممكن أن تجعلك أعراض الإنفلونزا تشعر بحالة سيئة. لكن إذا كانت صحتك جيدة وعمرك أصغر من 65 عامًا، وإذا لم تكوني حاملًا، فيمكنك العناية بنفسك في المنزل بدلاً من الذهاب إلى الطبيب. ومن الممكن تجربة العلاجات التالية:

  • تناول الأسِيتامينوفين (Tylenol وغيره) أو الأيبوبروفين (Advil وMotrin IB وغيرهما) لتخفيف الحمى وآلام العضلات. ولا تعطِ الأطفال أو المراهقين الذين يتعافون من الجدري المائي أو الأعراض التي تشبه الإنفلونزا الأدوية التي تحتوي على الأسبرين. ويرجع السبب في ذلك إلى ارتباط الأسبرين بإصابة الأطفال بمتلازمة راي، وهي حالة نادرة لكن من الممكن أن تهدد الحياة.
  • تناول السوائل الصافية مثل الماء أو المرق أو المشروبات الرياضية.
  • احرص على الاسترخاء والراحة حسب حاجتك أو غيّر بعض أنشطتك حسب أعراضك.

لتجنب إصابة الآخرين بالعدوى، الزم المنزل ولا تذهب إلى العمل والمدرسة وغيرهما من الأماكن العامة لمدة 24 ساعة على الأقل بعد التعافي من الحمى دون استخدام الأدوية الخافضة للحرارة. ويشعر معظم الأشخاص بالتحسن في غضون أسبوع من بداية الإصابة بفيروس الإنفلونزا. لكن السعال قد يستمر لأسبوع آخر أو أسبوعين.

With

برتش كيه توش، (دكتور في الطب)

Oct. 09, 2021