فيديو: نقل الوتر لإصلاح الكفة المدورة

See Transcript

الكُفة المدوّرة هي مجموعة من العضلات والأوتار التي تُثبِّت مفصل الكتف في مكانه وتسمح لك بتحريك ذراعك وكتفك. تحدث المشاكل عندما يُصاب جزء من الكُفة المدوّرة بالتهيج أو التلف. ويمكن أن يؤدي ذلك للألم والضعف وتقليل نطاق الحركة.

في بعض الأحيان، ينفصل وتر واحد أو أكثر عن العظم. في بعض الحالات، يستطيع الجرّاح إعادة وصل الوتر بالعظم باستخدام الغُرَز.

ولكن أحيانا يكون الوتر تالفاً جداً لدرجة أنه لا يمكن وصله مجدداً. في تلك الحالة، قد يَدرُس الجرّاح حلاً آخر يُسمى "نقل الوتر". وهو إجراء يتم من خلاله استخدام وتر من منطقة أخرى لترميم الكُفة المدوّرة.

وأكثر وتر يتم نقله لهذا الغرض هو وتر العضلة الظَهرية العريضة. لنقل وتر العضلة الظَهرية العريضة، يقوم الجراح بإحداث شقّين: أحدهما في الظهر والآخر في مقدمة الكتف.

في الظهر، يقوم الجراج بفصل أحد أطراف وتر العضلة الظَهرية العريضة ويثبت فيه غُرزاً. في مقدمة الكتف، يُحدث الجرّاح سَديلة في العضلة الداليّة التي تغطيه. ثم يقوم بإدخال أداة لالتقاط طرف وتر العضلة الظَهرية العريضة. يم يضع الجرّاح الوتر أسفل العضلة الدالية ليتخذ موضعه الجديد.

تُستخدم الغُرز لوصل الوتر المنقول بما تبقى من الكُفة المدوّرة وكذلك بالعظم. يَشد الجرّاح الغُرز لسحب الوتر باتجاه العظم ويثبت الوتر بإحكام في مكانه. في بعض الحالات، يتم وضع أوتاد في العظم للمساعدة في تثبيت الغُرز في مكانها.

يُغلق الجراح سَديلة العضلة الداليّة. يتم بعدها إغلاق شقوق الكتف والظهر.

09/03/2019