نظرة عامة

التضيُّق الشوكي هو تضيق الفراغات بين العمود الفقري، والتي قد تضغط على الأعصاب التي تنتقل عبر العمود الفقري. يحدث التضيُّق الشوكي في الغالب في الجزء السفلي من الظهر والرقبة.

لا تظهر أي أعراض على بعض الأشخاص المُصابين بالتضيُّق الشوكي. بينما قد يُصاب البعض الآخر بألم ووخز وخدر وضعف العضلات. ويمكن للأعراض أن تزداد سوءًا بمرور الوقت.

وتشيع الإصابة بالتضيق الشوكي بسبب تغيرات التآكل والاهتراء في العمود الفقري والمُرتبطة بالالتهاب المفصلي العظمي. قد يوصي الطبيب بإجراء عملية جراحية في الحالات المزمنة من التضيُّق الشوكي لخلق مساحة إضافية للحبل النخاعي أو الأعصاب.

أنواع تضيق القناة الشوكية

تُصنف أنواع تضيق القناة الشوكية تبعًا لمكان حدوث الحالة في العمود الفقري. ومن المحتمل أن يكون هناك أكثر من نوع منه. ويتمثل النوعان الأساسيان من تضيق القناة الشوكية في:

  • التضيق العنقي. في هذه الحالة، يحدث التضيق في جزء العمود الفقري الموجود في الرقبة.
  • التضيق القطني. في هذه الحالة، يحدث التضيق في جزء العمود الفقري الموجود في أسفل الظهر. وهو النوع الأكثر شيوعًا من تضيق القناة الشوكية.

الرعاية الخاصة بتضيق القناة الشوكية في Mayo Clinic (مايو كلينيك)

الأعراض

ويمكن تأكيد إصابة معظم الأشخاص بالتضيق الشوكي عن طريق التصوير بالرنين المغناطيسي أو الفحص بالتصوير المقطعي المحوسب، ولكن قد لا تظهر عليهم الأعراض. أمَّا عند حدوث الأعراض، فغالبًا ما تبدأ تدريجيًّا وتسوء مع الوقت. تختلف الأعراض بناء على مكان التضيق والأعصاب المُصابة.

في الرقبة (العمود الفقري العنقي)

  • خدر أو وخز في اليد أو الذراع أو القدم أو الساق
  • ضعف في اليد أو الذراع أو القدم أو الساق
  • مشاكل في المشي والتوازن
  • آلام الرقبة
  • في الحالات الشديدة، ضعف الأمعاء أو ضعف المثانة (إلحاحية التبول وسلس البول)

في أسفل الظهر (الفقرات القطنية)

  • الشعور بخدر أو وخز في القدم أو الساق
  • الشعور بضعف في القدم أو الساق
  • الشعور بألم أو تشنج في أحد الساقين أو كليهما عند الوقوف لفترات طويلة من الزمن أو عند المشي، والذي عادة ما يخف عند الانحناء للأمام أو الجلوس
  • آلام الظهر

متى تزور الطبيب

قومي بزيارة الطبيب المعالج إذا كنتِ تعانين من أي من الأعراض المذكورة.

الأسباب

يَبدأ العمود الفقري من الرقبة حتى أسفل الظهر. تتشكل عظام العمود الفقري من القناة الشوكية، التي تحمي الحبل النخاعي (الأعصاب).

يُولد بعض الناس بقناة شوكية صغيرة. ولكن، تحدث أغلب حالات التضيُّق الشوكي عندما يَحدث شيء يَتسبب في تضييق المساحة المفتوحة داخل العمود الفقري. تَتضمن أسباب التضيُّق الشوكي ما يلي:

  • فرط نمو العظام. قد يُؤدي التلف الناتج عن الالتهاب المفصلي العظمي في عظام العمود الفقري إلى التعجيل بتكوين النتوءات العظمية الذي يمكن أن تصل إلى القناة الشوكية. مرض بادجيت، وهو مرض يصيب البالغين عادة، ويُمكن أن يَتسبب أيضًا في النمو الزائد للعظام في العمود الفقري.
  • انفتاق القرص. تَميل الوسائد اللينة التي تَعمل على امتصاص الصدمات بين الفقرات إلى الجفاف مع التقدم في العمر. قد تَسمح التشققات في القرص الخارجي لبعض المواد الداخلية اللينة بالهروب والضغط على الحبل النخاعي أو الأعصاب.
  • الأربطة السميكة. يُمكن أن تُصبح الأحبال المتينة التي تُساعد على تثبيت عظام العمود الفقري معًا متيبسة وسميكة بمرور الوقت. يُمكن لهذه الأربطة السميكة أن تَنتفخ في القناة الشوكية.
  • الأورام. يُمكن أن يَحدث نمو غير طبيعي داخل الحبل النخاعي أو داخل الأغشية التي تُغطي الحبل الشوكي أو في الفراغات بين الحبل الشوكي والفقرات. هذا النمو غير شائع ويُمكن تحديده في الفحص التصويري للعمود الفقري باستخدام التصوير بالرنين المغناطيسي أو التصوير المقطعي المحوسب.
  • إصابات العمود الفقري. يُمكن أن تَتسبب حوادث السيارات والصدمات الأخرى في حدوث حالات خلع أو كسور في فقرة أو أكثر. قد تَتسبب العظام التي تُغير موضعها نتيجة كسر في العمود الفقري في تلف محتويات القناة الشوكية. يُمكن لتورم الأنسجة القريبة بعد إجراء جراحة للظهر مباشرة أن تَضغط على الحبل النخاعي أو الأعصاب.

عوامل الخطر

مُعظم الأشخاص المصابين بتضيُّق العمود الفقري هم فوق سِنِّ 50. على الرغم من أن التغيُّرات الانتكاسية يمكن أن تسبب تضيُّق العمود الفقري لدى الشباب، إلَّا أَّن هناك أسبابًا أخرى يجِب أخذُها في الاعتبار. وتشمل هذه الأسباب: الإصابة، تشوُّهات العمود الفقري الخِلقية مثل الجنف، والأمراض الوراثية التي تؤثر على نموِّ العظام والعضلات في جميع أنحاء الجسم. يمكن أن يُميز التصوير الفقاري هذه الأسباب.

المضاعفات

نادرًا، قد يتفاقم تضيق القناة الشوكية الشديد غير المعالج ويسبب استمرارية في:

  • الخدر
  • الضعف
  • مشكلات التوازن
  • سلس البول
  • الشلل