نظرة عامة

الملاريا مرض يُسَبِّبُه طفيلي. ينتقل الطفيلي إلى البشر من خلال لَدَغَات البعوض الحامل للعدوى. يَشْعُر الأشخاص المصابون بالملاريا عادة بإعياء شديد مع ارتفاع في درجة الحرارة وقشعريرة مصحوبة برجفة. يُصاب كل عام ما يقرب من 210 ملايين شخص بالملاريا، ويموت حوالي 440000 شخص بسبب هذا المرض. معظم الأشخاص الذين يموتون بهذا المرض يكونون من الأطفال الصغار في أفريقيا.

في حين أن المرض غير شائع في المناخات المعتدلة، لا تزال الملاريا شائعة في البلدان الاستوائية وشبه الاستوائية. ويُحاوِل مسؤولو الصحة في العالم الحدَّ من حالات الإصابة بالملاريا عن طريق توزيع الناموسيات؛ للمساعدة في حماية الأشخاص من لدغات البعوض أثناء نومهم. ويَعمل العلماء حول العالم على تطوير لقاح للوقاية من الملاريا.

إذا كُنْتَ مسافرًا إلى مناطق تنتشر فيها الملاريا، فاتَّخِذْ تدابير لمنع لدغات البعوض من خلال ارتداء ملابس واقية، واستخدام طارد الحشرات، والنوم أسفل ناموسيات معالجة. حَسَب المِنطقة التي تزورها وعوامل الخطر الفردية للعدوى الخاصة بكَ، قد ترغب أيضًا في تناوُل دواء وقائي قبل رحلتكَ وخلالَها وبعدها. العديد من طفيليات الملاريا أصبحَتْ مقاوِمة للأدوية الأكثر شيوعًا المستخدَمة لعلاج هذا المرض.

الأعراض

تَتميز الإصابة بالملاريا عمومًا بالعلامات والأعراض التالية:

  • الحُمّى
  • القُشَعْريرة
  • الصداع
  • الغثيان والقيء
  • الألم العضلي والتعب

قد تشمل العلامات والأعراض الأخرى ما يلي:

  • التعرُّق
  • ألم في الصدر أو البطن
  • السُّعال

يواجه بعض الأشخاص المصابين بالملاريا دورات من "هجمات" الملاريا. عادة ما تبدأ الهجمة بالارتعاش والقشعريرة، يليه حُمى شديدة، يليه التعرق ثم العودة إلى درجة الحرارة الطبيعية. عادة ما تَبدأ علامات وأعراض الملاريا في غضون بضعة أسابيع بعد التعرض للدغة من البعوض المصاب. ومع ذلك، يُمكن أن تَظل بعض أنواع الطفيليات المسببة للملاريا خاملة في جسمك لمدة تصل إلى عام.

متى تزور الطبيب؟

تحدَّثْ إلى طبيبكَ إذا أُصِبْتَ بحُمّى أثناء الإقامة في أحد المناطق التي يرتفع فيها خطر الإصابة بالملاريا أو بَعْد السفر إليها. يُمكِن أن تظلَّ الطفيليات المسبِّبة للملاريا خاملة في جسمكَ لمدة تصل إلى عام. إذا تفاقَمَتْ حِدَّة الأعراض لديكَ، فاطلب العناية الطبية الطارئة.

الأسباب

الملاريا تنتج عن نوع من الطفيليات المجهرية. ينتقل الطفيل للبشر في الأغلب عبر لدغات البعوض.

دَورة انتقال البَعوض

  • البَعوض غير المُصاب بالعدوى. يُصاب البعوض عند التَّغذِّي على شخصٍ مُصابٍ بالملاريا.
  • انتقال الطفيل. إذا لدغَتْكَ هذه البعوضة في المُستقبل، يُمكنها نقْل طفيل الملاريا لك.
  • في الكبِد. حالَمَا تدخُل الطفيليات جِسمك، تنتقِل لكَبِدك؛ حيث تبقى بعض أنواعِها كامِنةً لمدَّةٍ تصِل إلى سنة.
  • في مَجرى الدَّم. عند نُضْج الطفيليات، تترُك الكبِد وتُصيب خلايا الدم الحمراء. عند حدوث ذلك تبدأ أعراض الملاريا في الظهور على الأشخاص.
  • إلى الشَّخص التالي. إذا لدغَتْك بعوضةٌ غير مُصابة بالعدوى في هذه المرحلة من الدَّورة، ستُصاب البعوضة بطفَيليات الملاريا المُتواجِدة في جسمك وقد تنقُلها إلى أشخاصٍ آخرين عند لدْغِهم.

طرق أخرى لنقل العدوى

يمكن للناس أن يصابوا بعدوى الملاريا عند التعرُّض لدمٍ مصاب بها، وذلك نظرًا لأن طُفَيل الملاريا يصيب خلايا الدم الحمراء، ويشمل هذا التعرض ما يلي:

  • من الأم إلى جنينها أثناء الحمل
  • عن طريق نقل الدم
  • عن طريق مشاركة الإبر المستخدمة في حقن المخدرات

عوامل الخطر

إن أكبر عامل خطر للإصابة بالملاريا هو العيش في المناطق التي ينتشر المرض فيها أو أن تقوم بزيارة هذه المناطق. توجد أنواع مختلفة من الطفيليات المسببة للملاريا. وتوجد الأنواع التي تسبب المضاعفات الأخطر بشكل أكثر شيوعًا في:

  • البلدان الإفريقية جنوب الصحراء الكبرى
  • شبه القارة الآسيوية
  • غينيا الجديدة وجمهورية الدومينيكان وهاييتي

مخاطر الإصابة بأمراض أشد فَتكًا

يتضمن الناس المعرَّضون لخطر الإصابة بأمراض خطيرة بشكل أكبر:

  • الأطفال الصِّغار والرُّضَّع
  • البالغين الأكبر سنًّا
  • المسافرون الوافدون من مناطق لا تنتشر فيها الملاريا
  • الحوامل وأجِنَّتهن

كما يُسهِم الفقر وضعف التعليم وعدم توفُّر خدمات الرعاية الصحية أو نُدرتها في حالات الوفاة بسبب الملاريا في جميع أنحاء العالم.

يمكن أن تتراجع المناعة

قد يتعرض المقيمون في منطقة تنتشر بها الملاريا للمرض بشكل متكرر لدرجة أنهم يكتسبون مناعة جزئية، مما قد يقلل من شدة أعراض الملاريا لديهم. ومع ذلك، فقد تختفي هذه المناعة الجزئية إذا انتقلت إلى بلد لم تعد تتعرض فيه للطفيل بشكل متكرر.

المضاعفات

يمكن أن تصبح الملاريا قاتلة، وخاصةً الملاريا التي تسببها أنواع الطفيليات الشائعة في المناطق المدارية في إفريقيا. تُقدر مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها أن 91 في المئة من إجمالي وفيات الملاريا تحدث في إفريقيا — وهي أكثر شيوعًا بين الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 5 سنوات.

وترتبط الوفيات الناجمة عن الملاريا في معظم الحالات، بواحدة أو أكثر من المضاعفات الخطرة، وتشمل:

  • الملاريا الدماغية. إذا سدَّت خلايا الدم الممتلئة بالطفيليات الأوعية الدموية الدقيقة في الدماغ (الملاريا الدماغية)، فقد يحدث تورم أو تلف في الدماغ. قد تُسبب الملاريا الدماغية نوبات مرضية وغيبوبة.
  • صعوبات التنفس. قد يؤدي تراكم السوائل في الرئتين (الوذمة الرئوية) إلى صعوبة في التنفس.
  • فشل الأعضاء. يمكن أن تسبب الملاريا فشلاً في الكلى أو الكبد، أو قد تؤدي إلى تمزق الطحال. ويمكن أن تكون أي من هذه الحالات مهددةً للحياة.
  • فقر الدم. تُدمر الملاريا كرات الدم الحمراء؛ مما قد يؤدي إلى فقر الدم.
  • انخفاض سكر الدم. قد تسبب الحالات الشديدة من الملاريا في حد ذاتها انخفاضًا في نسبة السكر في الدم (نقص سكر الدم) — تمامًا كتأثير الكينين — وهو أحد الأدوية الأكثر شيوعًا التي تُستخدم لمكافحة الملاريا. قد يؤدي انخفاض نسبة السكر في الدم الشديد إلى الغيبوبة أو الوفاة.

قد تتكرر الإصابة بالملاريا

يمكن لبعض أنواع طفيل الملاريا، التي تسبب عادة أشكالاً أقل حدة من هذا المرض، أن تستمر لسنوات وتسبب حدوث انتكاسات.

الوقاية

إذا كنت مقيمًا أو ستنتقل إلى منطقة تشيع فيها الملاريا فاتخذ خطوات لتجنب لدغات الناموس. يكون الناموس أكثر نشاطًا بين المغرب والفجر. لحماية نفسك من لدغات الناموس يجب عليك:

  • تغطية جلدك. ارتداء بنطلونات وقمصان ذات أكمام طويلة.
  • أدهن طارد الحشرات على الجلد والملابس. البخاخات التي تحتوي على ثنائي إيثيل تولواميد (ديت-DEET) يمكن استخدامها على الجلد والبخاخات التي تحتوي على بيرمثرين آمنة لوضعها على الملابس.
  • نم تحت شبكة. شبكات النوم وخاصة تلك التي تعالج بالمضادات الحشرية تساعد على منع لدغات الناموس أثناء نومك.

الطب الوقائي

إذا كنتَ ستسافر إلى مكان تنتشر فيه الملاريا، فيرجى التحدث إلى طبيبكَ قبل سفركَ بعدة شهور حول ما إذا كان يجب تناول أدوية قبل أو أثناء رحلتكَ أو بعدها للمساعدة على الوقاية من طفيليات الملاريا.

بشكل عام، الأدوية المستخدَمة للوقاية من الملاريا هي نفسها المستخدَمة في علاجها. يَحتاج طبيبكَ إلى معرفة ميعاد ومكان السفر ليساعدكَ/تساعدكَ على تقييم خطر إصابتكَ، وإذا لزم الأمر، وصَف أفضل دواء يناسب نوع طفيل الملاريا المنتشر في المنطقة التي ستسافر إليها.

لا يوجد لقاح حتى الآن

يحاول العلماء في جميع أنحاء العالم تطوير لقاح آمن وفعَّال ضد الملاريا. حتى الآن، ومع ذلك، لا يوجد لقاح ضد الملاريا معتمَد للاستخدام البشري.

20/06/2019
  1. AskMayoExpert. Malaria. Rochester, Minn.: Mayo Foundation for Medical Education and Research; 2018.
  2. Jameson JL, et al., eds. Malaria. In: Harrison's Principles of Internal Medicine. 20th ed. New York, N.Y.: The McGraw-Hill Companies; 2018. https://accessmedicine.mhmedical.com. Accessed Oct. 9, 2018.
  3. Tintinalli JE, et al., eds. Malaria. In: Tintinalli's Emergency Medicine: A Comprehensive Study Guide. 8th ed. New York, N.Y.: McGraw-Hill Education; 2016. http://www.accessmedicine.mhmedical.com. Accessed Oct. 9, 2018.
  4. Malaria. Merck Manual Professional Version. http://www.merckmanuals.com/professional/infectious-diseases/extraintestinal-protozoa/malaria. Accessed Oct. 9, 2018.
  5. Malaria. Centers for Disease Control and Prevention. http://wwwnc.cdc.gov/travel/diseases/malaria. Accessed Nov. 6, 2015.
  6. Breman JG. Clinical manifestations of malaria in nonpregnant adults and children. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Oct. 9, 2018.
  7. Daily J. Treatment of uncomplicated falciparum malaria in nonpregnant adults and children. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Oct. 9, 2018.
  8. Key points: World malaria report 2017. World Health Organization. https://www.who.int/malaria/media/world-malaria-report-2017/en/. Accessed Oct. 9, 2018.
  9. Malaria. World Health Organization. https://www.who.int/malaria/en/. Accessed Oct. 9, 2018.
  10. Mutebi JP, et al. Protection against mosquitoes, ticks, & other arthropods. In: CDC Yellow Book 2018: Health Information for International Travelers. https://wwwnc.cdc.gov/travel/yellowbook/2018/the-pre-travel-consultation/protection-against-mosquitoes-ticks-other-arthropods. Accessed Oct. 27, 2018.