نظرة عامة

متلازمة المِبيَض متعدد الكيسات (PCOS) هي اضطراب هرموني شائع بين النساء في عمر الإنجاب. قد تواجه النساء المصابات بمتلازمة المبيض متعدد الكيسات مشكلات في انتظام دورة الحيض، أو طول مدتها، أو زيادة مستويات هرمونات الذكورة (هرمون الأندروجين). قد ينتج الـمِبيَضان مجموعات عديدة من أكياس السوائل الصغيرة (الجريبات) ويفشلان في إنتاج البويضات بانتظام.

لم يتَّضح السبب وراء متلازمة المبيض متعدد الكيسات حتي الآن. قد يقلِّل التشخيص المبكر والعلاج إلى جانب فقدان الوزن خطر حدوث مضاعفات طويلة الأجل مثل داء السُّكَّري من النوع الثاني وأمراض القلب.

الأعراض

غالبًا ما تبدأ علامات وأعراض متلازِمة المبيض متعدد الكيسات في الظهور مع قُرب فترة الحيض الأولى خلال فترة البلوغ. وفي بعض الأحيان، تحدث الإصابة بمتلازِمة المبيض متعدد الكيسات في وقت لاحق، على سبيل المثال، استجابةً لزيادة الوزن بشكل كبير.

تختلف علامات وأعراض متلازِمة المبيض متعدد الكيسات من حالة لأخرى. ويتم تشخيص إصابتكِ بمتلازِمة المبيض متعدد الكيسات عندما تتعرضين لظهور علامتين على الأقل من العلامات التالية:

  • دورات حيض شهرية غير منتظمة. دورات الحيض القليلة أو غير المنتظمة أو المطولة هي أكثر العلامات شيوعًا على الإصابة بمتلازِمة المبيض متعدد الكيسات. على سبيل المثال، قد تمُرِّين بأقل من تسع فترات حيض في السنة، وأكثر من 35 يومًا بين الفترات وفترات الطمث الغزيرة غير الطبيعية.
  • فرط الأندروجين. قد تؤدي المستويات المرتفعة من هرمونات الذكورة إلى ظهور علامات جسدية، مثل زيادة شعر الوجه والجسم (الشعرانية)، وأحيانًا حب الشباب الشديد والصلع من النمط الذكوري.
  • تكيُّس المبايض. قد يتضخم المبيضان ويمتلئان بالجريبات التي تحيط بالبويضات. ونتيجة لذلك، قد تفشل المبايض في العمل بانتظام.

وعادةً ما تكون علامات وأعراض متلازِمة المبيض متعدد الكيسات أكثر حدة إذا كنتِ مصابة بالسمنة.

متى يجب زيارة الطبيب

يُرجى زيارة الطبيب إذا كانت لديكِ مخاوف من فترات حيضك، أو إذا كنتِ مصابة بالعقم، أو إذا كنتِ تشعرين بعلامات زيادة مفرطة في الأندروجين؛ مثل تساقط الشعر الزائد ونمط الرجل وحَب الشباب.

الأسباب

السبب الدقيق لمرض المبيض المتعدِّد الكيسات (PCOS) غير معروف. تشمل العوامل التي ربما تكون سببًا في الإصابة به ما يلي:

  • الأنسولين الزائد. الأنسولين هو الهرمون المنتَج في البنكرياس والذي يسمَح للخلايا باستِخدام السُّكَّر، وهو مصدر الطاقة الأساسي لجسمك. إذا أصبحتْ خلاياك مُقاوِمة لعمل الأنسولين، فقد ترتفِع مُستويات السُّكَّر في الدم وقد يُنتِج جسمك المزيد من الأنسولين. الأنسولين الزائد قد يَزيد من إنتاج الأندروجين، مِمَّا يُصعِّب التبويض (الإباضة).
  • التِهاب مُنخفض الدرجة. يُستخدَم هذا المصطلَح لوصْف إنتاج خلايا الدم البيضاء من المواد لمكافحة العدوى. أظهرتِ الأبحاث أن النساء المصابات بِمتلازِمة المِبيَض المُتعدِّد الكيسات (PCOS) يعانين من نَوع من الالتهاب المنخفِض الدرجة الذي يُحفِّز المبايض المُتعدِّدة الكيسات لإنتاج الأندروجينات والتي يمكن أن تؤدِّي إلى مُشكلات في القلب والأوعية الدموية.
  • الوراثة. أظهرت الأبحاث أنَّ أنواعًا مُعيَّنة من الجينات ربما تكون ذات صِلةٍ بمتلازمة المبيض المُتعدِّد الكيسات (PCOS).
  • فرط الأندروجين. يُنتِج الـمِبيَضان مستوياتٍ مُرتفعة جدًّا من الأندروجين، مما يؤدِّي إلى كثرة الشَّعر وظهور حبِّ الشباب.

المضاعفات

تشمل مضاعفات متلازمة المبيض متعدد الكيسات ما يلي:

  • العقم
  • السكري الحملي أو ارتفاع ضغط الدم نتيجة الحمل
  • الإجهاض التلقائي أو الولادة المبتسرة (الولادة المُبكرة)
  • التهاب الكبد الدهني غير الكحولي المنشأ، وهو التهاب كبدي حاد ناتج عن تراكم الدهون في الكبد
  • متلازمة أيضية، وهي مجموعة من الحالات المرضية تشمل ارتفاع ضغط الدم وارتفاع مستويات السكر بالدم وخلل في مستويات الكوليسترول أو مستويات الدهون الثلاثية التي تزيد بشكل كبير من خطر إصابتك بأمراض القلب الوعائية
  • الإصابة بمرض السكري من النوع 2 أو مقدمات السكري
  • انقطاع النفس النومي
  • الاكتئاب والقلق واضطرابات الأكل
  • النزف الرحمي غير الطبيعي
  • سرطان بطانة الرحم

هناك علاقة بين السِمنة وبين الإصابة بمتلازمة المبيض متعدد الكيسات وربما تزيد السِمنة من حدة المُضاعَفات.