دقيقة مع Mayo Clinic: تخفيف الحكة الناجمة عن لسعات البعوض

ينتشر البعوض بالملايين في الصيف فيمتص الدم ويترك بقعًا جلدية حمراء ومثيرة للحكة.

"يستقر لعاب البعوض داخل الجلد في مكان اللسعة، مما يؤدي إلى حدوث ردة فعل تجاه اللعاب."

تقول د. سمر آلن، وهي طبيبة عائلة في Mayo Clinic، أن بعض الأدوية المنزلية المجرّبة فعالةٌ حقًا في علاج لسعات البعوض. يُمكن لدَهون الكالامِين وكْريم الكورتيزون المتاح دون وصفة طبية وحتى الضمادات الباردة أن تخفف الحكة.

"ستخفف وتهدئ شعور الشخص بالحرقة والتهيج الشديدين في الجلد."

وبالرغم من أن ذلك صعب أحياناً، من المهم مقاومة الرغبة في حك المنطقة الملسوعة.

"لأن الحك العنيف قد يؤدي لتشقق الجلد، ويعتمد ذلك أيضاً على المادة التي يستخدمها الشخص للحك. وقد يؤدي ذلك لتكّون التهاب بكتيري."

بالرغم من أن استخدام طارد الحشرات وغيره من الأساليب الوقائية يمكن أن يقلل احتمالية اللسع، لا مفر في الحقيقة من الإصابة ولو بلسعة بعوضة واحدة على الأقل خلال الصيف.

"تشفى اللسعة من تلقاء نفسها بمرور الوقت، ولكن احرص قدر الإمكان على عدم حكها."

كان معكم جيسون هولاند من شبكة Mayo Clinic الإخبارية.

16/06/2020