التشخيص

تشمل الاختبارات والإجراءات المستخدَمة لتشخيص تمزُّق الطحال ما يلي:

  • الفحص البدني. سيضغط طبيبك على بطنك لتحديد حجم الطحال وما إذا كان طريًّا.
  • اختبارات الدم. ستُقيِّم اختبارات الدم عدة عوامل مثل: عدد الصفيحات ومدى تخثُّر الدم لديك.
  • التحقق من وجود دم في تجويف البطن. في المواقف الطارئة، قد يلجأ الطبيب لاستخدام التصوير بالموجات فوق الصوتية أو يسحب عينة من السوائل الموجودة في بطنك باستخدام إبرة. وإذا كشفت العينة عن وجود دم في البطن، فقد تُحال لإجراء جراحة طارئة.
  • اختبارات التصوير بالأشعة لبطنك. إذا لم يكن تشخيصك واضحًا، فقد يوصي طبيبك بإجراء تصوير مقطعي محوسب للبطن، ربما باستخدام صبغة التباين، أو اختبار تصوير آخر للبحث عن الأسباب المحتملة الأخرى لأعراضك.

العلاج

سيعتمد علاج تمزق الطحال على مدى شدة حالتك المرضية، يحتاج بعض الأشخاص لجراحة فورية. في حين يُشفى آخرون بعد الراحة وبمرور الوقت.

يمكن أن تلتئم العديد من إصابات الطحال الصغيرة أو متوسطة الحجم من دون جراحة. من الممكن أن تبقى بالمستشفى بينما يلاحظ الطبيب حالتكَ ويمنحكَ الرعاية غير الجراحية، مثل نقل الدم، عند الحاجة.

قد تُجرى لك فحوصات التصوير المقطعي المحوسب للمتابعة الدورية بهدف التأكد من شفاء الطحال أو تحديد ما إذا كانت حالتك بحاجة إلى الجراحة.

العمليات الجراحية والإجراءات الأخرى

من الممكن أن تتضمن جراحة تمزق الطحال ما يلي:

  • إصلاح الطحال. قد يحتاج الجراح أيضًا إلى استخدام الغُرز الجراحية أو الطرق الأخرى للعمل على إصلاح التمزق.
  • استئصال الطحال. إذا كان استئصال الطحال ضروريًا، فستكون أكثر عرضة لخطر الإصابة بعدوى خطيرة، مثل الإنتان. وتكون خطورة الإصابة بالإنتان أعلى لدى الأطفال الصغار، وخاصةً في أول عامين بعد استئصال الطحال.

    وقد يوصي طبيبك باتباع بعض الطرق للحد من خطر الإصابة بالعدوى، مثل التطعيم ضد أنواع البكتيريا المختلفة، ويتضمن ذلك المكورات السحائية والالتهاب الرئوي والمستدمية النزلية (ب). وقد يصف لك أيضًا مضادًا حيويًا عن طريق الفم للوقاية من العدوى.

  • استئصال جزء من الطحال. من المحتمل أن يُستَأْصل جزء فقط من طحالك، وهذا حسب التمزق الذي لديك. يقلل الاستئصال الجزئي للطحام من خطورة الإصابة بالعدوى التي تنجم عن استئصال الطحال بأكمله.

وجراحة الطحال آمنة بصفة عامة، ولكن أي عملية جراحية تنطوي على مخاطر، مثل التعرض للنزيف أو الجلطات الدموية أو العدوى أو الالتهاب الرئوي.

للمزيد من المعلومات

07/09/2019
  1. AskMayoExpert. Splenic injury. Rochester, Minn.: Mayo Foundation for Medical Education and Research; 2018.
  2. Maung AA, et al. Management of splenic injury in the adult trauma patient. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed April 12, 2019.
  3. Dragomir M, et al. Patients after splenectomy: Old risks and new perspectives. Chirurgia. 2016;111:393.
  4. Hoffman R, et al. Infectious mononucleosis and other Epstein-Barr virus-associated diseases. In: Hematology: Basic Principles and Practice. 7th ed. Philadelphia, Pa.: Elsevier; 2018. https://www.clinicalkey.com. Accessed April 12, 2019.
  5. Liu J, et al. Diagnosis and treatment of atraumatic splenic rupture: Experience of 8 cases. Gastroenterology Research and Practice. 2019;2019:1. https://doi.org/10.1155/2019/5827694. Accessed April 12, 2019.
  6. Doherty GM, ed. Spleen. In: Current Diagnosis & Treatment: Surgery. 14th ed. New York, N.Y.:McGraw-Hill Education; 2015. https://accessmedicine.mhmedical.com. Accessed April 16, 2019.
  7. Diercks DB, et al. Initial evaluation and management of blunt abdominal trauma in adults. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed April 12, 2019.